الشامية (الكويت)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 29°21′N 47°58′E / 29.350°N 47.967°E / 29.350; 47.967

Green-kuwait.gif
الشامية

المحافظة: العاصمة
الدائرة الانتخابية: الدائرة الثانية
الإحصاء
تعداد السكان: 16,339 نسمة (2008) [1]
المساحة: 2,073,401.182 م²
الخريطة
Red-kuwait.gif


الشامية، وهي منطقة من مناطق محافظة العاصمة في الكويت.

و قد تمت تسميتها بهذا الاسم لإنها كانت في طريق القوافل الذاهبة إلى الشام، وكان التجار يتجمعون فيها ليشربوا من آبارها، وكان الماء العذب ينقل إلى الكويت ويباع هناك.

تتكون المنطقه من 10 قطع

  • قطعه واحد - إطلاله على الدائري الأول والأبراج على العاصمه وعلى شارع الجهراء ما بين الشويخ والشاميه واحد من أغلى الشوارع السكنيه في العالم
  • قطعه أثنين - إطلاله على الدائري الأول وعلى طريق الملك فيصل بن عبد العزيز (المطار)
  • قطعه ثلاثه - إطلاله على شارع الجهراء ولكن بينهم حديقه عامه حيث انه لا يوجد منازل على شارع الجهراء مباشرتاً
  • قطعه أربعه - في نصف المنطقه
  • قطعه خمسه - إطلاله على طريق الملك فيصل بن عبد العزيز (المطار)
  • قطعه سته - في نصف المنطقه
  • قطعه سبعه - إطلاله على شارع الجهراء ولكن بينهم حديقه عامه حيث انه لا يوجد منازل على شارع الجهراء مباشرتاً وإطلاله أيضاً على الدائري الثاني
  • قطعه ثمانيه - إطلاله على الدائري الثاني
  • فطعه تسعه - إطلاله على طريق الملك فيصل بن عبد العزيز (المطار) وأيضا على الدائري الثاني
  • قطعه عشره - حيث تعتبر هي وقطعه واحد قطعه واحده ولكن يفصل بينهم شارع داخلي صغير وهي تطل على الدائري الأول فقط (قطعه عشره)

التسمية[عدل]

وسميت بالشامية لأسباب مختلفة، وهي :

  • منطقة زراعية خصبة، كان يقصدها المواطنون للتنزه لخضرتها وجمالها وثمار نباتتها المنوعة مثل شجرة السدر وأعشاب الحمبزان والحوه، ولذلك اعتبر الناس هذه المنطقة كأنها من بلاد الشام فأطلق عليها هذا الاسم.
  • منطقة تذخر بآبار المياه الحلوة ومن شدة حلاوة مياهها أطلقوا عليها الشامية.
  • منطقة راحة للتجار القادمون من الشام إلى الكويت قبل أن يذهبوا ببضائعهم إلى سوق الصفاة لبيعها فلذلك سميت بالشامية.

السكان[عدل]

لم يكن هناك في هذه المنطقة سكان إلا نادرا، حيث أغلب الناس يأتون إليها للتمتع بالمناظر الخضراء. أهل الشامية حالهم حال بقية أهل الكويت فمنهم من كان يعيش على ركوب البحر ومنهم من عاش من تجارة الؤلؤ والسفن الشراعية إلا أن غالبية أهل الشامية كانوا يركبون البحر. ظلت منطقة الشامية خاوية إلا من المنتزهات حتى العام 1954 وبعد الثورة النفطية وبعدما بدأ العمران يدب في معظم أو جميع مناطق الكويت. في البداية كان سكان الشامية حاليا وغيرهم من سكان الفيحاء والشويخ وكيفان والقادسية والمنصورية داخل السور في قلب مدينة الكويت وعندما أقدمت الدولة على استملاك منازلهم منحتهم قسائم في هذه المناطق وقدمت لكل فرد منهم مبلغا من المال لا يعتبر قرضا وإنما منحه مقابل استملاك منزله داخل السور في مدينة الكويت. تعتبر منطقه الشاميه أول منطقه سكنيه تم انشائها بعد تثمين الدوله للمنازل داخل سور الكويت وتعتبر قطعه 1 والتي هي أول قطعه سكنيه في دولة الكويت بعد الإسكان داخل سور الكويت ومن العوائل التي سكنت الشاميه : النفيسي، الغانم العثمان، السابج، المشعل، الخبيزي، المسند، العبيد، بورسلي، الغنيم، وغيرها الكثير. و أول بيت سكن بعد العمران هو بيت العثمان عام 1953 م على طريق الدائري الأول آنذاك بالقرب من دوار الجهراء الذي سمي بهذا الاسم لأنه يقع عند بداية شارع الجهراء. و بدأ العمران يدب في منطقة الشامية وبدأ تنظيم الشوارع فيها من أهمها شارع وهران وشارع المأمون وشارع ابن الهيثم وغيرها من شوارع المنطقة. و قلص التمدد العمراني في منطقة الشامية المساحات الخضراء هنا وهناك، ولم يبقى منها إلا بعض الحائق العامة التي تم تنظيمها من قبل الدولة ويرتادها الناس حاليا للتنزه ومن أكبر هذه الحدائق حديقة وهران وحدائق النيل الموازية لطريق الجهراء مقابل الشويخ. أما شامية الحماد فكانت الاسم القديم لضاحية عبد الله السالم وكانت من أملاك أسرة الحماد العوازم وتملك بها بعض الأسر الحضرية مثل النصف والفضالة.

أقدم سكان المنطقة[عدل]

ذكر أهل الشاميه أن عائلة الشريعان العوازم من أقدم سكان الشامية ففي كتاب (الشامية تاريخ وشخصيات لباسم اللوغاني) :

وقد سكن العديد من سكان الكويت هذه المنطقة قبل هدم السور منذ الأربعينيات وسيجد القارئ الكريم في الصفحات القادمة نقولات عديدة عن سكان الشامية القديمة يقول السيد فلاح محمد براك الشمالي أنه ولد في موقع يقال له " صيهد الشامية " عام 1910 م وهو الموقع الحالي لجمعية الشامية والشويخ التعاونية، موضحا أن ولادته تمت في " كباري " وهي مبنى صغير من الطين له سقف من العريش، وأن من جيرانهم في ذلك الوقت أسرة خليفة راشد الغريب، وأسرة التمتام العازمي، وأسرة حمدان الهبيدة العازمي، وأسرة المحيلبي، وسارة راشد الرميضي العازمي، وأسرة سعد الشريعان من العوازم وكان منزل أسرة سعد الشريعان من أقدم منازل الشامية

مراجع[عدل]

كتاب الشامية تاريخ وشخصيات لباسم اللوغاني