ريتشارد ستولمن

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من ريتشارد ستالمان)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ريتشارد ماثيو ستالمان
ريتشارد ستالمان في جامعة بتسبرج 2010
ولادة 16 مارس 1953 (العمر 61 سنة)
مدينة نيويورك،ولاية نيويورك،الولايات المتحدة
إقامة كامبريدج، ماساتشوستس
أسماء أخرى rms,
St. iGNUcius (avatar)
إثنية يهودي أمريكي [1]
مواطنة أمريكي
تعليم جامعة هارفرد ،معهد ماساتشوستس للتقنية
مدرسة أم Harvard University, Massachusetts Institute of Technology )[بحاجة لمصدر]
عمل رئيس مؤسسة البرمجيات الحرة
أعمال بارزة حركة البرمجيات الحرة, GNU, Emacs
دين ملحد[1]
موقع
www.stallman.org


ريتشارد ماثيو ستالمان (ولد 16 مارس 1953)، يختصر اسمه عادة ب rms,[2] هو ثوري أمريكي في مجال حريّة البرمجيات ومبرمج حاسوب. في سبتمبر 1983، أطلق مشروع جنو [3] لإنشاء نظام تشغيل كيونكس لكنه حر، وكان المنظم وكبير مهندسي المشروع. بإطلاقه لمشروع جنو، بدأ حركة البرمجيات الحرة؛ في أكتوبر 1985 أنشأ مؤسسة البرمجيات الحرة (FSF).

ستالمان كان من طلائع من رفعوا مبدأ (copyleft)، مبدأ يحاول معالجة جور حقوق النسخ واحتكاراتها، وهو المؤلف الرئيس لعدد من الرخص الحرّة مثل GPL؛ وهي الرخصة الحرة الأوسع استخداما في البرمجيات..[4] منذ أواسط التسعينات من القرن المنصرم، قضى ستالمان معظم وقته لمناصرة البرمجيات الحرة، بالإضافة إلى حملات ضد براءات الاختراع بالبرمجيات وما يراه على أنه تعميم مفرط لقوانين حقوق النسخ. كذلك طور ستالمان عددا من البرامج الواسعة الاستخدام، من ضمنها محرر Emacs الأصلي,[5] تجميعة مصرِّفات جنو GNU Compiler Collection,[6] ومتتبع جنو،[7] والعديد من الأدوات في حزمة أدوات جنو الأساسية.[بحاجة لمصدر] كما شارك في تأسيس اتحاد البرمجة الحرة في 1989.

سنواته الأولى[عدل]

ولد ستالمان لأبيه دانيال ستالمان وأمه أليس ليببمان،[8] عام 1953 في مدينة نيو يورك. وكانت أول تجربه له مع الحاسوب عندما كان لا يزال في مرحلة دراسته الثانوية في مركز أي بي إم نيويورك العلمي. حيث حصل على وظيفه خلال الصيف ليكتب برنامجا للتحليل الرياضياتي بلغة فورتران. أنهى ستالمان المهمة في بضع أسابيع وقضى بقية الصيف في كتابة محرر نصوص بلغة APL.[9] أما الصيف اللاحق لتخرجه من المدرسة الثانوية فأمضاه ستالمان في كتابة معالج تمهيدي للغة PL/I لأنظمة أي بي إم System/360.

في تلك الأثناء، كان ستالمان أيضا متطوعا كمساعد مختبر في دائرة الأحياء في جامعة روكفيلير. وبالرغم من أن مستقبله المهني كان قد بدأ يتوضح في مجال الرياضيات أو الفيزياء، إلا أن البروفسور الذي كان يدرسه في جامعة روكفيللير اعتقد أن لديه مستقبلا باهرا كعالم أحياء.[10]

