كالمار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
كالمار
Kalmar

 
خريطة الموقع

تاريخ التأسيس 1100  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
تقسيم إداري
البلد  السويد[1][2]
عاصمة لـ
خصائص جغرافية
إحداثيات 56°39′41″N 16°21′46″E / 56.661389°N 16.362778°E / 56.661389; 16.362778
المساحة 19.50 كم2 كم²
الارتفاع 8m
السكان
التعداد السكاني 36,392 نسمة (إحصاء 2010)
إجمالي السكان 71190
الكثافة السكانية 1،866 / كم 2
معلومات أخرى
المدينة التوأم
غيرسون (5 مارس 2008–)  تعديل قيمة خاصية (P190) في ويكي بيانات
التوقيت توقيت وسط أوروبا،  وت ع م+01:00 (توقيت قياسي)،  وت ع م+02:00 (توقيت صيفي)  تعديل قيمة خاصية (P421) في ويكي بيانات
التوقيت الصيفي +2 غرينيتش
الرمز البريدي 39x xx
الرمز الهاتفي (+46) 480
الموقع الرسمي kalmar.se
الرمز الجغرافي 2702261  تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات
معرض صور كالمار  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات

خريطة

كالمار (بالسويدية: Kalmar) تقع مدينة كالمار في منطقة سمولاند في الجنوب الشرقي من السويد على بحر البلطيق بتعداد سكان بلغ 36392 نسمة بحسب احصاء عام 2010 . فيها مقر المقاطعة وهي عاصمة مقاطعة كالمار والتي تضم 12 بلدية بتعداد 233090 نسمة بحسب إحصاءات عام 2011 بين القرنين الثالث عشر والسابع عشر كانت كالمار من أهم مدن السويد كما كانت مقراً للأسقفية بين عامي 1602-1913 ولا تزال كاتدرائية كالمار تعتبر مثالاً رائعاً عن فن العمارة في تلك الحقبة. أهمية كالمار بدأت بالانحسار بعد توقيع معاهدة 1658 لكنها عادت مع بداية عصر الثورة الصناعية في أوروبا مع بداية القرن التاسع عشر كما تعتبر كالمار هي الطريق الرئيسي لجزيرة أولاند عبر جسر أولاند وهي مقر لجامعة لينوس .

تاريخياً[عدل]

بحسب أعمال التنقيب الأثري فقد سكن الإنسان منطقة كالمار منذ العصور القديمة «العصر الحجري - إنسان الكهف» فيما تشير المصادر التاريخية إلى نشوء المدينة في القرن الحادي عشر ميلادي، وبحسب الرواية الشعبية فقد تأسست المدينة عندما رسى الراعي النرويجي أولاف سانت بسفينته على شواطئ كالمار قادماً من مكان مجهول ما بين عامي 1255-1267 مما يجعل كالمار من أقدم المدن المعروفة في الدول الاسكندنافية شهد القرن الثاني عشر بداية بناء قلعة المدينة وبرجها الدائري الذي خصص للحراسة والمراقبة واستمر العمل في بناء البرج حتى القرن الثالث عشر. كان يوم 13 يوليو من عام 1397 يوماً مميزاً في تاريخ كالمار حيث تم التوقيع على معاهدة الاتحاد بين السويد النروج والدانمارك بدعوة من ملكة الدانمارك مارغريت تلك المعاهدة التي عرفت لاحقاً تحت اسم اتفاقية كالمار، وتم اختيار كالمار للاجتماع بسبب موقعها وقربها من الحدود الدانماركية في ذلك الوقت «محافظات بليكينج، هالاند وسكانيا، وكانت جزءاً من الدنمارك»، كما برز اسم كالمار في عدة حوادث تاريخية كان من أبرزها ما عرف باسم حمام الدم عام 1505 أعيد بناء قلعة كالمار على يد الملك غوستاف فاسا عام 1540 بشكلها الحالي وفي عام 1602 دخلت كالمار في ظل الأبرشية وبني فيها كاتدرائية زينت برسوم نيقوديموس تيتشينو الأكبر وافتتحت عام 1703. عانت كالمار من حروب عدة، منها حرب 1611 والتي استمرت لثلاث اعوام وحرب سكانيان في عام 1670 وعانت قلعتها خلالهما من حصار خانق استمر ل 22 عام دون أن تسقط. بعد معاهدة روسكيلد عام 1658 بدأت الأهمية الاستراتيجية لكالمار بالانحسار وخاصة بعد عملية ترسيم حدود الجنوب بين السويد والدانمارك التي جرت عام 1689 بعدها أنشأت السويد قاعدة بحرية في كارلسكرونا لتتخلى بذلك كالمار عن كونها أهم المواقع العسكرية في السويد.

كاتدرائية كالمار[عدل]

أُعيد بناء مدينة كالمار بعد أن دمرتها الحروب المتلاحقة في منطقة كافرن هولمن منتصف القرن السادس عشر وتم الانتهاء من أعمال البناء في عام 1658، وقد خططت لتكون مدينة محصنة وحديثة وفق قيم العمارة في ذلك الوقت، فبني في مركزها كاتدرائية كبيرة ودار للبلدية يفصل بينهما ساحة كبيرة. عمل على تصميم الكاتدرائية نيقوديموس تيتشينو الأكبر والذي مثّل في تصميمها التفاعل المعقد بين أنماط الحياة المختلفة، بدأت أعمال البناء عام 1660 وتوفقت عدة مرات بسبب الحروب وتم الانتهاء منها في عام 1703.

كالمار اليوم[عدل]

في هذا الوقت تعتبر كالمار مدينة صناعية تتميز بصناعة المحركات القطارات والآلات الكبيرة، وكانت تمتلك حوضاً كبيراً لبناء السفن تأسس في عام 1679 ولكنه أغلق في عام 1981، كما افتتح فيها معمل لتصنيع سيارات فولفو والذي استمر العمل به بين عامي 1974-1994 . في كالمار اليوم جامعة تضم أكثر من 9000 طالب وتضم مركز تيليا سونيرا للبحث العلمي. بدأت كالمار بتنفيذ برنامج كامل للحد من استخدام الوقود الأحفوري وقامت شركة النقل العامة فيها بتركيب أجهزة كومبيوتر على الحافلات للحد من استهلاك الوقود واستطاعت توفير ثمن الأجهزة في العام الأول للتشغيل، تتطلع كالمار اليوم إلى تحويل إسطول النقل العام الخاص بها للعمل على الديزل الحيوي. طرق الدراجات الهوائية شائعة جداً في كالمار وهناك عدد كبير من السيارات التي تعمل على الغاز الحيوي وتستخدم لمبات الصوديوم الموفرة للطاقة في إنارة الشوارع العامة. في عام 2011 تم الانتهاء من بناء ملعب الطائر الذهبي وهو ملعب نادي كالمار لكرة القدم يتسع ل 12000 متفرج ويعتبر من أحدث ملاعب كرة القدم في السويد.

المدن الشقيقة[عدل]

تم توأمة كالمار مع تسعة مدن هي:

مراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات"صفحة كالمار في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 2024-02-23.
  2. ^   تعديل قيمة خاصية (P982) في ويكي بيانات "صفحة كالمار في ميوزك برينز". MusicBrainz area ID. اطلع عليه بتاريخ 2024-02-23.

وصلات خارجية[عدل]

قالب:Localities in Kalmar Municipality قالب:Kalmar County قالب:Swedish Seats قالب:30 most populous cities of Sweden