يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.

كلوريد البنزالكونيوم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


كلوريد البنزالكونيوم
كلوريد البنزالكونيوم

أسماء أخرى

N-Alkyl-N-benzyl-N,N-dimethylammonium chloride; Alkyldimethylbenzylammonium chloride; ADBAC; BC50 BC80; Quaternary ammonium compounds; quats

المعرفات
رقم CAS 8001-54-5 ☑Y
الخواص
صيغة جزيئية variable
الكتلة المولية variable
المظهر 100% is white or yellow powder; gelatinous lumps; Solutions BC50 (50%) & BC80 (80%) are colorless to pale yellow solutions
الكثافة 0.98 g/cm3
الذوبانية في ماء very soluble
المخاطر
ترميز المخاطر
C, N [1]
توصيف المخاطر
تحذيرات وقائية
NFPA 704

NFPA 704.svg

0
3
0
 
في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

كلوريد البنزالكونيوم (Benzalkonium chloride) هو كاتيون أمونيوم رابعي وهو مؤثر سطحي.

الأسماء المرادفة[عدل]

alkyl benzyl dimethylammonium chlorid : alkyl benzyl ammonium chlorid : BKC : catigene DC100 : Exameen 3580 Hyamine 3500 pentonium : Roccal Zephiran

التسمية الكيميائية[عدل]

Alkyldimethyl ( phenylmethyl ) ammonium chloride [8001-54-5]. Structural Formula

الاستخدام الصيدلاني[عدل]

عامل مضاد للأحياء الدقيقة ، مطهر معقم ، عامل محل و مرطب . يُعتبر البنزالكونيوم أحد مركبات الأمونيوم الرباعية المستخدمة في الأشكال الصيدلانية كمادة مضادة للأحياء الدقيقة و حافظة بشكل مشابه للعوامل الفعالة سطحياً الموجبة الأخرى كالستيرميد و في المستحضرات العينية يعد واحد من أوسع المواد الحافظة استعمالاً بتراكيز تتراوح بين 0.01-0.02% وزن/حجم و غالباً ما يستخدم بالمشاركة مع مواد حافظة أخرى أو سواغات خصوصاً EDTA ثنائي الصوديوم 0.1% وزن/حجم لتعزيز الفعالية المضادة لسلالات بسودوموناس pseuob monas .

التأثير على صحة الجسم[عدل]

يعتبر البنزالكونيوم كلورايد مادة غير مخرشة و غير محسسة و تُعتبر مادة جيدة التحمّل إذا استخدمت بشكل ممدد على الجلد و الأغشية المخاطية . لوحظ ظهور بعض الآثار الجانبية لدى استخدامه في الأشكال الصيدلانية و من الممكن حدوث سمية ذاتية عندما يُطبق في الأذن ، و التطبيق المزمن له على الجلد يمكن أن يكون مخرشاً و يسبب فرط حساسية . من المعروف عن البنزالكونيوم كلورايد أنه يسبب تضيق قصبات عند مرضى الربو عند إدخاله في الرذاذات الدوائية ( spray ) بيَّنت تجارب دراسة السمية على الأرانب أنه بتراكيز عالية ضار لعين الأرنب و لكن على ما يبدو أن عين الإنسان أقل تأثُّراً حيث أنه يُستخدم في القطرات العينية 0.01% وزن/حجم كمادة حافظة و بدون آثار جانبية خطيرة. لا يُعتبر البنزالكونيوم كلورايد مناسباً للاستخدام كمادة حافظة في المحاليل المستخدمة لحفظ و إزالة العدسات اللاصقة المحبة للماء حيث أنه من الممكن أن يبقى عالقاً بهذه العدسات و يمكن أن يسبب لاحقاً سمية عينية عند إعادة وضعها ثانية . خصوصاً و المحاليل بتراكيز أكبر من 0.03% وزن/حجم التي تدخل العين و يتطلب ذلك رعاية طبية عاجلة لتدارك الموقف . من الممكن حدوث تخريش موضعي في الحلق و المري و المعدة و الأمعاء بعد تعرضها لمحاليل ذات تراكيز أكبر من ( 0.1% وزن/حجم ). تقدر الجرعة المميتة منه بـ ( 1-3 غ ) و من التأثيرات الجانبية التي تعقب تناوله فموياً وهط و فقدان وعي . و تقود الجرعات السامة لشلل العضلات التنفسية ، زلة ، زرقة . LD50 (guinea pig,oral) = 200 mg/kg LD50 (mouse,IP) = 10 mg/kg LD50 (mouse,IV) = 10 mg/kg LD50 (mouse,oral) = 175 mg/kg LD50 (mouse,sc) = 64 mg/kg LD50 (rat,IP) = 14.5 mg/kg LD50 (rat,IV) = 13.9 mg/kg LD50 (rat,oral) = 240 mg/kg LD50 (rat,sc) = 400 mg/kg LD50 (rat,skin) = 1.56 g/kg

سلامة الاستعمال[عدل]

تختلف الاحتياطات المتبعة أثناء التعامل مع المادة باختلاف الكمية و ظروف التعامل معها، حيث يعتبر مخرشاً للجلد و العين كما أن تعرض الجلد المتكرر له قد يقود إلى فرط حساسية . أما عند تطبيق محاليل مركزة منه بشكل مفاجئ على الجلد فهذا قد ينجم عنه آفات جلدية خطيرة من تآكل و تموّت في طبقات الجلد مع تشكل النُدب عليه ، حيث يتوجب عند حدوث ذلك غسل المنطقة المصابة مباشرة بالماء ، يتبعه استعمال محاليل الصابون . ومن الضروري ارتداء القفازات و اللباس الواقي المناسب للجسم إضافة إلى حماية العين .

التنافرات[عدل]

يتنافر مع الألمنيوم – السيترات – القطن – هيدروالبيروكسيد – هيدروكسي بروبيـل متيل سيللوز – الكاؤولان – لانولين – النترات – البروتين – أملاح الفضة - الصوابين أوكسيد الزنك – سلفات الزنك – مزيج المطاط و مزيج البلاستيك[2]

المصادر[عدل]

  1. أ ب ت C&L Inventory: Quaternary ammonium compounds, benzyl-C8–18-alkyldimethyl, chlorides نسخة محفوظة 23 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Handbook of Pharmaceutical Excipients SIXTH EDITION Edited by Raymond C Rowe BPharm, PhD, DSC, FRPharmS, FRSC, CPhys, MInstP Chief Scientist Intelligensys Ltd, Stokesley, North Yorkshire, UK Paul J Sheskey BSc, RPh Application Development Leader The Dow Chemical Company, Midland, MI, USA Marian E Quinn BSc, MSc Development Editor Royal Pharmaceutical Society of Great Britain, London, UK