هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
تحتاج هذه للتهذيب لتتوافق مع أسلوب الكتابة في ويكيبيديا
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.

علامات خطرة أثناء الحمل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (أبريل 2019)
Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة إلى تهذيب لتتناسب مع دليل الأسلوب في ويكيبيديا. فضلاً، ساهم في تهذيب هذه المقالة من خلال معالجة مشكلات الأسلوب فيها. (أبريل 2019)

معظم النساء يتعرضون لعلامات غير مريحة أثناء الحمل ولكن لا تكون هذه العلامات مشكلة جدية و خطرة، العلامات الطبيعية خلال الحمل تتضمن الغثيان (خاصة في الأشهر الثلاثة الاولى),حرقة و حموضة في اعلى البطن، الحاجة إلى التبول بكثرة(أكثر من المعتاد),الم في الظهر، الم و انتفاخ في الصدر، إرهاق عام للجسد.

هناك بعض العلامات التي تشكل خطورة على الأم أو على الطفل، إدراك هذه العلامات تساعد الأم على معرفة الوقت المناسب الذي يجب فيه أن تراجع الطبيب للحصول على الرعاية المناسبة.

سارعي في الذهاب للطبيب إذا ظهرت عليك اي من هذه الأعراض قبل الاسبوع السابع و الثلاثين من الحمل(ما يقارب التسع أشهر):

1-الم، ضغط,أو مغص في البطن.

2-تقلصات الرحم أكثر من اربع مرات خلال ساعة واحدة أو تقلصات الرحم بين كل تقلص و اخر فترة زمنية تقل عن الخمسة عشرة دقيقة.

3-تسرب سوائل من المهبل.

ايضا سارعي للذهاب إلى الطبيب في حال تعرضك ل:

1-نزيف مهبلي.

2-غثيان و استفراغ شديدين.

3-ارتفاع درجة حرارة جسدك لاكثر من مئة فهرنهايت(37.8 سيلسيوس).

4-صداع شديد جدا أو صداع مستمر لعدة أيام.

5-مشاكل جديدة بالنظر(الرؤية),(غير تلك التي كانت لديك قبل الحمل في حال كان لديك).

6-شعورك أن حركة الطفل و ضرباته أصبحت أقل من المعتاد.

7-زيادة مفاجئة في الوزن(من ثلاثة إلى خمسة أرطال خلال خمسة إلى سبع أيام) مصاحبة بانتفاخ شديد في القدم، الكاحل,الوجه، أو اليدان.

8-تشنجات لا إرادية.

9-ظهور دم مصاحب للبول، أو شعور بحرقة و ألم خلال التبول.

10-إسهال مستمر.

11-إفرازات مهبلية لها رائحة كريهة، تهيج في المنطقة، بالإضافة للحكة.

ما هي المشاكل التي يمكن أن تسبب هذه العلامات الخطرة:

1-الإجهاض:

مغض، تقلصات رحمية، و نزيف خلال أول عشرين أسبوع من الحمل(أول خمس أشهر من الحمل) من الممكن أن يدل على حدوث الإجهاض و خسارتك للطفل، علامات أخرى تتضمن النزيف أو تدفق السوائل من المهبل. أحيانا يمكنك تجاهل الإجهاض من خلال اخذك قسط من الراحة في سريرك، اما في حال خسرت طفلك، يجب عليك الذهاب إلى الطبيب للتأكد من خلو رحمك من الأنسجة المتبقية من الحمل، لأن هذه الأنسجة من الممكن أن تتسبب في تلوث المنطقة.

2-الحمل البوقي(في أحد انبوبي الرحم):

الم أو ضغط في الجزء الأسفل من البطن في الأشهر الثلاث الأولى من الحمل من الممكن أن تعني ان البويضة المخصبة موجودة خارج الرحم.و هذا ما يسمى بالحمل الأنبوبي أو البوقي. من الممكن أن يكون الألم أكثر شدة في جهة واحدة من البطن، أو من الممكن أن تشعر بالألم في أكتافك.من الممكن أيضا الشعور بالدوار أو الإغماء، الشعور بالغثيان أو الإستفراغ.لا يمكن أن ينجو الطفل في الحمل البوقي، لأن الحمل البوقي يؤدي إلى نزيف داخلي شديد مما يهدد حياة الأم، لذا يجب إنهاء الحمل.إذا تم تشخيص ذلك في فترة مبكرة جدا من الحمل، من الممكن إنهاء هذا الحمل بإستخدام أدوية، أما غير ذلك، يحب إجراء عملية لإنهاء هذا الحمل و إزالته.

