انتقل إلى المحتوى

اتحاد شرق إفريقيا

هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
 
اتحاد شرق إفريقيا
(بالسواحلية: Shirikisho la Afrika Mashariki)‏  تعديل قيمة خاصية (P1448) في ويكي بيانات
اتحاد شرق إفريقيا
اتحاد شرق إفريقيا
العلم
اتحاد شرق إفريقيا
اتحاد شرق إفريقيا
الشعار

 

الشعار الوطني
(بالإنجليزية: One People One Destiny)‏  تعديل قيمة خاصية (P1451) في ويكي بيانات
الأرض والسكان
إحداثيات 3°22′S 36°41′E / 3.37°S 36.69°E / -3.37; 36.69   تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
المساحة 2467202 كيلومتر مربع  تعديل قيمة خاصية (P2046) في ويكي بيانات
نسبة المياه (%) 4.9 نسبة مئوية  تعديل قيمة خاصية (P2927) في ويكي بيانات
عاصمة أروشا  تعديل قيمة خاصية (P36) في ويكي بيانات
اللغة الرسمية السواحلية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P37) في ويكي بيانات
التعداد السكاني 178978883 (2018)  تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
الحكم
التأسيس والسيادة
التاريخ
بيانات أخرى
العملة شلن شرق افريقي  [لغات أخرى]‏  تعديل قيمة خاصية (P38) في ويكي بيانات
المنطقة الزمنية ت ع م+02:00
ت ع م+03:00  تعديل قيمة خاصية (P421) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
وسيط property غير متوفر.

اتحاد شرق أفريقيا (بالسواحلية : Shirikisho la Afrika Mashariki) هو اتحاد سياسي مقترح كدولة اتحادية واحدة ذات سيادة من الدول السبع ذات السيادة في شرق إفريقيا في منطقة البحيرات الكبرى الأفريقية - بوروندي وجمهورية الكونغو الديمقراطية وكينيا ورواندا وجنوب السودان وتنزانيا وأوغندا.[1] كانت فكرة هذا الاتحاد موجودة منذ أوائل الستينيات لكنها لم تتحقق بعد لعدة أسباب.[2][3] في سبتمبر 2018 شكلت لجنة لبدء عملية وضع دستور إقليمي،[4] وكان من المقرر إعداد مسودة دستور للاتحاد بحلول نهاية عام 2021 على أن يبدأ التنفيذ في عام 2023.[5][6]

بالرغم من أن اتحاد شرق إفريقيا لم يشكل بعد، فقد اتخذت العديد من المبادرات لدفع هذا الهدف إلى الأمام.[7] توجد بالفعل مؤسسات وهيئات إدارية للتوحيد المستقبلي لهذه الدول،[8] حيث يعمل مندوبون من جميع الدول المنتسبة معًا لتحقيق هذا الهدف المشترك.

إن الدول السبع الموحدة داخل مجتمع شرق إفريقيا يشوبها الفساد السياسي والدول المتسلطة ويعيقها عدم التوافق من حيث اللغة والانقسامات العرقية.[9] تأمل المنطقة في التغلب على هذه الحواجز لجني الفوائد الاقتصادية التي يمكن أن يقدمها الاتحاد لهذا العدد الهائل والمتزايد من السكان.[10][11]

الخصائص[عدل]

سيصبح اتحاد شرق إفريقيا أكبر دولة في قارة إفريقيا وسابع أكبر دولة في العالم بمساحة 4،812،618 كيلومتر مربع (1،858،162 ميل مربع). ستمتد الدولة من المحيط الهندي إلى المحيط الأطلسي عبر القارة. بلغ عدد سكانها اعتبارًا من مارس 2022 ما يقارب 312362.653 نسمة، أي أنها ستكون الدولة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في إفريقيا ورابع أكبر دولة من حيث عدد السكان في العالم، وسيفوق عدد سكانها عدد سكان روسيا واليابان والبرازيل والمكسيك وإندونيسيا، وستحل في المرتبة الرابعة عالميًا بعد الصين والهند والولايات المتحدة.