كطالب في سنته الأولى في جامعة هارفرد، عُرف ستالمان لأداءه المتميز في مساق الرياضيات Math 55.[بحاجة لمصدر] وفي عام 1971 أصبح مبرمجا في مختبرات معهد ماساشوستس التقني للذكاء الصناعي، وأصبح جزءا من مجتمع الهاكرز، حيث كان يعرف بالأحرف الأولى لاسمه (rms) والذي كان يسمى به حساباته على الأجهزة. في النسخة الأولى من كتاب "قاموس الهاكرز"، كتب ريتشارد ستالمان ""ريتشارد ستالمان" هو اسمي الدنيوي الممل؛ يمكنكم تسميتي بـrms" [2] تخرج ستالمان من جامعة هارفرد magna cum laude حاصلا على درجة البكالوريوس في الفيزياء عام 1974.[11]

التحق بعدها ستالمان بالدراسات العليا في جامعة ماساشوستس كدارس للفيزياء، لكنه آثر وضع جل وقته في البرمجة في مختبرات الذكاء الاصطناعي وبالتالي ترك دراسته العليا. وآثر البرمجة على درجة الدكتوراة في الفيزياء.

في حين كان يدرس كطالب دراسات عليا في جامعة ماساشوستس التقنية، نشر ستالمان بحثا حول الذكاء الصناعي truth maintenance system بعنوان dependency-directed backtracking with Gerald Jay Sussman.[12] كان هذا البحث أحد الأعمال المبكرة حول موضوع intelligent backtracking في constraint satisfaction problems. وحتى اليوم تعتبر تقنية ستالمان وسوسمان (sussman) هي أكثر الأشكال عمومية وقوة من intelligent backtracking.[13] تقنية constraint recording، حيث نتائج جزئية من بحث يتم تخزينها لاستخدامها لاحقا، تم تقديمها في ذلك البحث أيضا.[13]

كهاكر في مختبرات MIT للذكاء الإصطناعي، عمل ستالمان على مشاريع مثل TECO و Emacs ونظام تشغيل Lisp Machine. كما أصبح منتقدا حادا لقيود استخدام أجهزة المختبر، والذي كان آنذاك ممولا من وكالة مشاريع الأبحاث الدفاعية المتقدمة. فعندما استخدمت ال MIT نظام كلمات المرور لتحديد من يستخدم أجهزة المختبر، وجد ستالمان طريقة لفك التعمية عن كلمات المرور وأرسل للمستخدمين كلمات مرورهم بالبريد الإلكتروني مرفقة باقتراح بتغييرها إلى كلمة مرور فارغة، وذلك لإعادة إمكانية الدخول للجميع دون الحاجة إلى كلمة مرور. عمل حوالي 20% من المستخدمين بنصيحته وقتها. وبالرغم من استخدام كلمات المرور ساد في النهاية. إلا أن ستالمان تفاخر بنجاح تلك الحملة لسنوات تلت.[14]

إضمحلال ثقافة الهاكرز في الMIT[عدل]

في نهاية السبعينات وبداية الثمانيات من القرن المنصرم، بدأت ثقافة الهاكرز التي ازدهر فيها ستالمان بالانقسام. وليمنع منتجوا البرمجيات استخدام برامجهم على أجهزة منافسيهم، قام معظم منتجوا البرمجيات بالتوقف عن توزيع شيفرة المصدر وبدأوا باستخدام حقوق النسخ وتراخيص تحديدية لوضع حدود أو حتى منع النسخ وإعادة التوزيع. مثل هذا التوجه كان موجودا سابقا، وأضحى من الواضح أنه سيصبح الشكل السائد. هذا التغير في الصفات القانونية للبرامح يمكن اعتبارة كنتيجة لما أفرزه قانون الولايات المتحدة الأمريكية لحقوق النسخ للعام 1976، كما صرّح زميل ستالمان في الMIT برويستر كاهل.[15]

عندما قام برايان ريد عام 1979 بتطبيق "القنابل الزمينة" (الإيقاف لعمل البرنامج بعد فترة من الزمن إن لم يكن مرخصا) في برنامج Scribe لتحرير النصوص، إعتبره ستالمان "جريمة ضد الإنسانية"[16] وأوضح بعدها بسنوات بأن تحديد حرية المستخدم هي التي يعتقد أنها جريمة، وليس فرض رسوم ثمنا للبرامج.[17]

