ميشال أبو شهلا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ميشال أبو شهلا هو ميشال بن سعيد بن حبيب أبي شهلا[1]، صحفي وشاعر وأديب لبناني من مواليد بيروت، اشتهر طوال حياته في الحقلين الصحفي والاجتماعي بالعمل الدائم في سبيل المصلحة العامة ولترسيخ الوحدة الوطنية.

ميشال أبو شهلا
ميشال بن سعيد بن حبيب أبي شهلا
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1898م
بيروت،  لبنان
تاريخ الوفاة 16 يناير عام 1959م
مواطنة  لبنان
الجنسية  لبنان
منصب
نقيب للصحافة اللبنانية
بداية 1943م
نهاية 1944م
الحياة العملية
المهنة صحفي، شاعر، أديب، ورئيس لجمعية أرباب الصحف الدورية

حياته[عدل]

ولد ميشال أبو شهلا في بيروت سنة 1898م، ودرس في الكلية البطريركية حيث قرض الشعر وهو في الثانية عشرة من عمره، كان والده سعيد أبو شهلا من كبار تجار بيروت، لذلك كان من الطبيعي أن يوجه ابنه إلى هذا الميدان، لكن مغريات التجارة عجزت عن ابعاده من مجاله الطبيعي الذي هو الادب والشعر والصحافة[2]، توفي في السادس عشر من يناير عام 1959م، له ديوان شعر جمع بعد وفاته وسمي «أنفاس العشيات - ط»، قدم له يوسف إبراهيم يزبك بكلمة قال فيها[1]:

"هو الأرثوذكسي القح، ابن المصيطبة"

أعماله[عدل]

أصدر مجلة «المعرض» مع ميشال زكور في أول آب اغسطس عام 1929م، وبقي مشاركاً في اصدارها حتى توقف عام 1935م، وفي عام 1936م اصدر صحيفة «الجمهور»؛ وهي مجلة سياسية اسبوعية أدبية فنية أنشأها ميشال أبو شهلا، وصدر العدد الأول منها في 17 أيلول سبتمبر سنة 1936م، امتازت بداية بطابعها الأدبي والسياسي، واستبدل اسم «الجمهور» بـ«الجمهور الجديد» في مطلع العام 1952م، وأصبحت تصدر كمجلة قياس 21 × 29 سنتم. رفعت المجلة شعاراً لها، وهو بيتان لمؤسس «الجمهور » ميشال أبو شهلا قال فيهما:

سألتك ان تهوى العروبة مؤمناً بموطن عز طارف وتليد وتحفظ إرث الضاد وهو رسالة نورثها من والد لوليد

نشر بعض قصائده في «المكشوف» وفي صحف و مجلات اخرى، وأسماه «أنفاس العشيات» عن مجلة الجمهور، بيروت. أصبح نقيباً للصحافة اللبنانية بعد فرح انطون من عام 1943م إلى عام 1944م، ورئيساً لجمعية أرباب الصحف الدورية، وبعد وفاته اصبحت مجلة الجمهور بعهدة ابنه فريد أبو شهلا.[3]

المراجع[عدل]

  1. أ ب "ابو شهلا - ويکي نور - موسوعة نور". ar.wikinoor.ir. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "نقابة الصحافة". pressorderlebanon.com. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ ""الجمهور" من صحيفة الى مجلة "الجمهور الجديد". اسسها ميشال أبو شهلا وتوقفت بعد غزو شارون بيروت". سعورس. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)