اقترحت اللغة السواحيلية لتكون اللغة الرسمية المشتركة.[12] ستصبح كينشاسا المدينة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في الاتحاد المقترح حسب حدود المدينة والمنطقة الحضرية، وستحل في المرتبة الثانية مدينة دار السلام من حيث عدد السكان داخل حدود المدينة، ونيروبي في المرتبة الثانية من حيث عدد السكان في منطقة العاصمة. العاصمة المقترحة هي أروشا وهي مدينة في تنزانيا قريبة من الحدود الكينية، وهي أيضًا المقر الحالي لمجموعة شرق إفريقيا.[1] حاليًا يعيش 22 ٪ من السكان داخل هذه المناطق في المناطق الحضرية.[7]

ستكون العملة المقترحة للاتحاد هي شلن شرق إفريقيا، والتي وفقًا لتقرير منشور عام 2013 من المقرر أن تصبح العملة المشتركة لخمسة من الدول الأعضاء السبعة بحلول عام 2023.[13] تقدير الناتج المحلي الإجمالي (الاسمي) سيكون 240 مليار دولار أمريكي مما يجعلها في المرتبة 34 كأكبر سوق في العالم ورابع أكبر سوق في إفريقيا بعد نيجيريا ومصر وجنوب إفريقيا.[14] يقدر نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي (PPP) بحوالي 800 دولار أمريكي مما يضع اتحاد شرق إفريقيا في المرتبة 156على مستوى العالم.[7]

يشغل رئيس كينيا أوهورو كينياتا منذ عام 2013 منصب رئيس قمة مجتمعات شرق إفريقيا. أما بيتي ماينا عضو مجلس الوزراء في كينيا والمكلف بصفته وزير التصنيع والتجارة وتنمية المشاريع في كينيا هو القائم بأعمال رئيس المجلس الحالي.[7] الدكتور بيتر ماتوكو ماتوكي هو القائم بأعمال الأمين العام الحالي لمجموعة شرق أفريقيا والذي تولى المنصب في 25 أبريل 2021 بعد سنوات من العمل في مجلس الأعمال لشرق إفريقيا.[15]

مراجع[عدل]

  1. ^ ا ب "One president for EA by 2010". Sundayvision.co.ug. 28 نوفمبر 2004. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 15 يوليو 2012.
  2. ^ Vaughan، Chris (يونيو 2019). "THE POLITICS OF REGIONALISM AND FEDERATION IN EAST AFRICA, 1958–1964" (PDF). The Historical Journal. ج. 62 ع. 2: 519–540. DOI:10.1017/s0018246x18000407. S2CID:158221888. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2023-02-02.
  3. ^ Ikuya، James Magode (ديسمبر 2017). "Why the Current Clamor for East African Federation Cannot Produce Unity". Development. ج. 60 ع. 3–4: 197–200. DOI:10.1057/s41301-018-0163-8. S2CID:89891054. بروكويست 2086486348. {{استشهاد بدورية محكمة}}: templatestyles stripmarker في |المعرف= في مكان 1 (مساعدة)
  4. ^ "Ready for a United States of East Africa? The wheels are already turning". The East African. 6 يوليو 2020. مؤرشف من الأصل في 2022-10-20.
  5. ^ "East African Federation Looks Set for Further Delay". Global Risk Insights (بالإنجليزية الأمريكية). 20 Mar 2021. Archived from the original on 2022-08-15. Retrieved 2021-12-31.
  6. ^ Havyarimana، Moses (18 يناير 2020). "Regional experts draft confederation constitution". The EastAfrican. مؤرشف من الأصل في 2023-02-02. اطلع عليه بتاريخ 2020-02-24.
  7. ^ ا ب ج د "Overview of EAC". www.eac.int. مؤرشف من الأصل في 2022-11-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-28.
  8. ^ "EAC Leadership". www.eac.int. مؤرشف من الأصل في 2022-11-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-29.
  9. ^ "Explore the Map". Freedom House (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-10-31. Retrieved 2022-04-29.
  10. ^ "President Uhuru Kenyatta calls for greater participation of youth in Africa in political and economic affairs". www.eac.int. مؤرشف من الأصل في 2023-02-02. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-29.
  11. ^ "The African Executive | The Benefits of the East Africa Federation to the Youth". 15 مايو 2012. مؤرشف من الأصل في 2012-05-15. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-15.
  12. ^ Olukya، Godfrey (25 أكتوبر 2013). "Swahili to become East Africa's official language". مؤرشف من الأصل في 2020-09-28. اطلع عليه بتاريخ 2021-07-19.
  13. ^ "East African trade bloc approves monetary union deal". Reuters. 30 نوفمبر 2013. مؤرشف من الأصل في 2023-02-02. اطلع عليه بتاريخ 2019-01-19.
  14. ^ "EAC Quick Facts". www.eac.int. مؤرشف من الأصل في 2022-11-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-28.
  15. ^ "Hon. Dr. Peter Mutuku Mathuki". www.eac.int. مؤرشف من الأصل في 2022-11-03. اطلع عليه بتاريخ 2022-04-28.