المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

الانفصال (فيلم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
الانفصال
The Break-Up
الصنف رومانسي كوميدي
تاريخ الصدور 2 يونيو 2006
مدة العرض 105 دقيقة
البلد  USA
اللغة الأصلية الإنجليزية
المخرج بيتون ريد
الإنتاج فينس فون تعديل القيمة في ويكي بيانات
الكاتب فنسينت فوجن (القصة)
جيرمي جارلك
جاي لافندر
سيناريو فينس فون تعديل القيمة في ويكي بيانات
البطولة فنسينت فوجن
جينيفر أنيستون
مواقع التصوير شيكاغو تعديل القيمة في ويكي بيانات
تصوير سينمائي إريك آلان إدواردز
موسيقى جو برايون
التركيب دان ليبينتال
إستوديو يونيفرسل ستوديوز تعديل القيمة في ويكي بيانات
توزيع يونيفرسال بيكتشرز
الميزانية 52 مليون دولار
الإيرادات 202,483,135 دولار
معلومات على ...
الموقع الرسمي http://www.thebreakupmovie.net/ تعديل القيمة في ويكي بيانات
allmovie.com صفحة الفيلم  تعديل القيمة في ويكي بيانات  
IMDb.com صفحة الفيلم  تعديل القيمة في ويكي بيانات  

الانفصال (بالإنجليزية: The Break-Up) فيلم رومانسي كوميدي درامي صدر في عام 2006 من يونيفرسال بيكتشرز ببطولة فنسينت فوجن وجينيفر أنيستون. كتبه جيرمي جارلك وجاي لافندر وأخرجه بيتون ريد.

القصة[عدل]

يتخاصم زوجان أحدهما غاري غير المسؤول (فنسينت فوجن) والأخرى بروك المتحكمة محبة الكمال (جينيفر أنيستون) الذين يعيشان في شيكاغو. كلاهما سعيد بمهنته، فغاري يعمل مرشدًا سياحيًا وبورك تعمل في معرض فني. ينفصل الزوجان في بداية الفيلم نتيجة لنقاش محتدم بسبب طبيعة غاري غير المبالية وحب بروك للكمال.

أسهمت خلفيتهما الاجتماعية في الافتراق، فغاري معجب بألعاب الفيديو ومتعصب لفريق شيكاغو ويريد أن يضع طاولة بلياردو في الصالة. في المقابل، بروك مهتمة بالفن وكثيرًا ما تجلب لوحاتها إلى المنزل. تحاول بروك أن تبقي على علاقتهما، إلا أن نقاشهما عن الصالة ينتهي ليصبح حربًا يسعى كل منها لأن يتغلب على الآخر بالخداع والكذب.

يتفقان في النهاية على أن ينفصلا وأن يتنازلا كليهما عن المنزل وأن يتشاركا ربح بيع ما فيها. تجد بروك مشتريًا يريد المنزل بعد أسبوعين فتخبر غاري. تدعو بروك غاري إلى حفلة غنائية كان قد اشترت تذاكرها قبل فترة لهما الاثنين، يوافق غاري على أن يلاقيها هناك، لكنه يتركها هناك وحيدة عمدًا ويذهب إلى أصدقائه. تحزن بروك على ذلك وتبكي في غرفتها. يحاول غاري لاحقًا استلطافها بأن يجهز لها عشاءً كمفاجأة إلا أنها ترفض فيتحتم انفصالهما، ويدرك غاري ما فقده.

يعود غاري إلى جولاته السياحية وإلى السفر حول العالم، وفي نهاية الفيلم يقابل بروك مصادفة في أحد شوارع شيكاغو فيتحدث معها قليلًا ثم يبتعدان عن بعضهما مبتسمين.

وصلات خارجية[عدل]