هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

نعيمة صالحي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Naima Leghlimi
نعيمة صالحي
رئيسة حزب العدل والبيان الجزائري
تولت المنصب
رئيسة الحزب مند 2012
معلومات شخصية
الميلاد 14 نوفمبر 1962 (57 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
نوفمبر 1966 عنابة
مواطنة
Flag of Algeria.svg
الجزائر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام
الزوج محمد صالحي
أبناء 5
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة أكاديمية،  وسياسية  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب حزب العدل والبيان

نعيمة لغليمي من مواليد 14 نوفمبر 1962 بمدينة عنابة، رئيسة حزب العدل والبيان، زوجة البرلماني السابق محمد صالحي وأحد أعضاء حزب العدل والبيان ولها خمسة أبناء، خريجة الجامعة الإسلامية الأمير عبد القادر بولاية قسنطينة سنة 1994، وهي معروفة في الساحة السياسية الجزائرية [1]بإسم نعيمة صالحي لقب زوجها. في 2017 أعلنت معارضتها لسياسة فرض تعليم اللغة الأمازيغية في المدارس الجزائرية[2]

الخبرة المهنية[عدل]

  • أستادة بسلك التعليم
  • إطار سام بقطاع العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي

المهام والإنجازات[عدل]

  • تمثيل الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية في الأعمال المشتركة بين الوزرات الجزائرية
  • عضو بالمجلس الوطني للأسرة والمرأة الدي تم تنصيبه سنة 2007 من طرف رئيس الحكومة الجزائرية
  • عضو باللجنة الوطنية 52 لمراجعة قانون الأسرة الفوج الأول برئاسة الرئيس الأول للمحكمة العليا الجزائرية.
  • إعداد وتقديم برامج إذاعية وكتابة مقالات وتأليف كتيبات

مهام حزبية[عدل]

  • عضو في لجنةالإصلاحات الكبرى والمؤسسات الجزائرية
  • عضو في لجنة المرأة شؤون المرأة والأسرة والتكافل الإجتماعي
  • عضو في لجنة المكلفة بمتابعة البرنماج الإقتصادي والإجتماعي والإستثمار

رئيسة حزب العدل والبيان[عدل]

تنتمي السيدة نعيمة لغليمي صالحي إلى مدرسة الشهيد العربي بلمهيدي كونها من اسرة ثورية عن اب وأم كما تنتمي للمدرسة الباديسية نسبة للعلامة والمصلح عبد الحميد بن باديس وتنتمي للموسوعة الفكرية الفيلسوف العظيم الجزائري مالك بن نبي ولقد اتخذت من هذه المدارس الثلاثلها كتابات في الشعر و النثر لم تقم بطباعتها و مقالات صحفية أهمها "المرأة و العمل السياسي بين اللحية و القنينة" شاركت في العديد من الملتقيات الوطنية و الدولية كما نظمت العديد من الملتقيات الوطنية و الدولية ساهمت في العديد من اللجان الوطنية أهمها لجنة مراجعة قانون الأسرة 52 سنة 2005 و كذلك في لجنة الإصلاحات السياسية سنة 2011 ..الخ

و تعتبر السيدة نعيمة لغليمي صالحي  أول امرأة تؤسس حزبا سياسيا في العالم العربي و الإسلامي[بحاجة لمصدر] كما سبق و ان أسست عدة جمعيات وطنية و على رأسها الاتحاد الوطني للإطارات من أجل الجزائر و كان ذلك بتاريخ 14 نوفمبر 2003 و في سنة 2006 قامت بتأسيس المنظمة الوطنية للمرأة الجزائرية نالت شهادة سفيرة السلام من منظمة السلام الدولية للإغاثة و حقوق الإنسان سنة 2014 و هي عضو قيادي في أمانة هذه المنظمة الدولية. يعتبر حزب العدل و البيان الذي ترأسه السيدة نعيمة لغليمي صالحي حزبا وسطيا معتدلا ينتهج سياسة معارضة المناصحة لا المناطحة فاتحا كل قنوات الحوار مع كل الجهات الوطنية حاملا شعار معرفة - وسطية - استقرار


الجدل[عدل]

اتهامات ضد فرحات مهني[عدل]

في عام 2017 ، صرحت النائب نعيمة صالحي لقناة البلاد التلفزيونية أن السياسي الذي يناضل من أجل استقلال منطقة القبائل، فرحات مهني، هو "إرهابي" وأنه من واجب "الدولة إعدام الخونة".[3]

الهجوم على اللغة الأمازيغية[عدل]

في عام 2018 انتقدت نعيمة صالحي في شريط فيديو تعميم التعليم باللغة الأمازيغية في الجزائر، واختتمت بتصريحات مثيرة للجدل: "ابنتي الصغيرة في مدرسة خاصة حيث غالبية الطلاب هم من القبائل. لقد تصرفتْ ببراءة وبدأتْ تتعلم. أنا لم أعترض. منذ أن أصبح التعليم ملزمًا بتعلم (الأمازيغية) فقد أخبرتها: إذا سمعت أنك تقول كلمة بالقبائلية فسوف أقتلك. لقد أخبرتك".[4]

رد وزير الثقافة عز الدين ميهوبي على عضوة البرلمان قائلًا أن كلماتها "كانت مدعومة من قبل أشخاص ملتزمون فقط"، مضيفًا أن "الدستور قد قرر أن اللغة الأمازيغية جزء من هويتنا".[5][6]

لقد دعت كذلك لمقاطعة الأمازيغ الذين يحملون علم الأمازيغ وعدم الزواج منهم.[7]

إهانة المهاجرين من جنوب الصحراء الكبرى[عدل]

في عام 2018 قالت نعيمة صالحي لتلفزيون البلاد عن المهاجرين أن "الجزائر قد انتقلت من بلد مضيف إلى أرض المرض والأوبئة والسحر" مما جعل المحامي الجزائري والمدافع عن حقوق المهاجرين زكريا بن لحرش يدعو إلى رفع الحصانة البرلمانية عن النائب عقب هذه التصريحات.[8]

الحياة الخاصة[عدل]

زوجها الثاني، محمد صالحي، هو نائب إسلامي جزائري سابق وعضو في حركة الإصلاح الوطني. للزوجين خمسة أطفال.

المصادر[عدل]

  1. ^ "نعيمة صالحي..امرأة من زمن الجزائر - IslamOnline اسلام اون لاين". IslamOnline اسلام اون لاين. 2015-08-12. مؤرشف من الأصل في 6 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2018. 
  2. ^ "بن يونس يخترع إنقلاب جديد ؟؟ | الجزائر 1". aljazair1.com. مؤرشف من الأصل في 23 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2018. 
  3. ^ "Naima Salhi qualifie Ferhat Mehenni de terroriste". 
  4. ^ "Les propos haineux et violents de Naima Salhi". 
  5. ^ "Le ministre de la culture répond à Naima Salhi". 
  6. ^ "Algérie une députée islamiste menace de mort sa fille si elle parle en kabyle". 
  7. ^ "لا تتزوجوا منهم".. برلمانية جزائرية تدعو لمقاطعة الأمازيغ | RT Play". روسيا اليوم. يوتيوب. 2019-06-26. اطلع عليه بتاريخ 14 سبتمبر 2019. 
  8. ^ "Un avocat demande la levée de l'immunité de Naima Salhi".