انتقل إلى المحتوى

محمد عثمان (مغن)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
محمد عثمان (مغن)
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1855 [1]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
محافظة القاهرة  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 19 ديسمبر 1900 (44–45 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
مواطنة الدولة العثمانية
الخديوية المصرية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الأولاد
أقرباء عايدة عثمان (حفيدة)  تعديل قيمة خاصية (P1038) في ويكي بيانات
الحياة الفنية
الآلات الموسيقية صوت بشري  تعديل قيمة خاصية (P1303) في ويكي بيانات
المهنة مغني  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

محمد عثمان ولد سنة 1855 - توفي في 19 ديسمبر سنة 1900 هو ملحن ومغني مصري،[2][3] ورائد من رواد الموسيقى البازرين في مصر،. .والده الشيخ عثمان حسن كان يعمل مدرسًا في جامع السلطان أبو العلاء لتحفيظ القرآن الكريم. ويعتبر أباً للموسيقى المصرية[4]

سافر عثمان بصحبة عبده الحامولي إلى الأستانة، حيث تعرف على بعض جوانب صناعة الموسيقى في تركيا واستفاد من خبراتهم، ويقال إنه أدخل إلى مصر مقامًا جديدًا هو مقام «الشوق أفزا»[4]

وفاته

[عدل]

اشتد المرض على عثمان بعد رجوعه من تركيا حتى توفي 19 ديسمبر عام 1900، عن عمر 45 عامًا.[4]

من ألحانه

[عدل]
  • أصل الغرام نظره.
  • نور العيون شرف وبان.
  • كل يوم أشكي من جروح قلبي.
  • غرامك علمني النوم.
  • البخت ساعدني وشفاني.
  • أدك أمير الغصن.
  • وقد ما أحبك.
  • كأدنى الهوى.
  • أتاني زمانب.
  • يا طالع السعد.
  • حظ الحياة.
  • في مجلس الأنس البهي.
  • بستان جمالك.

من الموشحات

[عدل]
  • ملا الكاسات وسقاني.
  • أتاني زماني.
  • هات يا أيها الساقي بالأقداح.
  • حير الأفكار.
  • إسقني الراح.
  • يا غزالا زان عينه الكحل.

المراجع

[عدل]
  1. ^ ا ب "118 عامًا على رحيل أبو الموسيقى المصرية..11 معلومة عن الفنان الراحل محمد عثمان". اطلع عليه بتاريخ 2019-12-18.
  2. ^ "محمد عثمان – الفنان والألحان". الموسيقى العربية ... Arabian Music. 13 أغسطس 2009. مؤرشف من الأصل في 2016-08-27. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-18.
  3. ^ "محمد عثمان (1855-1900)". مؤرشف من الأصل في 2019-06-12.
  4. ^ ا ب ج "118 عامًا على رحيل أبو الموسيقى المصرية..11 معلومة عن الفنان الراحل محمد عثمان". اليوم السابع. 19 ديسمبر 2018. مؤرشف من الأصل في 2019-12-18. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-18.