مكاريوس الثالث (بطريرك أنطاكية)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مكاريوس الثالث
Макарий Антиохийский.jpg

معلومات شخصية
الميلاد العقد 1500  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
حلب  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 12 يونيو 1672  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الكنيسة بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس
الانتخاب بطريرك أنطاكية
تاريخ الانتخاب 12 تشرين الثاني 1647
نهاية العهد 12 حزيران 1672
السلف إيوثيميوس الرابع
الخلف نيوفيطوس الأول
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة يوسف الزعيم
الولادة حلب
الوفاة 12 حزيران 1672
دمشق ، سوريا
المركز السابق مطران حلب واكسرخوس ديار بكر وأنطاكية وتوابعها
المهنة قسيس،  وراهب،  وشماس  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

البطريرك مكاريوس الثالث بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس وخليفة بطرس وبولس لكنيسة أنطاكية الأرثوذكسية بين عامي (1647 - 1672)

حياته[عدل]

ولد يوسف الزعيم في حلب وكان والده كاهناً يدعى بولس، تعلم على يد إيوثيميوس الثاني ورسم كاهناً باسم يوحنا بعد زواجه.

في عام 1627 رزق بولد سماه بولس على اسم والده المتوفي، والذي أصبح سكرتيره الخاص وكاتب سيرته الذاتية. ولم تلبث زوجته أن توفيت عام 1627 فقصد دير مار سابا في فلسطين بغرض الرهبنة والاهتمام بطفله بولس.[1]

بطريركيته وأعماله[عدل]

بعد انتخاب إيوثيميوس الرابع بطريركاً عام 1635، استقدم الحلبيون الخوري يوحنا وتمت سيامته مطراناً لأبرشية حلب باسم ملاتيوس.

وفي عام 1647 تم انتخابه بطريركاً للكرسي الأنطاكي باسم مكاريوس الثالث.

كان هدفه الأول إعادة الاستقرار المالي لخزينة البطريركية بعد تدهوره كثيراً بسبب الضرائب التي فرضها العثمانيون على المسيحيين، ومن أجل ذلك قرر القيام برحلة طويلة إلى دول أوروبا الشرقية من أجل جمع المساعدات المالية، فانطلق مع ولده بولس بتاريخ 11 شباط 1652، وقام بزيارة القسطنطينية و‌رومانيا و‌مولدافيا و‌أوكرانيا و‌قيصرية روسيا. وأقام في موسكو ما بين (26 كانون الثاني 1655 - 29 أيار 1656) كضيف للقيصر أليكس الأول وكان له دور كبير في الاصلاح الديني والليتورجي الذي قام به البطريرك الروسي نيكون بفضل ما جلبه معه من بطريركية أنطاكية من كتب مثل الايكولجيون للبطريرك إيوثيموس الثاني والعديد من الكتب الأخرى. ثم عاد إلى دمشق في عام 1659 حيث نجح في تسديد ديون البطريركية. لكنه ما لبث أن سافر إلى روسيا مرة أخرى مدعوّاً من قبل القيصر أليكس ومصحوباً بالبطريرك باييسيوس بطريرك الاسكندرية لإصدار قرار استقالة البطريرك نيكون بسبب الانشقاقات التي حصلت بسبب اصلاحاته.

وبسبب رحلتهما قام بطريرك القسطنطينية المسكوني بارثينوس الرابع بحرمان باييسيوس ومكاريوس من عروشهما البطريركية.[2][3]

وفاته[عدل]

توفي البطريرك مكاريوس الثالث، ربما مسموماً، في دمشق بتاريخ 12 حزيران 1672.

المراجع[عدل]

  1. ^ "A History of the Orthodox Church The Church of Russia (1448–1800)". مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Каптерев Н. Ф., проф.. / «Патриарх Никон и царь Алексей Михайлович»./ Том II. / Глава 10. Хлопоты Московского правительства о восстановлении Паисия александрийского к Макария антиохийского на их патриарших кафедрах к о разрешении от запрещения Паисия Лигарида. / С. 474 نسخة محفوظة 2019-01-27 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Гидулянов, Павел Васильевич. / Загробная жизнь, как предмет спекуляции, или индульгенции в римско-католической и греко-православной церкви / П. В. Гидулянов. - М.; Рязань : Атеист, 1930. - 176 с. / С. 165-167 نسخة محفوظة 2020-06-15 على موقع واي باك مشين.
Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن قسيس بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.