في عام 1980، منع ستالمان وهاكرز آخرون من الإطلاع على شيفرة المصدر لبرنامج لطابعة الليزر المثبتة حديثا هناك، Xerox 9700. عدّل ستالمان برمجية طابعة الليزر السابقة (XGP Xerograhpics)، بحيث ترسل رسالة في البريد الإلكتروني للمستخدم عندما تتم مهمة طباعة له أو لها، ويعلم كل المستخدمين الوالجين للنظام المنتظرين لانتهاء مهام الطباعة خاصتهم إن علقت الطابعة لسبب ما. عدم القدرة على إضافة تلك الإمكانيات للطابعة الجديدة كان إزعاجا كبيرا، حيث أن الطابعة كانت في طابق يختلف عن ذلك الذي يتواجد فيه معظم المستخدمين. أقنعت هذه التجربة ستالمان بحاجة الناس لأن يكون لديهم الحرية لتعديل البرامج التي يستخدمونها.[18]

أنشأ ريتشارد جرينبلات، هاكر آخر في مختبرات الذكاء الصناعي، شركة آلة ليسب Lisp Machines, Inc. لتسويق نظام تشغيل Lisp machine، والذي قام بتصميمه مع توم نايت في المختبر. رفض جرينبلات الاستثمار الخارجي، مقتنعا بأن عوائد بناء وإعداد وبيع بضع أجهزة سيكون مربحا ويمكن إعادة استثماره لنمو الشركة. في المقابل، شعر الهاكرز الآخرون بأن الاستثمار برأس مال خارجي سيكون أفضل. بسبب عدم التوافق على الاستثمار الخارجي من عدمه، قام مجموعة الهاكرز من مؤيدي التوجه الثاني بإنشاء Symblics، بمساعدة روس نوفتسكير، أحد مدراء مختبرات الذكاء الاصطناعي. وظفت Symblics معظم الهاكرز المتبقين ومن ضمنهم بيل جوسبر الذي ترك مختبر الذكاء الصناعي آنذاك. كما أن Sybolics أجبرت جرينبلات على الاستقالة بالإشارة إلى سياسات الMIT. في حين أن كلا الشركتين أنتجت برمجيات متملكة، إلا أن ستالمان كان يعتقد أن الشركة الأولى وعلى عكس الشركة الثانية، حاولت عدم الإضرار مجتمع المختبر. ولعامين، منذ 1982 وحتى نهاية 1983، عمل ستالمان بنفسه على استنساخ مخرجات برامج Symbolics، بهدف منعهم من الحصول على احتكار لأجهزة المختبر.[19]

يجادل ستالمان بأنه يجب أن يكون لدى مستخدمي البرامج الحرية للمشاركة مع جيرانهم، وأن يكون بإمكانهم دراسة وعمل التعديلات على البرامج التي يستخدمونها. ويؤكد أن محاولات شركات البرمجيات المملوكة منع ذلك هي ممارسة لا مجتمعية ولا أخلاقية.[20] تنسب عبارة "البرامج تريد أن تكون حرة" تنسب إليه خطأً، ويقول ستالمان أنها سوء صياغة لفلسفته.[21] ويجادل أن الحرية ضرورية وحيوية لأجل المستخدمين والمجتمع كقيمة أخلاقية، وليس لأسباب عملية وحسب مثل إمكانية بناء وتطوير برمجيات أفضل ومتفوقة.

في فبراير عام 1984، ترك ستالمان عمله في الMIT ليعمل بدوام كامل على مشروع جنو، الذي أعلن عن في سبتمبر 1983.

مشروع جنو[عدل]

أعلن ستولمان الخطة المقررة لنظام التشغيل جنو في سبتمبر 1983 على عدة قوائم بريدية لARPNET و USENET.[22]

في 1985، نشر ستالمان "بيان جنو"، والذي وضع الخطوط العريضة للدوافع وراء إنشاء نظام تشغيل حر اسمه جنو والذي سيكون متوافقا مع نظام يونكس. والاسم سيكون اختصارا تكراريا ل"جنو ليس يونكس". بعد ذلك بوقت قصير، بدأ شركة لا ربحية اسمها مؤسسة البرمجيات الحرة لتوظيف مبرمجين وتوفير بنية تحتية قانونية لحركة البرمجيات الحرة. ستالمان هو رئيس مؤسسة البرمجيات الحرة (دون حصوله على راتب) والتي هي مؤسسة غير ربحية تحت البند 501(c)(3) وجدت في ماساشوستس.

