تحتاج هذه المقالة لتدقيق لغوي أو إملائي.

محطة الشعيبة لتحلية المياه المالحة وتوليد الطاقة الكهربائية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Circle-icons-typography-ar.svg
هذه المقالة تحتاج لتدقيق لغوي أو إملائي. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإجراء التصحيحات اللغوية المطلوبة.
محطة الشعيبة لتحلية المياه وتوليد الكهرباء
البلد المملكة العربية السعودية
المنطقة منطقة مكة المكرمة
الإحداثيات 20°40′48″N 39°31′24″E / 20.680084°N 39.523233°E / 20.680084; 39.523233
بدء الانشاء 1985
كلفة الانشاء قرابة خمسة مليارات دولار
المالك الحكومة السعودية
المقاول عدة مقاولون
معلومات توليد قدرة
السعة القصوى المخططة 5,600 ميجاوات

محطة الشعيبة لتحلية المياه المالحة وتوليد الطاقة الكهربائية,[1] هي محطة تقبع على الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية, عند ضفاف البحر الأحمر, تبعد عن جدة نحو 120 كيلاً. تعتبر أكبر محطة لتوليد الكهرباء من مصادر إحفورية في العالم بحوالي 5,600 ميجاوات (السد العالي في النيل ينتج 2.100 ميجاوات فقط), وثالث أكبر محطة تحلية مياه في العالم. يعتقد أن التكلفة الإجمالية للمشروع تبلغ قرابة خمسة مليارات دولار.[2]

تاريخ المشروع[عدل]

يتكون مشروع الشعيبة بالأساس من عدة مراحل ولكل مرحلة عدة أطوار متفاوتة, بدأت المرحلة الأولى في عام 1985, ثم أتى الطور الثاني من المرحلة الأولى بعدها بعشر سنوات 1995 (كان يتم توليد قدر من الكهرباء وتحلية قدر من المياه في تلك المنطقة بالتحديد في عام 1985) , قادت شركة إيه بي بي تحالفاً دولياً لبناء محطة توليد طاقة تتضمن ثلاث عنفات, وغلاية استرداد الحرارة, ومعدات إضافية أخرى. كلف هذا الطور الثاني 850 مليون دولار. بدأ تشغيل أول الوحدات في عام 2001 ثم تلتها المتبقيتان في 2003. أما من تولى الطور الثالث فقد كان تحالفاً دولياً بقيادة ألستوم. مر المشروع بالخطوة الثانية حيث بَنَت هانجونج (تُعرف الآن باسم: دوسان للصناعات الثقيلة) بالتعاون مع بكتل محطةً لتحلية المياه بالوميض اللحضي. قدرة التحلية للمشروع بمرحلته الأولى والثانية بلغت 76800 طن/يوم. أما المرحلة الثالثة فيقودها تحالف ماليزي سعودي, وأحد أطواره سيكون مخصصاً لشركة ألستوم مرة أخرى.[3]

الخصائص الفنية[عدل]

بعد نهاية المرحلة الثالثة فإن المشروع سيكون مكوناً من 14 وحدة كهربائية لها قدرة توليد تبلغ 5,600 ميجاوات. مما يجعل هذه المحطة أكبر محطات توليد الكهرباء من مصادر أحفورية في العالم. تقوم أرامكو بتوفير الكميات اللازمة من النفط عبر ناقلات لكي توفي احتياجات المحطة.

المولدات مربوطة بشبكة أكبر تبلغ 380 كيلوفولت. أما المياه فإنه مربوطة هي الأخرى عبر أنابيب تبلغ 80 كيلاً تبدأ بالمحطة وحتى شبكة الأنابيب الوطنية.

الشركة المشغلة[عدل]

يدير المحطة عدة شركات بسبب تنوع المنشآت فيها, لكنها كلها تخضع لتوجيهات حكومة المملكة العربية السعودية ممثلةً بوزارة المياه والكهرباء.

المراجع[عدل]