عاطف الطيب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Atif taib.jpg

عاطف الطيب (26 ديسمبر 1947 - 23 يونيو 1996) ولد في جزيرة الشورانية مركز المراغة محافظة سوهاج مخرج مصري كبير، ولد بسوهاج في 26 ديسمبر عام 1947، تخرج في المعهد العالي للسينما - قسم الإخراج.

وعمل أثناء الدراسة مساعداً للإخراج مع مدحت بكير في فيلم (ثلاثة وجوه للحب ـ 1969)، وفيلم (دعوة للحياة ـ 1973) كما عمل مساعداً للمونتاج مع كمال أبو العلا. والتحق، بعد تخرجه، بالجيش لأداء الخدمة العسكرية، وقضى به الفترة العصيبة (1971 ـ 1975)، والتي شهدت حرب أكتوبر 1973. وخلال الفترة التي قضاها بالجيش، أخرج فيلماً قصيراً هو (جريدة الصباح ـ 1972) من إنتاج المركز القومي للأفلام التسجيلية والقصيرة ، وكانت فترة الجيش بالنسبة لعاطف الطيب فترة تكوين ذهني وفكري، حيث تمكن خلالها من تكثيف مشاهداته للأفلام (بمعدل 4 أفلام يوميا).

ثم عمل في العام 1973 مساعداً للمخرج شادي عبد السلام في فيلم "جيوش الشمس"

في العام 1978 قام بإخراج فيلم قصير من إنتاج المركز التجريبي اسمه "المقايضة"،

في العام 1979 عمل مساعد مخرج ثاني مع المخرج يوسف شاهين في فيلم " إسكندرية... ليه؟ "، وفي العام 1981 مع المخرج محمد شبل في فيلم "أنياب".

كما عمل عاطف الطيب مساعداً للمخرج العالمي لويس جيلبرت في فيلم "الجاسوس الذي أحبني"، ومع المخرج جيلر في فيلم "جريمة على النيل"، ومع المخرج مايكل بنويل في فيلم "الصحوة"، ومع المخرج فيليب ليلوك في فيلم "توت عنخ أمون"،. إن سينما عاطف الطيب سينما جميلة وجادة عندما كان يعمل كأنه فارس يريد أن يحارب الفساد بشتي أنواعه يتغلغل خلال شخصيات أولاد البلد فأصالة المواطن المصري سمة ظاهرة في كل أفلامه ... لم يتمكن المخرج عاطف الطيب من إتمام فيلمه الأخير "جبر الخواطر" لوفاته، حيث قام المونتير أحمد متولي بعملية مونتاج الفيلم منفرداً.

توفي عاطف الطيب في 23 يونيو 1996 في خارج البلاد عن عمر ناهز ال48 على إثر أزمة قلبية حادة بعد إجراءه لعملية في القلب

و قد قدم خلال خمسة عشر عاماً هي مشوار حياته الفني واحداً وعشرين فيلماً سعى فيها إلى تقديم صورة واقعية عن المواطن المصري والمجتمع المصري.

أفلام عاطف الطيب[عدل]

تاريخ العرض

كما قام في عام 1994 بإخراج أغنية كتبتلك ل لطيفة باستخدام سينيما كليب.

أخرج كليب المطربة أنغام شنطة سفر عام 1994 == مراجع ==