هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

الترويج النانوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مايو 2013)
Arwikify.svg
هذه المقالة تحتاج للمزيد من الوصلات للمقالات الأخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (ديسمبر 2013)

الترويج النانوي يشير إلى نهجٍ يقع ضمن الاتصالات التسويقية والعلاقات العامة وتأثير جماعات الضغط ويستخدم تكتيكاتٍ خاصة ذات طابعٍ شخصي مفصل بمنتج معين أو قضية بعينها كنقطة انطلاق لحملات إستراتيجية أكثر شمولية. وهو يقوم على مبادئ علم النفس الاجتماعي وقابل للتطبيق عن طريق تكنولوجيات وسائل الإعلام الاجتماعية.

نشأة المصطلح[عدل]

كانت المدوِّنة الأمريكية آن هولند العاملة بمجال التسويق هي أول من صاغ هذا المصطلح، حيث كان ذلك في مدونتها ماركيتنج شيربا (MarketingSherpa)، في مقالٍ [1] في 6 أكتوبر 2008.[1] وبالنسبة لهولند؛ كان الترويج النانوي هو الأثر العملي لمفهوم التسويق شديد الانتقائية.

تعريف أشمل وتطبيقٌ أوسع للمصطلح[عدل]

وسع الكاتب البريطاني ومستشار الحملات دان فوكس تعريف ذلك المصطلح ليغطي نطاقًا أوسع من تخصصات الاتصالات والخدمات وذلك في مقال في 19 فبراير 2009، على مدونة "باب أفيرز" (PubAffairs) [2], المختصة بتدعيم شبكات العلاقات العامة.[2]

حيث عرَّف الترويج النانوي بأنه التعزيز التكتيكي للأفكار والرسائل، مصمم خصيصًا لأفراد أو مجموعات مختارة، وذلك بهدف تشجيع الحملة على النمو وبناء قوة دافعة من وراء جمهورٍ محدود ومرَّكز، وهو ما أصبح متاحًا نتيجة الآثار المتضاعفة لتكنولوجيات الاتصال ووسائل الإعلام الاجتماعية.

وفي مارس 2009، تم استخدام المصطلح على مدوَّنة تسويق أخرى تسمى "دي إم هورايزونز" (dm horizons) [3][3] وذلك لوصف رفض فريق حملة تسويق السيارة الاقتصادية الهندية الصنع "نانو" استخدام التلفزيون مقابل تفضيل استخدام غرف الدردشة وشريط الأخبار والنوافذ المنبثقة والفيسبوك وأوركت والمدونات والتسويق الشفهي - ضمن جملة وسائل أخرى.[4] حيث وصفت دي إم هورايزونز ذلك بأنه "ترويج نانوي للنانو".

المراجع[عدل]

  1. ^ SherpaBlog: Nano-Niche Marketing: How to Beat the Recession (And Your Competition) More Easily http://www.marketingsherpa.com/article.php?ident=30857#
  2. ^ Think big, act small. It’s time to start nano-campaigning http://www.publicaffairsnetworking.com/blog_detail.php?id=58
  3. ^ Nano's Nano Marketing http://dmhorizons.blogspot.com/2009/03/nanos-nano-marketing.html
  4. ^ Nano to Ride on Innovative Marketing http://www.businessweek.com/globalbiz/content/mar2009/gb20090323_636187.htm?campaign_id=rss_topStories