فاو-2

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


ألمانية: Aggregat-4, Vergeltungswaffe-2

إنجليزية: Bodyline, Big Ben

صورة معبرة عن الموضوع فاو-2

النوع صاروخ باليستي من مرحلة واحدة
بلد الأصل Flag of German Reich (1935–1945).svg ألمانيا النازية
تاريخ الإستخدام
فترة الاستخدام 8 سبتمبر 1944 إلى 19 سبتمبر 1952
الحروب الحرب العالمية الثانية
تاريخ الصنع
المصمم فيرنر فون براون
صنع 16 مارس 1942
العدد أكثر من 3000
المواصفات
الوزن 12508 كغ
الطول 14 متر
القطر 1.65 متر

المدى الفعال 320 كم

السرعة عند الانفجار: 800 متر/ثانية

وزن الرأس الحربي 980 كجم
باع الجناح 3.56 متر
الدافع 3810 كغ، 75% إيثانول، 25% ماء + 4910 كغ أكسجين سائل
أقصى ارتفاع 88 كم
السرعة السرعة القصوى: 1600 متر/ثانية
نظام التوجيه جيروسكوب للتحكم في الارتفاع، جيروسكوب بندولي لوقف المحرك
منصة الإطلاق متنقلة "ميلر فاجن"

فاو-2 (ألمانية: Vergeltungswaffe 2 وتعني «سلاح الانتقام») وعرف اختصاراً باسم V-2 هو أول صاروخ باليستي وأول جهاز من صنع بشري يصل إلى مدار كوكب الأرض. يعد فاو-2 الأساس الذي بنيت عليه كل الصواريخ الحديثة بما فيها الصاروخ القمري ساتورن 5. أطلق الجيش الألماني خلال الحرب العالمية الثانية أكثر من 3,000 صاروخ فاو-2 على قوات الحلفاء تسببت في مقتل أكثر من 7,250 شخص ما بين مدني وعسكري.

التطوير[عدل]

صمم المهندس الألماني فيرنر فون براون جيلين من الصاروخ "أجريجات"، وبعد نجاحهم، بدأ بالتفكير مع والتر ريدل في تصميم صاروخ أكبر بكثير في صيف عام 1937. أوقف مشروع "أجريجات 4" آ-4 لفترة بعد حدوث عدة مشاكل في ثبات الصاروخ آ-3 أثناء الطيران في يوليو 1936. في عام 1937 حدد فون براون الأداء المطلوب من آ-4 وتم إعطاء الأمر بتصميم وتصنيع الصاروخ بين عامي 1938/1939.

في أواخر عام 1941 حصل مركز الأبحاث التابع للجيش الألماني على التكنولوجيا الكافية لجعل صاروخ آ-4 صاروخاً ناجحاً. كانت هناك ثلاث عوامل رئيسية أدت إلى نجاح الصاروخ، المحركات الضخمة المدفوعة بالوقود المسال، وديناميكا الهواء الفوق صوتية، والتحكم وتوجيه الصاروخ. في ذلك الوقت لم يكن هتلر منبهراً بصاروخ فاو-2 حيث ظن أنه كان مجرد قذيفة مدفعية بعيدة المدى في مقابل سعر أعلى بكثير.

في أوائل سبتمبر 1943، وعد فون براون لجنة القصف بعيد المدى أن تطوير صاروخ آ-4 انتهى عملياً ولكن حتى منتصف عام 1944 لم يكن آ-4 جاهزاً. كان هتلر منبهراً بمدى حماسة مطوري الصاروخ ولحاجته لسلاح "أعجوبة" ليحافظ على الروح المعنوية للألمان، وافق هتلر على تعبئته بأعداد كبيرة.

التفاصيل التقنية[عدل]

رسم توضيحي لصاروخ فاو-2

عند إطلاقه، كان آ-4 يظل منطلقا لمدة 65 ثانية معتمداً على طاقته الذاتية، ثم كان يتم توجيه الصاروخ على الانحدار المطلوب وبعد إغلاق المحرك يواصل الصاروخ رحلته كالقذيفة معتمداً على السقوط الحر. كانت مضخات الوقود وتربينات بخارية، ويتم إنتاج البخار باستخدام هيدروجين بيروكسيد مركز مع برمنجات البوتاسيوم كمحفز. صنعت كلا من خزانات الأكسجين والكحول من سبيكة ألومينيوم-مغنزيوم.