أشاع نشاط ستالمان شعبية مبدا copyleft، كآلية قانونية لحماية حقوق التعديل وإعادة التوزيع للبرمجيات الحرة. وتم تطبيقها لأول مرة ضمن رخصة جنو إيماكس العامّة، وفي عام 1989 صدرت أول رخصة غير محددة لبرنامج معين هي رخصة جنو العامّة أو GPL. وبحلول ذلك الوقت، كان جزء لا بأس به من نظام جنو قد تمّ فعلا. وكان ستالمان شارك في العديد من الأدوات الضرورية، من ضمنها محرر النصوص Emacs، مُصرّف GCC ومصححgdb وبرنامج البناء التلقائي gmake. الاستثناء الواضح كان النواة. في عام 1990، بدأ أعضاء في مشروع جنو بناء نواة اسمها جنو هيرد، والتي لا زالت تحتاج للوصول إلى درجة من النضوج للاستخدام على نطاق واسع.

في عام 1991، قام طالب فنلندي هو لينوس تورفالدز باستخدام أدوات جنو لإنتاج نواة لينكس. الأدوات الموجودة فعلا من مشروع جنو كانت جاهزة للعمل على المنصة التي نتجت؛ معظم المصادر تشير بالاسم لينكس لنظام التشغيل العام الاستخدام الذي نشأ. وكان هذا محط جدال طويل في مجتمع البرمجيات الحرة. يجادل ستالمان أن عدم استخدام جنو في الاسم هو سخرية غير عادلة من قيمة الدور الذي لعبه مشروع جنو، ويضر باستدامة حركة البرمجيات الحرة عبر كسر العلاقة بين البرمجيات وفلسفة البرمجيات الحرة لمشروع جنو.

صورة غلاف كتاب أوريلي ميديا حرة كما في الحرية (Free as in Freedom)

تأثير ستالمان على ثقافة الهاكرز يصل إلى الاسم POSIX[23] ومحرر النصوص Emacs. ففي أنظمة يونكس، تنافست شعبية جنو إيماكس مع محرر نصوص آخر هو vi، مولدا ما عرف بحرب محررات النصوص. آخذ ستالمان لنفسه لقب آغنوسيوس (IGNUcuius) كنيسة إي ماكس من باب الدعابة، مستخدما اسمه شبيه بأسماء القديسين مشيرا إلى تقديمه لمحرر نصوص جديد كأنه تبشير بذلك المحرر أمام آخرون يتعاملون مع استخدامهم للمحرارات النصية بشكل أقرب للعقائدي.[24][25] ومسلما بأن vi هو محرر الشيطان، بينما استخدام نسخة حرّة من المحرر vi لا يعتبر خطيئة، بل يعتبر كفارة، مشيرا ثانية إلى أن النقطة الأساسية بالنسبة له هي كون البرمجيات حرة أم لا.[26]

في حدود عام 1992، كان مطورون يعملون في شركة Lucid Inc. يعملون باستخدام محرر النصوص Emacs اختلفوا مع ستالمان وخرجوا في النهاية بنسخة مشتقة من Emacs عرفت لاحقا باسم XEmacs.[27] شخّص الصحافي في مجال التقنية آندرو ليونارد ذلك بما رآه عناد ستالمان الرافض للتسويات على أنه شائع بين نخبة مبرمجي الحاسوب :[28] قالب:Bquote

نشاط البرمجيات الحرة[عدل]

ستالمان يلقي محاضرة حول "البرمجيات الحرة وحريتك" في biennale du design of Saint Etienne (2008)