3-غثيان صباحي شديد:

إذا كنت تعانين من غثيان و استفراغ شديدين دون توقف في الأشهر الثلاث الأولى من الحمل، من الممكن أن تفقدي من وزنك و أن تفقدي الكثير من سوائل جسمك.من الممكن أن لا تحصلي أنت و طفلك على العناصر الغذائية الكافية.المواد الكيميائة في جسدك تفقد توازنها، من الممكن أن تحتاجي للرعاية و العلاج في المستشفى و أن تبقي تحت المراقبة، عادة يخف الغثيان الصباحي بعد الأشهر الثلاث الأولى من الحمل.

4-الولادة المبكرة:

الولادة التي تبدأ ما بين الأسبوع رقم عشرين و الأسبوع السابع و الثلاثون من الحمل يطلق عليها الولادة المبكرة، علامة الولادة المبكرة تتضمن :

1-مغص و تقلصات تأتي و تذهب.

2-ضغط في منطقة الحوض.

3-الم ثقيل في اسفل الظهر.

4-إفرازات مهبلية بشكل أكثر أو تغير في لون هذه الإفرازات.

إتبعي تعليمات و توجيهات طبيبك إذا شككت أنك تمرين بالولادة المبكرة.

5-التلوث:

ارتفاع درجة حرارة الجسم أكثر من مئة فهرنهايت (37.8 سيلسيوس) من الممكن أن تكون علامة على عدوى أو مرض، هذا التلوث أو العدوى من الممكن أن يحتاج إلى علاج باستخدام مضادات حيوية أو أدوية أخرى.

6-مشاكل الطفل:

يبدأ الطفل بالحركة باكرا في مرحلة الحمل، معظم النساء يبدؤون بالشعور بذلك تقريبا عند الأسبوع رقم عشرين، أو خلال منتصف فترة الحمل، عليك أن تكوني مدركة لنمط تحركات طفلك، و اتباع توجيهات الطبيب لتبقي مع مسار حركة الطفل و معرفة متى يجب عليك إخبار طبيبك عن المشاكل المحتملة.

7-ارتفاع ضغط الدم و طليعة الارتعاج:

من المهم مراجعة طبيبك بشكل مستمر و منظم لتبقي على اطلاع بضغط دمك، إذا كنت تعانين من ارتفاع ضغط الدم لمدة طويلة مصاحب لذلك أعراض أخرى، يسمى ذلك ب"طليعة الارتعاج".أعراض طليعة الارتعاج تتضمن:

1-صداع.

2-انتفاخ القدم، الكاحل,الوجه، أو اليدان.

3-الم في أعلى البطن.

4-رؤية(نظر) غير واضحة.

إذا لم يتم معالجة طليعة الارتعاج أو إزدادت سوءا، من الممكن أن تسبب في ضرر للعقل، الكبد,الكلى، القلب,أو العينان، و من الممكن أن تسبب أحيانا تشنجات لا إرادية.

ولادة الطفل من الممكن أن تكون أفضل علاج لطليعة الارتعاج.إذا كان طفلك لم يكتمل نموه بشكل كافي، من الممكن أن تحتاجي إلى قسط من الراحة في منزلك أو في المستشفى حتى ينخفض ضغط دمك أو يأتي موعد ولادة الطفل.

8-مشاكل المشيمة:

المشيمة هي عبارة عن نسيج داخل الرحم متصل مع الطفل من خلال الحبل السري، و هو يحمل الأكسجين و الطعام من دم الأم إلى دم الطفل، النزيف المهبلي خلال النصف الاخر من الحمل، سواء كان ذلك مصاحبا للألم أم غير مصاحب لذلك، من الممكن أن يكون علامة على وجود مشاكل متعلقة بالمشيمة، فعلى سبيل المثال، المشيمة ممكن أن تغطي عنق الرحم أو أن تفصل بين جدران الرحم، يمكن معالجة النزيف المهبلي الناتج عن مشكلة بالمشيمة عن طريق الراحة السريرية في المنزل أو المستشفى، وفي الحالات شديدة الخطورة، من الممكن أن نضطر إلى ولادة الطفل مباشرة.

تذكري، ان كنت حامل و عانيت من أي من هذه العلامات الخطرة لا تترددي في مراجعة الطبيب بأقصى سرعة.

المصادر:

ACOG Practice Bulletin: Antepartum Fetal Surveillance. Number 9, October 1999.

ACOG Practice Bulletin: Prediction and Prevention of Preterm Birth. Number 130, October 2012.

ACOG Practice Bulletin: Premature Rupture of Membranes. Number 139, October 2013.

ACOG Practice Bulletin: Nausea and Vomiting of Pregnancy. Number 52, April 2004.

Cunningham, F., et al. Williams Obstetrics. 23rd ed. The Mcgraw Hill Companies, Inc. 2010.

Riley, LE, and A.R. Stark. Guidelines for Perinatal Care. 7th ed. AAP and ACOG. 2012.