وجه مشقوق

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الوجه المشقوق
معلومات عامة
الاختصاص علم الوراثة الطبية  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
من أنواع عيب جسدي خلقي  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات

تضخم الشدق أو الوجه المشقوق Macrostomia ، (من اليونانية بادئة makro- معنى "كبير" و في اليونانية στόμα، "الفم" [1] يشير إلى الفم أنه واسع بشكل غير عادي.[2] يتميز بوصفه شذوذ خلقي الذي يؤدي لشقوق على تشكيل الوجه للأفراد المصابين. فإن هذه الشقوق تتشكل على أحد أو كلا من جانبي الوجه، ولكن تعتبر الأكثر شيوعا على الخد الأيمن ولديها أعلى معدل حدوث في الذكور.[3] شدق غير منتظم للغايةوفي المتوسط يحدث مرة واحدة فقط في كل 150،000 ل 300،000 مولود حي.[4] انه غير المألوف للشدق تحدث تلقاء نفسه ويتم إدراجه بمثابة أعراض لكثير من الأمراض بما في ذلك صغر الجسم القحفي.[3] وشقوق ناتجة عن التطور غير السليم أوالانصهار في الفك السفلي وعمليات الفك العلوي.[3] والشقوق تؤدي إلى مشاكل في تنمية العضلات الوجه.[3] منشأ شق الشدق هو لم يفهم تماما أنه من المحتمل أن يكون لها أسباب متعددة.[3] .[4]

مقدمة[عدل]

يمكن أن تسبِّبَ إصاباتُ الوجه واضطراباته ألماً وأثراً سلبياً في مظهر المريض. وفي الحالات الشديدة، يمكن أن تؤثِّر في الرؤية والكلام والتنفس، وفي قدرة المريض على البلع. إن هناك إصابات واضطرابات كثيرة يمكن أن تصيبَ الوجه. تعتمد معالجةُ إصابات الوجه واضطراباته على السبب؛ ففي بعض الحالات، يمكن ألاَّ تكونَ هناك حاجة إلى المعالجة. أمَّا في حال الحاجة إلى معالجة، فقد تشتمل هذه المعالجةُ على استخدام الأدوية أو الجراحة أو على طرق علاجية أخرى.

الاختلافات المظهرية[عدل]

هناك أربعة اختلافات واضحة من شق الشدق.[3] حسب التصنيفات وهي: الشق الجانبي الكامل على الوجه، شق الشدق البسيط، شق الشدق يحدث ترهل في عضلات الوجه، وتصبح عضلات الوجه المترهلة معزولة . ويرتبط الفلح المرتبط الشدق بالإندماج غير السليم أو فشل في عمليات تطور الفك أوالفكين أثناء التطور الجنيني.[3] هذا يمكن أن يؤدي إلى مجموعة متنوعة من التشوهات تشمل الجلد، الأنسجة تحت الجلد، عضلات الوجه، والأغشية المخاطية.[5]

المراجع[عدل]

  1. ^ στόμα, Henry George Liddell, Robert Scott, A Greek-English Lexicon, on Perseus نسخة محفوظة 12 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "macrostomia" في معجم دورلاند الطبي
  3. أ ب ت ث ج ح خ Buonocore، Samuel (March 2014). "Macrostomia: A Spectrum of Deformity". Annals of Plastic Surgery. 72 (3): 363–368. doi:10.1097/SAP.0b013e31826aefdf. اطلع عليه بتاريخ 08 نوفمبر 2015. 
  4. أ ب O'Neil، Marla. "Macrostomia, Isolated". Online Mendelian Inheritance in Men. اطلع عليه بتاريخ 08 نوفمبر 2015. 
  5. ^ Fadeyibi، Idowu (20 December 2010). "Macrostomia: a study of 15 patients seen in Lagos, Nigeria and proposal for a classification of severity". Journal of Plastic Surgery and Hand Surgery. 44 (6): 289–295. ISSN 2000-656X.