تعابير الوجه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

تعابير الوجه هي حركة أو أكثر لعضلات أو جلد الوجه. هذه الحركات تقوم بالتعبير عن حالة المشاعر للفرد من قبل مراقب. تعتبر تعابير الوجه أحد أشكال التواصل اللالفظي. تعتبر تعابير الوجه أحد الوسائل الأساسية لإيصال المعلومات الاجتماعية بين البشر، لكنها أيضا تستخدم من قبل معظم الثدييات وبعض فصائل الحيوانات الأخرى. تختلف تعابير الوجه وكيفية تقبلها على حسب الثقافة والشخص المتلقي.

قد يقوم الإنسان عادة برسم تعابير الوجه بشكل إرادي، إلا أن تعابير الوجه عادة ما تكون مرتبطة بالمشاعر لذلك غالبا ما تكون غير إرادية. على عكس ذلك فإنه يعتقد بأن رسم تعبير معين على الوجه يؤدي إلى خلق الشعور المرافق لها.

عمومية وتوارث التعابير[عدل]

ذكر تشارلز داروين في كتابه تعابير ومشاعر الإنسان والحيوان، "يعبر الشباب والعجائز من مختلف الأعراق من البشر والحيوانات عن حالة النفس باستخدام ذات الحركات". حتى منتصف القرن العشرين اعتقد الكثير من علماء الإنسان بأن تعابير الوجه هي أشياء يتم تعلمها بالكامل ولذلك فهي تختلف بين الثقافات المختلفة. إلا أن دراسات أجريت مؤخرا توصلت إلى أنه هناك بعض المشاعر قد تكون عمومية مشتركة بين مختلف الثقافات.

التواصل[عدل]

التقاء العيون[عدل]

تفصح عيون الإنسان عن الكثير مما يشعر أو يفكر به. حيث قد تعبر سرعة غمز العين عن الحالة العصبية للإنسان. تعتبر التقاء العيون من أهم طرق التواصل الالفظي. إلا أن لمختلف الثقافات معاني مختلفة لعملية التقاء العيون. حيث يعتبر التقاء العيون المباشر رمزا للتحدي في بعض الثقافات الآسيوية، بينما يعتبر إخفاض البصر تعبيرا عن االاحترام في ثقافات أخرى، كما أن التقاء العيون بين الرجال والنساء في الإسلام يعتبر أمرا غير محبذا، بينما يعتبر تفادي التقاء العيون في الثقافة الغرببة إشارة إلى قلة الثقة بالنفس في بعض الحالات.

حالة الوجه[عدل]

يعبر الوجه عادة عن حالة الإنسان بشكل عام. على وجه الخصوص فإن تعابير خاصة مثل البسمة والتنهيدة تعبر عن حالات خاصة مثل الفرح والحزن على الترتيب. على الرغم من وجود تعابير عمومية مشتركة بين جميع البشر مثل الفرح والخوف والدهشة والحزن، فإن هناك تعابير وجهية تختلف من ثقافة إلى أخرى.

لغة الإشارة[عدل]

تستخدم تعابير الوجه للتعبير عن معاني مختلفة في لغة الإشارة. على سبيل المثال ففي لغة الإشارة الأمريكية، يعتبر رفع الحواجب مع إمالة الرأس يشير إلى طرح سؤال "هل" ذو الإجابة بنعم أو لا. بينما خفض الحواجب يشير إلى سؤال بغير ذلك من أدوات الاستفهام.

اقرأ أيضا[عدل]