كارولينا بينيديكس بروس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كارولينا بينيديكس بروس
كارولينا ماريا بينيديكس بروس
Carolina Benedicks-Bruce med L'obsède.jpg

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالسويدية: Carolina Maria Benedicks)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 28 أكتوبر 1856[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
ستوكهولم[1]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 16 فبراير 1935 (78 سنة) [1][3]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Sweden.svg السويد[4][5][6]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الزوج ويليام بلير بروس (5 ديسمبر 1888–)[1]  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
مناصب
رئيس[7]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1910  – 1913 
رئيس[7]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1912  – 1921 
الحياة العملية
المدرسة الأم الأكاديمية الملكية السويدية للفنون (1881–1885)[8][1]
أكاديمية كولاروسي  [لغات أخرى] (1885–3 فبراير 1890)[9]
مدرسة أغسطس مالمستروم للفنون  [لغات أخرى][10]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة نحّاتة[1]،  وفنانة[6]،  وناشط حق المرأة بالتصويت  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم السويدية[5][6]  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات السويدية[5][6]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

كارولينا ماريا بينيديكس بروس (بالسويدية: Carolina Benedicks-Bruce)‏ (28 أكتوبر 1856 - 16 فبراير 1935) كانت نحاتة سويدية. بعد دراستها في أكاديمية الفنون في السويد، ذهبت إلى فرنسا، في البداية للدراسة وبعد ذلك للعيش والعمل في مستعمرة الفنانين في جروس سور لوين حيث التقت بزوجها وليام بلير بروس. عادت معه إلى السويد، وأنشأوا معا مزرعة الفنانين بروسبو في جوتلاند، التي تم إنشاؤها في وقت لاحق كمحمية طبيعية. كما عملت بنشاط في الحفاظ على المباني التراثية، وحق المرأة في التصويت وإنشاء خدمة الدفاع الطوعية النسائية السويدية.

نشأتها وتعليمها[عدل]

ولدَت بينديكس  في  28 أكتوبر عام 1856 في ستوكهولهم،[11] وهي ابنة كارولينا تشارلوتا (اسم عائلتها الأصلي كانتزلر) وإدوارد أوتو بينيديكس،[12] وهو مالك غني في منطقة جينسنج؛ وهي جزءٌ من الأعمال الحديدية في ساندفيكن. أخوها، غوستاف بينيديكس، ورث الأعمال الحديدية عن أبيه وكان عضوًا في الريكسداغ (البرلمان السويدي). كان لديها أخت أيضًا، وأخوَان غير شقيقَين من زواج أبيها الثاني.[13] أخوها غير الشقيق كان الفيزيائي كارل بينيديكس. كان هناك العديد من الفنانين في عائلة والدتها: العديد من أخوالها وجدتها كانوا رسامين، من ضمنهم جون أوسكار كانتزلر وأكسل ليوبولد كانتزلر. ومن خلالهم، زُرعَ حس بينيديكس الفني وتطور. ذهبت إلى مدرسة أوغست مالمستروم الفنية للنساء، ومنذ يوم 20 أغسطس عام 1881  وحتى ربيع عام 1885،[14] أصبحت أول طالبة أنثى في صف النحت في الأكاديمية الملكية السويدية للفنون.[15]

فرنسا[عدل]

في الأكاديمية، التقت بينيديكس بفنانات أخريات منهنّ هيلما أف كلينت وغيردا رايدبرغ وسافرت معهن إلى فرنسا في عام 1883. قضَين معظم أوقاتهن في باريس والجالية الفنية السويدية في غري-سور-لوان. بعد إكمال دراستها في الأكاديمية في ستوكهولم، عادت إلى فرنسا حيث أصبحت طالبة لدى النحّات أليكساندر فالغيير. كما عادت إلى غري-سور-لوان، وهو المكان الذي كان يجتمع في العديد من الرسامين الإسكندنافيين البارزين في ذلك الوقت خلال ثمانينيات القرن التاسع عشر. التقت بينيديكس بفنانين من أمثال كارل لارسون وزوجته كارين بيرغوو لارسون، وبرونو ليليفور، وكريستيان كروغ، وبيدير سيفيرين كروير.[16]

في غري، أنشأ الفنانون السويديون صالونهم الخاصة للنقد باسم صالون المعارضين.[16]

