أندريا أنييلي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أندريا أنييلي
Andrea Agnelli
معلومات شخصية
الميلاد 6 ديسمبر 1975 (العمر 43 سنة)
تورينو،  إيطاليا
مواطنة  إيطاليا
الديانة الكنيسة الكاثوليكية
الأب أومبيرتو أنييلي
الأم أليغرا كراكيولو (it)
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة بوكوني
المهنة رجل أعمال
أعمال بارزة رئيس نادي يوفنتوس
الرياضة كرة القدم
Imbox content.png
هذه سيرة ذاتية لشخص على قيد الحياة لا تحتوي على أيّ مراجعٍ أو مصادرٍ. فضلًا ساعد بإضافة مصادر موثوقٍ بها. المواد المثيرة للجدل عن الأشخاص الأحياء التي ليست موثّقةً أو موثّقة بمصادر ضعيفةٍ يجب أن تُزال مباشرةً. (فبراير 2016)

أندريا أنييلي (بالإنجليزية: Andrea Agnelli[1][2] رجل أعمال ومقاول إيطالي ولد في 6 ديسمبر 1975 في مدينة تورينو إقليم بييمونتي، ينتمي إلى أسرة "أنييلي" مالكة مجموعة فيات لصناعة السيارات وهو عضو مجلس إدارة شركة إيكسور وفيات ويرأس نادي يوفنتوس الرياضي منذ 2010[3]، ورابطة الأندية الأوروبية منذ 2007.

حياته[عدل]

ابن أومبيرتو أنييلي وأليغرا كاراكيولو، أتم دراسته في كلية سان كلار الدولية بأكسفورد وجامعة بوكوني في ميلانو. بعد إتمامه الدراسة عمل في مجال التسويق لدى عدة شركات إيطالية وأمريكية كشركة بياجيو وأوشون وفيليب موريس للسجائر بين عامي 2001 و2004، قبل أن يأسس شركة لامسي القابضة سنة 2007. أندريا لديه شغف لرياضة الغولف بكونه عضواً في نادي روايال بارك غولف ونادي كونتري كلوب روفيري سنة 2008، قبل تعيينه مستشارا في الفيدرالية الإيطالية للغولف في شتنبر من نفس العام. كون عدة علاقات مع مجموعة فيات التي أسسها جده الأول جيوفاني أنييلي. ليهتم بعدها بالتطوير الإستراتيجي لشركة "إيكسور" بين عامي 2005-2006، ثم عمل كمستشار إداري لمجموعة فيات، وعضو رابطة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في شتنبر 2015

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ لوتشيانو كانيباري. "Andrea". DiPI Online (باللغة الإيطالية). اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2018. 
  2. ^ لوتشيانو كانيباري. "agnelli". DiPI Online (باللغة الإيطالية). اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2018. 
  3. ^ "Del Piero welcomes new era at Juventus". ESPN. 22 May 2010. تمت أرشفته من الأصل في 25 May 2010. اطلع عليه بتاريخ 27 مايو 2010. 
Giuseppemazzini.jpg
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية إيطالية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.