سرية الطفيل بن عمرو الدوسي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

سرية الطفيل بن عمرو الدوسي، إلى "ذي الكفين" صنم عمرو بن حممة الدوسي في شهر شوال سنة 8 هـ.[1]

مجريات السرية[عدل]

لمَّا أراد النبي محمد السير إلى الطائف، بعث الطفيل بن عمرو الدوسي إلى "ذي الكفين" صنم عمرو بن حممة الدوسي يهدمه، وأمره أن يستمد قومه ويوافيه بالطائف، فخرج سريعًا إلى قومه فهدم "ذا الكفين" وجعل يحش النار في وجهه ويحرقه ويقول «يا ذا الكفين لست من عبادكا، ميلادنا أقدم من ميلادكا، إني حششت النار في فؤادكا». وانحدر معه من قومه 400 سراعًا فوافوا النبي بالطائف بعد مقدمه بأربعة أيام. وقدم بدبابة ومنجنيق.[1]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب الطبقات الكبرى، ابن سعد، ج2، ص157، دار صادر، بيروت.
قبلها:
سرية خالد بن الوليد (بني جذيمة)
سرايا الرسول
سرية الطفيل بن عمرو الدوسي
بعدها:
سرية عيينة بن حصن الفزاري


Spain Andalusia Cordoba BW 2015-10-27 13-54-14.jpg
هذه بذرة مقالة عن تاريخ الإسلام بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.