هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

مفهوم النشاط البحثي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مفهوم النشاط البحثي (SAC) هو مفهوم نفسي فيزيولوجي يتضمن سلوك الشخص ومقاومة الضغط وعوامل الانتكاس والآليات الإمراضية الخاصة بالاضطرابات العقلية والنفسية الجسدية المختلفة، وكذلك وظائف نوم حركة العين السريعة والنشاط أحادي الأمينات بالمخ وتجانب المخ.

معلومات تاريخية[عدل]

تمت صياغة المصطلح "مفهوم النشاط البحثي" خلال السبعينيات بواسطة في إس روتنبرغ [1] مع في في أرشافسكي استنادًا إلى الفحوصات النفسية التي يتم إجراؤها على البشر والحيوانات وفقًا للدور الذي تلعبه مختلف أشكال السلوك في مقاومة الجسم للضغط والأمراض.

التوجهات السلوكية[عدل]

يقوم مفهوم النشاط البحثي بالتمييز بين أنواع السلوك التالية:

  • النشاط البحثي (SA)، المُصمم لتغيير الموقف أو توجه الشخص نحوه، المتسم بالغموض فيما يتعلق بنتائج هذا النشاط (احتمال التنبؤ غير محدد)، ولكنه يتسم بالمراقبة المستمرة للنتيجة في جميع مراحل النشاط. ويمثل النشاط البحثي، في البشر والحيوانات العليا، أحد مكونات القتال والطيران وتوجيه السلوك؛ أما في الحيوانات بشكل عام فهو أحد مكونات التحفيز الذاتي؛ وفي البشر بشكل عام فهو المكون الرئيسي للنشاط الإبداعي. وتتمثل إشارة النشاط البحثي في الحيوانات في إيقاع ثيتا الحصيني عالي المدى وجيد التنظيم.
  • السلوك الثابت (St)، الذي يستخدم المهارات والخوارزميات الاعتيادية ذات النتائج التي يمكن التنبؤ بها والتكيفية في الظروف غير الإجهادية؛ حيث ينتمي كل من النشاط البحثي والسلوك الثابت إلى السلوك الهادف.
  • السلوك الفوضوي (المذعور) (Ch)، الذي قد يبدو شبيهًا للنشاط البحثي ومع ذلك فهو لا يتضمن مراقبة نتائج النشاط. فهو مليء بالأفعال غير الكافية وغالبًا ما يؤدي في النهاية إلى التخلي عن البحث؛
  • التخلي عن البحث (السلوك السلبي، Pa)، الذي يتجلى في رد فعل الاستسلام (التنازل) والعجز والتجمد.

السلوك ومقاومة الجسم[عدل]

تنتمي كافة أشكال السلوك التي تتضمن النشاط البحثي إلى التكيف وزيادة مقاومة الضغط وعوامل الانتكاس. وقد يؤدي غياب النشاط البحثي في الظروف المجهدة إلى تطور الاضطرابات العقلية (الاكتئاب والقلق) والاضطرابات النفسية الجسدية. وعلى عكس مفهوم التكيف، تكمن قيمة النشاط البحثي في العملية نفسها؛ وليس في النتائج الواقعية للسلوك.

السلوك والنوم التناقضي (حركة العين السريعة)[عدل]

وفقًا لمفهوم النشاط البحثي، فالنشاط البحثي في نوم حركة العين السريعة أثناء الأحلام يعوض نقص النشاط البحثي في فترة اليقظة السابقة ويضمن استئناف النشاط البحثي في فترة اليقظة التالية. ومن الناحية الوظيفية، تُعتبر أحلام نوم حركة العين السريعة الكافية (استنادًا إلى المهارات نصف الكروية الصحيحة المرتفعة) أمرًا بالغ الأهمية لمنع الاضطرابات العقلية والنفسية الجسدية. ففي الحيوانات، يؤدي الحرمان من نوم حركة العين السريعة المقترن بالسلوك السلبي إلى الموت.

السلوك ونوم حركة العين السريعة والأمينات الأحادية بالمخ[عدل]

هناك تغذية راجعة إيجابية بين النشاط البحثي والأمينات الأحادية بالمخ أثناء الاستيقاظ. ففي نوم حركة العين السريعة، يعتمد النشاط البحثي على نشاط الدوبامين غير المنظم بالمخ ويوفر الشرط الخاص بإعادة تحسيس مستقبلات النورأبينفرين الموجودة في الخلايا خلف المشبكية.

السلوك وبعض الاضطرابات العقلية[عدل]

يُفسرفصام جنون العظمة على أنه نشاط بحثي مضلل أو غير متصل بالموضوع كنتيجة للنقص الوظيفي في طريقة تفكير نصف الكرة الصحيح متعدد الدلالات. يعرض فقدان الشهية العصبي نشاطًا بحثيًا مرضيًا مضللاً (من خلال المواجهة لتحديات مثل الشهية وضغط الأقارب وما إلى ذلك) على أنه تعويض لنقص النشاط البحثي في مجالات أخرى.

المراجع[عدل]

  • Rotenberg V.S., Arshavsky V.V. Search activity and its impact on experimental and clinical pathology. Activitas Nervosa Superior (Praha), 1979, 21: 105-115.
  • Rotenberg V.S., Arshavsky V.V. REM sleep, stress and search activity. Waking and Sleeping, 1979, 3: 235-244.
  • Rotenberg V.S. Search activity in the context of psychosomatic disturbances, of brain monoamines and REM sleep function. Pavlovian J. Biolog. Sci. 1984, 19: 1-15.
  • Rotenberg V.S. REM sleep and dreams as mechanism of search activity recovery. In: Moffitt A., Kramer M., Hoffmann R., editors. Functions of dreaming, New York: State University of New York Press, 1993: 261-292.
  • Rotenberg V.S. Sleep after immobilization stress and sleep deprivation: Common features and theoretical integration. Critical Reviews in Neurobiology, 2000, 14: 225-231.
  • Rotenberg V.S. An integrative psychophysiological approach to brain hemisphere functions in schizophrenia. Neuroscience and Biobehavioral Reviews, 1994, 18; 487-495.
  • Rotenberg V.S., Kutsay S., Venger A. Behavioural attitudes and the level of distress in the process of adaptation to the new society. Stress and Health, 2001, 17: 187-193.
  • Rotenberg V.S. Anorexia nervosa: Old contradictions and a new theoretical approach. International J. of Psychiatry in Clinical Practice, 2000, 4: 89-92.
  • Rotenberg V.S. REM sleep function and brain monoamine regulation: An application of the Search Activity Concept. In M. Lader, D.P.Cardinali, S.R. Pandi-Perumal, editors, Sleep and Sleep Disorders, Springer, New York, 2006: 27-35.
  • Rotenberg V.S. Sleep and Memory: The influence of different sleep stages on memory. Neuroscience Biobehavior. Rev. 1992, 16: 497-502.
  • Rotenberg V.S. The psychophysiology of REM sleep in relation to mechanisms of psychiatric disorders. In: A.Z. Golbin, H. M. Kravitz, L.G.Keith, editors. Sleep Psychiatry, Taylor & Francis, London & New Yoek, 2004, 35-64.
  • Rotenberg V.S. Search activity concept: Relationship between behavior, health and brain functions. Activitas Nervosa Superior, 2009, 51: 12-44. http://www.activitas.org/index.php/nervosa/issue/view/20/showToc