كتب ستالمان العديد من المقالات حول حرية البرمجيات منذ بدايات تسعينات القرن المنصرم وكان مناضلا سياسيا مفوها لأجل حركة البرمجيات الحرة. الخطابات التي ألقاها بشكل معتاد كانت معنونة ب"مشروع جنو وحرية البرمجيات الحرة"،[29] مخاطر براءات الاختراعات في البرمجيات،[30] وحقوق النسخ والمجتمع في عصر شبكات الحاسوب.[31] موقفه اللامتنازل تجاه القضايا الأخلاقية فيما يخص الحاسوب والبرمجيات أدى بأن يوصف من قبل البعض بالراديكالي (المتطرف) والمتشدد.[32] في الأعوام 2006 و2007، وخلال فترة الاستشارة العامّة لمسودة النسخة الثالثة من رخصة جنو العام GPL والتي امتدت لثمانية عشر شهرا، أضاف موضوعا رابعا يوضح فيه الهدف من التغييرات.[33]

سعى ستالمان للحصول على مناصرة للبرمجيات الحرة أوحى له ب ريتشارد ستالمان الافتراضي (Virtual Richard M. Stallman (vrms))، برنامج يحلل الحزم المثبتة على نظام ديبيان جنو/لينكس، ويخبّر عن تلك الحزم الآتية من مصادر غير حرّة.[34] لكن يختلف ستالمان مع أجزاء من تعريف دبيان للبرمجيات الحرة [35]

في عام 1999 دعا ستالمان لتطوير موسوعة على الشبكة عبر دعوة العموم للمشاركة في كتابة المقالات. أنظر GNUPedia.[36]

في فتزويلا، ألقى ستالمان خطابا عاما وروّج تبني البرمجيات الحرة في شركة النفط المملوكة للدولة(PDVSA)، في الإدارات البلدية، في الجيش. وبالرغم من الدعم العام لهوغو شافيز، إلا أنه انتقد بعض السياسات في بث تلفزيوني، حول حقوق حرية التعبيير، وكذلك في لقاء خاص مع شافيز وفي خطابات عامّة في فنزويلا.[37][38] كان ستالمان في المجلس الاستشاري لمحطة التلفزيون لأمريكا اللاتينية منذ انطلاقها[39] لكنه استقال في فبراير 2011 منتقدا سياسات الدعاية المؤيدة للقذافي خلال الثورات في شمال أفريقيا.[40]

في أغسطس 2006 وخلال لقاءه مع الحكومة ولاية كيرالا الهندية، أقنع المسؤولين بالتخلي عن البرمجيات المملوكة، مثل مايكروسوفت في المدارس الحكومية. أدى ذلك في قرار تاريخي بتحويل نظام التشغيل المستخدم في 12500 مدرسة من أنظمة مايكروسوفت ويندوز إلى نظم تشغيل حرّة.[41]

بعد لقاء خاص، حصل ستالمان على تصريحات إيجابية حول حركة البرمجيات الحرّة من رئيس الهند في ذلك الوقت، د. عبدول كلام،[42] French 2007 presidential candidate Ségolène Royal,[43] ومن رئيس الإكوادور رفائيل كوريا.[44]


شارك ستالمان في مظاهرات حول الملكية الفكرية للبرمجيات،[45] DRM,[46][47] والبرمجيات المملوكة.

وفي تظاهرة ضد البرمجيات المملوكة في 2006، حمل ستالمان يافطة كتب عليها "لا تشتروا من ATI، عدوة حريتكم" خلال خطاب ممثل لATI في البناية التي يعمل فيها ستالمان، مما أدى إلى دعوة الشرطة.[48] لاحقا تم دمج بين شركة ATI وشركة AMD وأخذت مذّاك خطوات نحو جعل توثيق العتاد متوفرا للاستخدام من قبل مجتمع البرمجيات الحرّة.[49]

كذلك ساعد ستالمان ودعم مشروع International Music Score Library Project في العودة إلى شبكة الإنترنت، بعد أن تم إقفالها في أكتوبر 2007 بعد رسالة cease and desist من Universal Edition.[50]

حاسوب ستالمان الوحيد هو حاسوب محمول من Lemote Yeeloong (ويعمل بمعالج Loongson من ذات الشركة) والذي إختاره لأنه يمكنّه من استخدام برمجيات حرّة حتى على مستوى نظام الإدخال والإخراج الأساسي BIOS، مؤكدا موقفه بقوله "الحرية هي أولويتي، لقد ناضلت من أجل الحرية منذ 1983، ولن اسلّم تلك الحرية لأجل جهاز حاسوب أكثر راحة"[51] ليموت هو مشروع مشترك بين معهد تكنولوجيا الحوسبة التابع ل أكاديمية العلوم الصينية، مؤسسة تابعة لمجلس الدولة الصينية.

