عسر القراءة العميق

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

عُسر القراءة العميق هو شكلٌ من أشكال تعذر القراءة يسفر عن حدوث صعوبةٍ في عملية القراءة عند الأفراد الذين لم يعانوا من هذه المشكلة حتى تعرضهم لإصابةٍ في الرأس في النصف الرئيسي (غالبًا الأيسر)، قد يحدث عسر القراءة العميق نتيجةً لإصابةٍ في الرأس أو بسبب سكتةٍ دماغية أو مرضٍ دماغيّ أو إجراء عمليةٍ جراحية في الرأس.[1]

تم اشتقاق مصطلح عسر القراءة (dyslexia) من الكلمتين اليونانيتين "dys" وتعني "ضعف"، و"lexis" وتعني "كلمة"، ويُسْتَخْدَمُ لوصف اضطرابات اللغة التي تتعلق بالقراءة والتهجئة.

التصنيف[عدل]

يتسم "عسر القراءة العميق" بشكلٍ أساسي بوجود أخطاءٍ أو خللٍ دلالي أثناء القراءة بصوتٍ عالٍ (على سبيل المثال "منظر" و "مشهد")، وتشمل السمات الأخرى الأخطاء البصرية (فقد يقرأ المريض كلمةً مثل "حنين" على أنها "جنين") وأخطاءً في فئة الكلمة (على سبيل المثال كلمة "الكحول" تصبح "الكحولية") وكذلك صعوبة قراءة الكلمات الوظيفية مثل الأدوات والحروف والضمائر، وكثيرًا ما توجد صعوبة في قراءة الكلمات المجردة بصورةٍ أكبر من قراءة الكلمات المادية وأيضًا الكلمات ذات المعاني التخيلية، كما يصاحبه عجزٌ كامل في قراءة الحروف التي لا تعبر عن أية كلمة بعينها، وأيضًا تحدث إعاقاتٌ حادة عند الكتابة لتحضير خطابٍ أو الكتابة بشكلٍ عفوي، وفي كثيرٍ من الحالات يظهر ضعفٌ في الذاكرة قصيرة المدى أو تذكر الأرقام.[1][2][3][4] .

العلامات والأعراض[عدل]

على الرغم من أنَّ أعراض عسر القراءة العميق تُعد من إعاقات القراءة المختلفة والمتباينة، إلا أنَّه نادرًا ما يظهر بعضٌ منها فقط دون الأخرى على الفرد المصاب بها؛ حيث إنَّ معظم المرضى الذين يعانون من دلالة الرموز غالبًا ما تظهر عليهم جميع الأعراض الأخرى، وقد أدى ذلك إلى اعتبار عسر القراءة العميق مرضًا "ذا أعراضٍ مركبة" وأيضًا إلى كثيرٍ من البحث عن أسباب حدوث هذه الأعراض المتنوعة معًا في آنٍ واحد عند العديد من المرضى.[3][5]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب Harley، Trevor A. (2001). The psychology of language: from data to theory. Taylor & Francis. صفحات 189–195. ISBN 978-0-86377-867-4. OCLC 469913878. 
  2. ^ Plaut، David C.؛ Tim Shallice (1993). "Deep dyslexia: A case study of connectionist neuropsychology". Cognitive Neuropsychology 10 (5): 377–500. doi:10.1080/02643299308253469. اطلع عليه بتاريخ 2009-06-12. 
  3. ^ أ ب Weekes، Brendan؛ Max Coltheart; Evian Gordon (1997-12). "Deep dyslexia and right hemisphere reading-a regional cerebral blood flow study". Aphasiology 11 (12): 1139–1158. doi:10.1080/02687039708249437. اطلع عليه بتاريخ 2010-07-11. 
  4. ^ Whishaw, Ian Q.; Kolb, Bryan (2009). Fundamentals of human neuropsychology. New York: Worth Publishers. ISBN 0-7167-9586-8. OCLC 476748754. 
  5. ^ Coltheart، Max؛ Patterson,، Karalyn؛ Marshall، John. C. (1980). Deep dyslexia. London: Routledge & Kegan Paul. ISBN 0-7100-0456-7. OCLC 300553569.