عامر السبيعي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من عامر سبيعي)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
عامر سبيعي
عامر سبيعي.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 1958
دمشق، سوريا
الوفاة 19 أكتوبر 2015 (57 سنة)
مصر
سبب الوفاة أزمة قلبية
الجنسية  سوريا
أسماء أخرى الزكرتي
والدان رفيق سبيعي
الأب رفيق السبيعي  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الأدوار المهمة أبو نيزك - أبو ياسين - عمر أفندي - بسام أفندي
المهنة ممثل  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
سنوات النشاط 1977 - 2015
المواقع
السينما.كوم صفحته على موقع السينما

عامر سبيعي (1958 - 19 أكتوبر 2015) ممثل سوري وابن فنان الشعب رفيق سبيعي ، والأخ الأكبر لسيف الدين سبيعي لعب الكثير من الأدوار المهمة ومنها أبو نيزك في مسلسل الدبور الجزء الأول والثاني ولعب دور عمر أفندي في مسلسل أهل الراية ولعب دور بسام أفندي في حمام القيشاني وغيرها.

أعماله[عدل]

مع الثورة السورية[عدل]

اتخذ موقفاً سياسياً مناقضاً لأبيه وأخيه، بتأييد الثورة السوريّة، ما دفعه للخروج من البلاد خلال شهر نيسان/ إبريل 2013، وأقام بمصر حتى وفاته. في أكثرِ من لقاءٍ صحفي أعقب خروجه من سوريا؛ أكدّ عامر السبيعي على تأييده للثورة منذ قيامها، لكنّه لم يفصح عن هذا التأييد، مواصلاً حياته وعمله الفنّي، لحين تعرّض للاختطاف على يد أحد فصائل المعارضة المسلحّة، قال وقتها إنّها «جبهة النصرة»، التي أطلقت سراحه بتدخلٍ من «الجيش الحر» بعد تأكدهم من كونه معارض. واعتبر الراحل هذه الحادثة بحسب قوله في أحد اللقاءات الصحفية: «بمثابة إشارة من الله أنني يجب علي الالتحاق بالثورة، وأن أنفض عني غبار الخنوع، فالحقيقة جبهة النصرة، ما هي إلا للدفاع عن المظلومين...»، وتوجّه لهم بالشكر «لأنهم كانوا سبباً في اتخاذ قرار الانشقاق والتزامي بعبادة الله.» وبدا عامر عاتباً على أبيه، لأنّه لم يسأل عنه بعد اختطافه أو خروجه، وأسِفَ لأنه لم يستطع إقناع أبيه وأخيه باتخاذ موقفٍ سياسي مشابه لموقفه، مؤكداً على حريّتهما فيما يتخذونه من مواقف، لكنّه بالمقابل أعرب عن حزنه لكونهما تنكرا له بسبب قناعاته السياسية. ألفّ، وغنى للثورة السوريّة أغانٍ مثل: «دبحوا الولد» «يا ويل يا ويل» و «صار بدها حل». كما تناقل المعارضون السوريون على نطاق واسع الأغنية التي هاجم فيها أمين عام حزب الله اللبناني، حسن نصرالله، بسبب تدخل حزبه في القتال بسوريا، واصفا إياه بـ«حسن زميرة». وسبق له أن انتقد الكثير من النجوم في بلده، مثل ياسر العظمة الذي قال عنه إنه «تناساه» ولم يشركه بأعماله بسبب مواقفه، إلى جانب سخريته مؤخرا من دريد لحام بعد زيارته للسفارة الروسية. [1]

وفاته[عدل]

توفي في 19 أكتوبر 2015 في أحد مستشفيات مدينة (6) أكتوبر بمحافظة الجيزة في مصر والتي يقيم فيها منذ سنوات.[2]

روابط خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "رحيل الفنان عامر السبيعي "شيخ الشباب" بمصر بعيداً عن سوريا"، مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2021.
  2. ^ بوابة الفجر: عاجل.. وفاة الفنان السورى المعارض عامر سبيعي في مصر نسخة محفوظة 19 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.