يقول ستالمان أن حكومة الولايات الأمريكية المتحدة تشجّع استخدام الحوسبة الغمامية لأنها تسمح لهم بالوصول إلى بيانات المستخدمين دون الحاجة إلى مذكرة تفتيش.[52]

مصطلحات[عدل]

ستولمن يرتدي قبّعة القديس اغنيسيوس خلال محاضرة بمدينة المنستير في تونس سنة 2012

يركز ستالمان كثيرا على الكلمات والأوصاف التي يستخدمها الناس عند الحديث عن العالم، بما في ذلك العلاقة بين الحرية والبرمجيات. فهو لا يكل من الطلب من الناس أن يقولوا برمجيات حرة وجنو/لينكس، وأن يتجنبوا مصطلحات "الملكية الفكرية" والقرصنة (في سياق الحديث عن حقوق النسخ). ويطلب أن يستخدم الناس مصطلحات معينة، وجهوده المستمرة لإقناع الناس بأهمية المصطلحات مصدر دائم لسوء التفاهم والاحتكاكات ضمن أجزاء من مجتمع البرمجيات الحرّة ومجتمع المصادر المفتوحة.

أحد المعايير لمقابلته لصحفي هو أن يوافق الصحفي على استخدام مصطلحاته في كامل المقال.[53] حتى أنه قد طلب من الصحافيين أن يقرؤوا أجزاء من فلسفة جنو قبل المقابلة، لاجل "الفعّالية".[بحاجة لمصدر] وعرف عنه أنه رفض طلبات لأن يحاضر بسبب بعض الخلافات على المصطلحات.[54]

العرفان والتقدير[عدل]

حصل ستالمان على الاتية، عرفانا وتقديرا له على أعماله:

منشورات مختارة[عدل]

Stallman has written and been the subject of several books, including:

Papers in technical and academic journals
Manuals
Selected Essays
Biography

Stallman has four topics that he has spoken on often[بحاجة لمصدر]:

انظر أيضا[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب "The Basement Interviews: Freeing the Code". صفحة 32. اطلع عليه بتاريخ 7 May 2011. "RP: The Caterpillar one is interesting because you are Jewish, aren't you?
    RS: I am an atheist but of Jewish ancestry."
     
  2. ^ أ ب Stallman، Richard (N.D.). "Richard Stallman's 1983 biography". Richard Stallman's homepage. (Published in the first edition of "The Hacker's Dictionary"). اطلع عليه بتاريخ 20 November 2008. "
    "'Richard Stallman' is just my mundane name; you can call me 'rms'""
     