كانت بينيديكس فتاة عازبة، مع تعليم فني جيد ومن عائلة غنية مشجعّة لطموحاتها الفنية، وهذا ما أبعدها عن باقي الفنانين في الجالية. ففي ذلك الوقت، كانت تلك البيئة يغلب عليها الطابع الذكوري بشكل أساسي، وفنانوها محدودو الدخل.[17]

أعمالها[عدل]

كانت بينيديكس نحاتة في المقام الأول، لكنها عملت أيضًا في التنميش والألوان المائية. كانت منحوتاتها مستلهمة بشدة من الطابع الفرنسي في سبعينيات وثمانينيات القرن التاسع عشر، بينما كانت رسوماتها ونقوشاتها المنمشة تعرض بشكل رئيسي مناظر طبيعية وحيوانات. عُرضَت أعمالها للمرة الأولى في صالون باريس عام 1899، حيث شاركت بمنحوتتها L'obsédé.[16]

شاركت في معرض باريس العالمي Exposition Universelle عام 1900، حيث فازت بجائزة برونزية، ولاحقًا في فيينا.

في صنع التماثيل النصفية، عملت بينيديكس في الرخام والبرونز. ميكيل أنجيلو، هو تمثال نصفي برونزي يظهر ميكيل أنجيلو كرجل عادي مفكّر يعمل على شيء ما، بدلًا من عبقري عظيم. كما صنعت تماثيل نصفية لبير أرفيد ساف وللنحات إيميل ويكستروم. أدت دراستها للتشريح البشري إلى صنعها منحوتة شبيهة بالإنسان تدعى «التثاؤب».[18]

ما تزال العديد من منحوتات بينيدريكس ولوحاتها المائية ورسوماتها موجودة في برسبون مثل منحوتة المهووس،[19] والمستحم المجروح التي ربحت جائزة فخرية Mention Honorable في صالون باريس عام 1893.[20]

حياتها الشخصية[عدل]

التقت بينيديكس بالفنان ويليام بلير بروس في فرنسا في ربيع عام 1885. كان بروس وقتها ما يزال فنانًا فقيرًا وغير معروف، ولكن حادثة رحلته إلى كندا في خريف تلك السنة والتي فقد فيها معظم لوحاته في تحطم للسفينة؛ أكسبته بعض الشهرة. ذهبت بينيديكس برفقة عمها في رحلة مفاجئة إلى كندا حيث زارت بروس أيضًا. بعد مناقشات طويلة، عقد الثنائي خطوبتهما خلال سنة، وذلك ضد رغبة عائلة بينيديكس. عادا إلى أوروبا عام 1887، حيث تنقلا بين ستوكهولم وباريس. وتزوجا عام 1888، وزارا جوتلاند للمرة الأولى في تلك السنة.[16] كان زواجهما واحدًا من العديد من الزيجات مختلطة الجنسيات التي جاءت نتيجة الجالية الفنية متعددة الجنسيات في غري-سور-لوان. من الثنائيات البارزة أيضًا كانا الرسام الأمريكي فرانسيس بروكس تشادويك والرسامة السويدية إيما لوفستات تشادويك. بعد الزواج، انتقل الثنائي إلى باريس، غالبًا ليهربا من مراقبة عائلة بينيديكس لهما. ولعدة سنوات، عاشا حياة بوهيمية وسافرا في أرجاء أوروبا للرسم والدراسة.[17]

بروسبو[عدل]

في عام 1899، قررت بينيديكس- بروس وزوجها أن يستقرا في جوتلاند. اشتريا أراضي في هالسو في المكان الذي سيقوم فيه بروسبو، شمال فيسبي، وبدأا في إعادة بناء وتوسيع المنازل الموجودة في تلك الملكية. كانت بينيديكس- بروس تملك المال اللازم للمشروع وبروس هو رئيس المعماريين. انتقلا إلى بروسبو عام 1900.[19] عندما مات بروس عام 1906، بقيت هي في بروسبو واستمرت في عملها. أصبح المكان تجمعًا للفنانين والموسيقيين والعلماء في جوتلاند، مع وجود بينيديكس- بروس كمضيفة كريمة. كان لديها ثلاث ورشات عمل في بروسبو كما أنها ربت العديد من الحيوانات هناك، مثل البقر والأحصنة والخواريف والماعز والكلاب والدجاج والببغاوات والقردة،[20] والتي اعتنت بها بنفسها. بدأ اهتمامها بالاكتفاء الذاتي في غري-سور-لوان، حيث كان العديد من الفنانين يزرعون الخضراوات والأعشاب والفواكه والتوت في حدائق صغيرة خاصة بهم. وضعت خططًا عظيمة للحديقة في بروسبو حتى أنها جلبت معها بذورًا للزراعة من فرنسا، ووظفت فيها بستانيًا. ولكن توسيع المباني وغيره من التحسينات المعمارية في بروسبو كان قد توقف مع موت بروس.[21]

