المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

ضراس (القصيم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مايو_2010)
قرية ضراس
تقسيم إداري
البلد  السعودية
المنطقة القصيم
خصائص جغرافية
إحداثيات 26°19′10″N 43°52′33″E / 26.3194012°N 43.8758325°E / 26.3194012; 43.8758325

قرية ضراس على خريطة السعودية
قرية ضراس
قرية ضراس

ضراس هي قرية أو أحد أرياف مدينة بريدة تتميز بتضاريس رملية وتعد من أهم المواقع التي تحتوي على مزارع ريفية أسسها عمير بن وائل التويجري قبل أكثر من 200 سنة حوالي عام 1210هـ .وتقع قرية ضراس بمنطقة القصيم وتبعد عن مدينة بريدة خمسة كيلومتر غربا. يقال أن سبب التسمية هو أن الحفير المستخرج من الآبار فيه حجارة تشبه الأضراس.

الحالة الاقتصادية[عدل]

لا يمكن التكهن حول الحياة الاقتصادية وسبل معيشة السكان في القرية قبل أكثر من قرن, وذلك لعدم وجود شواهد خاصة بالحالة الاقتصادية للقرية في تلك الحقبة وتمثل الزراعة الحرفة الرئيسية لبلدة ضراس لتوفر الماء وخصوبة الأرض وكانت قديماً محاطة ببساتين النخيل من جميع الجهات ويعمل معظم السكان في الزراعة وأهم المزروعات : النخيل والحبوب من قمح وشعير وذرة ومن المحاصيل الأخرى الكوسة والخيار والبندورة والبصل والثوم والبطيخ و تزرع هذه الأنواع في فصل الربيع والصيف . وفي الأراضي الخصبة باستثناء البصل والثوم والسبانخ الذي يزرع في فصل الشتاء. ومن المنتجات الزراعية التي تعتمد على الأمطار والسيول زراعة الحبوب مثل القمح والشعير والبرسيم والحبوب المحصول الرئيسي في القرية وعليه يعتمد الأهالي بشكل أساسي.

الصناعة[عدل]

تقوم بشكل أساسي على الصناعات اليدوية البدائية وبعض الصناعات الآلية القديمة مثل صناعة المعدات الزراعية الخشبية لحراثة الأرض والمناخل والفؤوس ومعدات تكسير الحجارة وقطع الأخشاب وعدة السواني بأنواعها وكذلك كان هناك بعض الصناعات الخشبية مثل صناعة الأبواب والشبابيك لبيوت الطين .

التجارة[عدل]

مما ساعد على زيادة الحركة التجارية بالبلدة أنها ترتبط بطريق يؤدي إلى البكيرية وتسمى قديما جادة البكيرية تبدءا من بريدة مرورا بالخبوب ثم ضراس ( سوق أبوعلي) حتى البكيرية ثم قرى كثيرة وصولاً إلى مكة و جدة .

التعليم[عدل]

لقد اهتم أبناء بلدة ضراس بالتعليم في وقت مبكر حيث وجدت في بعض الوثائق القديمة والتي تعود لعام 1258 وهي وصيه لأحد أبناء البلدة وفيها يوصي لصرف مبلغ لطلاب المسجد وهذا يدل على اهتمام أهل البلد بالتعليم ، وكان التعليم آنذاك يقتصر على قراءة القران وتدريس بعض العلوم الشرعية .