  3. ^ Stallman، Richard (1983-09-27). "Initial GNU announcement". اطلع عليه بتاريخ 20 November 2008. 
  4. ^ Wheeler، David A. (2002-05-06/2008-10-03). "Make Your Open Source Software GPL-Compatible. Or Else.". (See the list in section 2). اطلع عليه بتاريخ 20 November 2008. 
  5. ^ Bernard S. Greenberg. "Multics Emacs: The History, Design and Implementation". ; "GNU Emacs FAQ". ; Jamie Zawinski. "Emacs Timeline". 
  6. ^ "GCC Contributors". 
  7. ^ "Richard Stallman lecture at the Royal Institute of Technology, Sweden (1986-10-30)". اطلع عليه بتاريخ 2006-09-21. "Then after GNU Emacs was reasonably stable, which took all in all about a year and a half, I started getting back to other parts of the system. I developed a debugger which I called GDB which is a symbolic debugger for C code, which recently entered distribution. Now this debugger is to a large extent in the spirit of DBX, which is a debugger that comes with Berkeley Unix." 
  8. ^ "Richard Stallman's mother, Alice Lippman, still remembers the moment she realized her son had a special gift." Chapter 3, Free as in Freedom http://oreilly.com/openbook/freedom/ch03.html
  9. ^ Stallman، Richard M. "RMS Berättar". اطلع عليه بتاريخ سبتمبر 22, 2009. 
  10. ^ Williams, Sam (2002). Free as in Freedom: Richard Stallman's Crusade for Free Software. O'Reilly Media. ISBN 0-596-00287-4.  Chapter 3. Available under the GFDL in both the initial O'Reilly edition (accessed on 27 October 2006) and the updated FAIFzilla edition. Retrieved 27 October 2006.
  11. ^ "Richard Stallman's Personal Page". Stallman.org. اطلع عليه بتاريخ 2011-06-07. 
  12. ^ Stallman، Richard M؛ Sussman, Gerald J (1977). "Forward Reasoning and Dependency-Directed Backtracking In a System for Computer-Aided Circuit analysis". Artificial Intelligence 9. صفحات 135–196. 
  13. ^ أ ب Russell، Stuart؛ Norvig, Peter (2003). Artificial Intelligence: A Modern Approach. صفحة 157. 
  14. ^ Levy,S: Hackers, صفحة 417. Penguin USA, 1984
  15. ^ Robert X. Cringely's interview with Brewster Kahle, around the 46th minute
  16. ^ Williams, Sam (2002). Free as in Freedom: Richard Stallman's Crusade for Free Software. O'Reilly Media. ISBN 0-596-00287-4.  Chapter 6. Available under the GFDL in both the initial O'Reilly edition (accessed on 27 October 2006) and the updated FAIFzilla edition. Retrieved 27 October 2006.
  17. ^ "Richard Stallman, Live and Unplugged". "Q: You once said "the prospect of charging money for software was a crime against humanity." Do you still believe this? A: Well, I was not distinguishing the two meanings of free." 
  18. ^ Williams, Sam (2002). Free as in Freedom: Richard Stallman's Crusade for Free Software. O'Reilly Media. ISBN 0-596-00287-4.  Chapter 1. Available under the GFDL in both the initial O'Reilly edition (accessed on 27 October 2006) and the updated FAIFzilla edition. Retrieved 27 October 2006.
  19. ^ Levy,S: Hackers. Penguin USA, 1984
  20. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع OpenSources
  21. ^ The Daemon, the GNU and the Penguin by Peter H. Salus. Retrieved 18 February 2005.
  22. ^ "new UNIX implementation". Groups.google.co.uk. اطلع عليه بتاريخ 2010-03-12. 
  23. ^ "POSIX 1003.1 FAQ Version 1.12". 2006-02-02. اطلع عليه بتاريخ 2006-07-16. 
  24. ^ "Richard Stallman: GNU/Linux and a free society" article by Takver Sunday October 10, 2004 at 08:06 AM on Melbourne Indymedia web site. Hosted on the Wayback machine.
  25. ^ "St IGNUcius web page at www.stallman.org". Stallman.org. اطلع عليه بتاريخ 2010-03-12. 
  26. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع faif
  27. ^ "The Lemacs/FSFmacs Schism". تمت أرشفته من الأصل على 2009-12-12. اطلع عليه بتاريخ 2009-12-12. 