عاشت في بروسبو حتى وفاتها في 16 فبراير عام 1935. لم يكن لديها أولاد ليرثوا عنها، وفي وصيتها قالت أنه على بروسبو أن يظل مكانًا للفنانين الشباب ليبقوا فيه ويطوروا فنونهم. في عام 1972، تحقق ذلك مع إنشاء مؤسسة بروسبو الفنية للمنح الدراسية.[22]

الالتزامات الاجتماعية[عدل]

كانت بينيديكس- بروس امرأة مميزة وقوية بالنسبة لزمانها، ومنخرطة في القضايا الاجتماعية والسياسية، وأطلِق عليها لقب «السيدة بانكيرست» السويدية. من بين الأشياء التي كافحت من أجلها كان حق النساء في الاقتراع. عندما انعقد المؤتمر السادس للاتحاد العالمي لنساء منظمة سوفراج في ستوكهولم عام 1911، قامت بدعوة المندوبين إلى جوتلاند. قبل الدعوة نحو 40 مندوبًا وكانوا من ألمانيا وإنكلترا والنمسا وهنغاريا، وجاؤوا إلى فيسبي في 21 يونيو. تعاملت أيضًا مع المسائل والقضايا في جوتلاند وكانت واحدة من أكثر المدافعين حماسًا من أجل الحفاظ على  Burmeisterska huset، وهو منزل في فيسبي عائد للقرن السابع عشر. كانت أيضًا شخصية رئيسية في تأسيس خدمة الدفاع السويدية النسائية التطوعية في جوتلاند.[15]

في عام 1911، كانت عضوًا في مجلس مدرسة فاسكيند، وفي السنة اللاحقة، انضمت إلى جمعية مزارعي الفاكهة في فاسكيند. في عام 1913، أصبحت عضوًا في مجلس بلدية فاسكيند.

قامت بينيديكس- بروس أيضًا بتبرعات كريمة للحفاظ على المباني الأثرية، ولرعاية الأطفال، ودور الأيتام.[12]

