هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

عنف وحشي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

العنف الوحشي عبارة عن عنف إزاحي موجه ضد نظراء الشخص وليس الخصوم الحقيقيين للشخص. وغالبًا ما يستخدم هذا التنظيم لشرح العنف بين الأقليات في الدول المتقدمة. أما أعضاء المجموعات ذات الأقلية العرقية ممن لهم وضع متدنٍ فيواجهون ضغوطًا أكبر. كما أنهم يحتمل مشاركتهم بشكل أكبر في ارتكاب الجرائم في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفي أي مكان آخر. وفي أستراليا وكندا، [1][2] يتم النظر إلى العنف الوحشي بشكل كبير على أنه نمط يتم تعلمه بين الأجيال وعلى أنه مشكلة اجتماعية كبيرة في مجتمعات السكان الأصليين. في أستراليا، أوضحت استطلاعات الرأي أن ما يصل إلى 95% من الشباب من غير السكان الأصليين قد تعرضوا للعنف الوحشي في المنزل، وأن 95% من التنمر الذي يتعرض له السكان الأصليون تم على يد السكان غير الأصليين الآخرين.[3]

يحدث العنف الوحشي داخل الجماعات المهمشة حيث يتصادم الأفراد مع بعضهم نتيجة الشعور بالاضطهاد، وحينها يصبح المظلوم ظالمًا لنفسه وللآخرين. وتؤدي بعض السلوكيات الشائعة مثل، النميمة، والترهيب، وتوجيه أصابع الاتهام، والطعن بالظهر والتجنب إلى منع حدوث أي تغيير إيجابي.

— كويكواي للاستشارات[4]

وتشتمل المرادفات القريبة من هذا المصطلح على العنف الأفقي والصراع بين الأعراق والاستعمار الذاتي

وخارج الإطار العرقي، يستخدم هذا المصطلح كذلك لتفسير التنمر في مكان العمل، إلا أنه في تلك الحالة، تكون الظروف أكثر اختلافًا، بحيث أن اتحاد نساء السكان الأصليين في كندا ينظر إلى هذا الاستخدام على أنه خلط غير صحيح بين السيناريوهين. وهم يرون أن الصدمة بين الأجيال في مجال الاستعمار هو السبب الرئيسي للعنف الوحشي في مجتمعات السكان الأصليين.[2]

المراجع[عدل]

Ghilzai nomads in Afghanistan.jpg
هذه بذرة مقالة عن علم الاجتماع بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.