  28. ^ Leonard، Andrew. "Code free or die". Salon.com. اطلع عليه بتاريخ سبتمبر 21, 2009. 
  29. ^ "Transcript of Richard Stallman on the Free Software movement, Zagreb; 2006-03-09". FSFE. اطلع عليه بتاريخ 2008-01-17. 
  30. ^ "IFSO: Richard Stallman: The Dangers of Software Patents; 2004-05-24 (transcript)". اطلع عليه بتاريخ 2008-01-17. 
  31. ^ "Copyright and Globalization in the Age of Computer Networks — GNU Project — Free Software Foundation (FSF)". اطلع عليه بتاريخ 2008-01-17. 
  32. ^ Forbes.com The Problem With St. Ignucius
  33. ^ "GPLv3 - GNU General Public License, version 3". FSFE. اطلع عليه بتاريخ 2008-01-17. 
  34. ^ "The Virtual Richard M. Stallman package". Debian. اطلع عليه بتاريخ 2008-01-17. 
  35. ^ "Debian Bug report logs - #221807: "vrms and RMS disagree sometimes...". 
  36. ^ Richard Stallman. "The Free Universal Encyclopedia and Learning Resource". اطلع عليه بتاريخ 2006-10-15. 
  37. ^ Stallman, Richard. "Encounter with President Chavez (2004-12-01 to 2004-12-06)". Richard Stallman Travel and Free Software Activities Journal.
  38. ^ "Chavez threatens dignitaries". 
  39. ^ Daniels، Alfonso (2005-07-26). "Chavez TV beams into South America". The Guardian (London). اطلع عليه بتاريخ 2010-05-22. 
  40. ^ "2010: November - February Political Notes - Richard Stallman". Stallman.org. اطلع عليه بتاريخ 2011-06-07. 
  41. ^ "Kerala logs Microsoft out". The Financial Express. اطلع عليه بتاريخ 2010-03-12. 
  42. ^ "Richard Stallman Meets the President of India". 
  43. ^ "Meeting between Ségolène Royal and Richard Stallman". 
  44. ^ "Success for free software in Latin America!". 
  45. ^ "Protest in Brussels against software patents". 
  46. ^ "Protest outside and inside MPAA meeting on DRM". 
  47. ^ "Protest in France against DRM". 
  48. ^ "Protest against ATI nearly led to the arrest of RMS". Free Software Foundation page. 
  49. ^ "AMD will deliver open graphics drivers". 
  50. ^ Temporary main page of the IMSLP, accessed on May 2, 2008
  51. ^ "the setup is a bunch of nerdy interviews: What do people use to get the job done?". Richard.stallman.usesthis.com. 2010-01-23. اطلع عليه بتاريخ 2010-03-12. 
  52. ^ Adhikari, Richard. "Why Richard Stallman Takes No Shine to Chrome." LinuxInsider, 15 December 2010.
  53. ^ Leader of the Free World, Wired Magazine, Issue 11.11, November 2003.
  54. ^ Linux, GNU, Freedom by Richard M. Stallman. Retrieved 18 February 2005.
  55. ^ MacArthur Fellows - August 1990 John D. and Catherine T. MacArthur Foundation
  56. ^ "Grace Murry Hopper award citation". 
  57. ^ Hedersdoktorer 1944-2009 Royal Institute of Technology
  58. ^ Torvalds, Stallman, Simons Win 1998 Pioneer Awards Electronic Frontier Foundation
  59. ^ "Richard Stallman Wins Microsoft's Money". 
  60. ^ The Takeda Foundation announces winners of the Takeda Award 2001 to honor achievements in engineering The Takeda Foundation
  61. ^ University announces honorary degrees to celebrate 550th anniversary University of Glasgow
  62. ^ Members Directory - Dr. Richard M. Stallman National Academy of Engineering
  63. ^ Honorary Doctorates Vrije Universiteit Brussel
  64. ^ "RESOLUCIÓN CS N° 204/04". Bo.unsa.edu.ar. اطلع عليه بتاريخ 2010-03-12. 
  65. ^ "Laurea in Ingegneria Informatica a Richard Stallman.". 
  66. ^ "YouTube — RMS Given Honorary Degree at Lakehead". 
  67. ^ "Agora Online — Honorary Degree Recipients". 

وصلات خارجية[عدل]

Commons-emblem-copyedit.svg إن الوصلات الخارجية لهذه المقالة قد لا تتوافق مع سياسة المحتوى أو المبادئ التوجيهية. رجاء حسّن المقالة بإزالة الوصلات الخارجية المفرطة أو الغير مناسبة. (ديسمبر 2010)

قالب:Free Software Foundation قالب:FOSS celeb

قالب:Linux