معرض صور[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث ج ح Carolina M Benedicks-Bruce
  2. ^ المحرر: أندرياس باير و Bénédicte Savoy — العنوان : Artists of the World Online — الناشر: K. G. Saur Verlag و والتر دي جروتر — https://dx.doi.org/10.1515/AKL — معرف فنان في فنانو العام القاموس على الإنترنت: https://www.degruyter.com/document/database/AKL/entry/_10116227/html — باسم: Carolina Benedicks-Bruce
  3. ^ Väskinde kyrkoarkiv, Församlingsböcker, bunden serie, SE/ViLA/23088/A II a/2 (1921-1939), bildid: 00010597_00065, sida 64 — تاريخ الاطلاع: 18 فبراير 2020 — إقتباس: Brucebo Ämkefru Carolina Maria Bruce....., Artist,(18)56,28/10,Stockholm.....(19)35 16/2
  4. ^ تاريخ النشر: 12 فبراير 2016 — http://kulturnav.org/0628e308-bcc9-4dca-a1fc-bfe96d104dcf — تاريخ الاطلاع: 26 فبراير 2016 — الرخصة: CC0
  5. أ ب ت المؤلف: CC0 — المحرر: CC0 — الناشر: CC0 — المخترع: CC0 — نشر في: CC0 — تاريخ النشر: 1918 — الباب: CC0 — المجلد: CC0 — الصفحة: CC0 — العدد: CC0 — CC0 — CC0 — CC0 — ISBN CC0 — Årsberättelser för landsföreningen och lokalföreningarna för kvinnans politiska rösträtt 1917 — إقتباس: CC0 — الرخصة: CC0 وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "584e90e04110631d8573340128b155791f2ded16" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "584e90e04110631d8573340128b155791f2ded16" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  6. أ ب ت ث ج المؤلف: CC0 — المحرر: CC0 — الناشر: CC0 — المخترع: CC0 — نشر في: CC0 — الباب: CC0 — المجلد: CC0 — الصفحة: CC0 — العدد: CC0 — CC0 — CC0 — CC0 — ISBN CC0 — CC0 — إقتباس: CC0 — الرخصة: CC0 وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "2f99fb9208d36072a2fc7db0c4a43ee6db83a746" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "2f99fb9208d36072a2fc7db0c4a43ee6db83a746" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "2f99fb9208d36072a2fc7db0c4a43ee6db83a746" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "2f99fb9208d36072a2fc7db0c4a43ee6db83a746" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  7. ^ الناشر: Oskar Eklunds boktryckeri — Årsberättelser för Landsföreningen och lokalföreningarna för kvinnans politiska rösträtt — تاريخ الاطلاع: 27 أبريل 2021
  8. ^ المؤلف: John Kruse — الصفحة: 27 — http://runeberg.org/spg/20/0045.html — تاريخ الاطلاع: 19 يناير 2020
  9. ^ الصفحة: 45 — http://www.diva-portal.org/smash/get/diva2:851471/FULLTEXT01 — تاريخ الاطلاع: 18 فبراير 2020
  10. ^ العنوان : Carolina Maria Benedicks-Bruce — قاموس السير الذاتية للسيدات: https://www.skbl.se/sv/artikel/CarolinaBenedicksBruce — تاريخ الاطلاع: 18 فبراير 2020
  11. ^ Boëthius, B G. (1922)، "Gustaf Benedicks"، Svenskt biografiskt lexikon (باللغة السويدية)، National Archives of Sweden، ج. 3، ص. 159، مؤرشف من الأصل في 7 نوفمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2015.
  12. أ ب Westholm, Gun، "Carolina Benedicks Bruce"، www.gotland.net (باللغة السويدية)، Gotlands Media AB، مؤرشف من الأصل في 7 نوفمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2015.
  13. ^ Lyrholm, Christer، "Edvard Otto Benedicks"، www.geni.com، Geni، مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 05 أغسطس 2015.
  14. ^ Hedberg, Walborg؛ Arosenius, Louise (1914)، Svenska kvinnor (PDF) (باللغة السويدية)، Stockholm: Albert Bonniers Förlag، ص. 9، مؤرشف من الأصل (PDF) في 23 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 05 أغسطس 2015.
  15. أ ب Mörner, Stellan G. (1922)، "Carolina M Benedicks-Bruce"، Svenskt biografiskt lexikon (باللغة السويدية)، National Archives of Sweden، ج. 3، ص. 162، مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2015.
  16. أ ب ت ث "Venez à Grez! Venez à Grez!" [Come to Grez! Come to Grez!]، www.artistes-grezsurloing.fr (باللغة الفرنسية)، Associations de Grez-sur-Loing، مؤرشف من الأصل في 23 أغسطس 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 أغسطس 2015.
  17. أ ب Lundgren, Jan O.، Bill Manson (المحرر)، "The Bruce-Benedicks Saga and the Birth of the AGH"، www.artgalleryofhamilton.com، Art Gallery of Hamilton، مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 24 أغسطس 2015.
  18. ^ "Carolina Benedicks-Bruce 1856–1935"، www.signaturer.se (باللغة السويدية)، Signaturer.se، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2019، اطلع عليه بتاريخ 27 أغسطس 2015.
  19. أ ب Svännel, Jessica، "Vårdprogram för trädgården på Brucebo" [Care program for the garden at Brucebo] (PDF)، www.jessicasvannel.se (باللغة السويدية)، الجامعة السويدية للعلوم الزراعية، مؤرشف من الأصل (PDF) في 14 يوليو 2015، اطلع عليه بتاريخ 11 يوليو 2015.
  20. أ ب "Carolina Benedicks-Bruce"، www.brucebostiftelsen.wix.com (باللغة السويدية)، Brucebo Foundation، مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2016، اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2015.
  21. ^ "En William Blair kommer hem" [A William Blair comes home]، www.lansstyrelsen.se (باللغة السويدية)، The County Administrative Boards of مقاطعة جوتلاندز، 08 أبريل 2011، مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 27 أغسطس 2015.
  22. ^ "Brucebo and W.B. Bruce Fine Art Scholarships for Canadian Artists"، www.swedenabroad.com، سفارة إندونيسيا في كندا، مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2015، اطلع عليه بتاريخ 14 يوليو 2015.