نقاش ويكيبيديا:ملحوظية (موسيقى)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مشروع ويكي موسيقى (مقيّمة بذات صنف مشروع)
أيقونة مشروع الويكيالصفحة من ضمن مواضيع مشروع ويكي موسيقى، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بموسيقى في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
 مشروع  الصفحة لا تتطلّب تقييمًا حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 

--EVERYIES (نقاش) 04:57، 23 أغسطس 2016 (ت ع م) أظن أن شرط يجب أن يكون قد أصدر عشرة ألبومات على الأقل مبالغ فيه[ردّ]

المعايير قديمة جداً[عدل]

مرحباً.

سأل أحدهم على أحد قنوات التواصل عن بعض المطربين، وطُلب منه مراجعة هذه السياسة؛ ما دفعني لرؤية السياسة وكانت أول مرة أراها. في الواقع آرى بذلك خطأ كبير فهذه السياسة قديمة جداً ولا تراعي التطور الحاصل ولا بأي شكل من الأشكال.

  • فأولاً هذه سياسة للمطرب فقط أي الشخص الذي يقوم بالغناء وبالتالي فهناك الموزعيين الموسيقيين والملحنين والعازفين وكلهم خارج هذه السياسة بشكل واضح.
  • ثانياً هذه الشروط ربّما كانت قريبة للمنطق قبل عشر سنين أمّا اليوم فهي بعيدة جداً عن المنطق. ماذا يعني أن تكون السياسة تنص على أن يُباع أكثر من 5000 آلاف سي دي، لا أعتقد أنّ أحد يبالي بموضوع الاسطوانات اليوم فجميع الأعمال مُتاحة عبر آلاف المواقع ولا داعي لهذه الأساليب التي انتشرت في بداية الألفية الثانية وانقرضت مع أواخر العشرية الأولى منها.
    • طلب عشر ألبومات أصبح خارج المنطق اليوم، فأصلا عدد الألبومات لم يعد هو مقياس فمع التطور وزيادة وسائل التواصل تطوّرت طريقة العمل أصلاً.
  • هذه السياسة تُغفل بشكل واضح أهمية الأعمال وتهتم بعددها فقط، نحن نعيش في عام 2021 وصار انتاج عدد كبير من الأعمال هو الشيء الأكثر سهولة سواء بالأغاني أو الكتب أو أي شيء وبذلك فالاعتماد على العدد خاطئ جداً.
  • الأهم في من كل هذا فليس من المنطقي أن أطلب من أحد مراجعة سياسة بُنيت على أساس السائد في عام 2009 والسائد نفسه قد انقرض في أوائل 2011.
  • لا بد من الإشارة انّ هذه سياسة خاطئة لتحقيق سيرة المطرب فقط، أما الأشخاص الموسيقين غير المطربيين فهي لا تنطيق عليهم أصلاً.

بصراحة أن قليل الخبرة في هذه المواضيع لذلك لستُ أهلاً لتطوير سياسة تختص بالموسيقين، لذلك أحببت اخطار المجتمع هنا بدل طلب تطويرها في ميدان السياسات فأنا صراحة لا أملك خبرة كافية في الموضوع وأعجز عن تحديد أهمية العمل الموسيقي؛ فربما أغنية واحدة أو لحن واحد أو مقطوعة موسيقية واحدة يراها الموسيقين أهم من مئة أغنية أو لحن أو مقطوعة لا معنى لهم.

اخطار للزملاء القادرين على المساعدة. علاء، وفيصل، وشيماء، وباسم، وMichel Bakni:. تحياتي --عُمر (نقاش) 09:48، 5 ديسمبر 2021 (ت ع م)[ردّ]

مرحباً عمر، يمكن له أن يعمل على تطوير مسودة جديدة، بعض السياسات قديمة وبخاجة لتحديث مستمر، وهذه مسؤولية المجتمع. Michel Bakni (نقاش) 15:23، 5 ديسمبر 2021 (ت ع م)[ردّ]
مرحبًا عمر، بالحقيقة هذه ليست سياسة بل "إرشاد" أو حتى "صفحة عادية" لكن ليست بسياسة. أعتقد بأن هذه الصفحة لم تحصل على نقاش بالميدان للموافقة عليه، هو مجهود فردي من أحد المُستخدمين السابقين، وأنا كإداري عُندما أُريد تقييم ملحوظية مطرب أو موزع موسيقي أعتمد بالمقام الأول على سياسة الملحوظية وليس هذه الصفحة، لأنها بالحقيقة هي غير مُلزمة، ولا تحتوي على أي معايير حقيقية، أو حتى معايير خاطئة. أما بخصوص التطوير، فهذا الإرشاد موجود ضمن قائمة المهام في هذه الصفحة يُمكن للجميع التطوع لكتابة مسودة ومن ثم نُدخلها مرحلتي التدقيق والتنقيح، ومن ثم نطرحها على المجتمع. وهذه ليست الصفحة الوحيدة السيئة، هُناك الكثير من الصفحات يتم اعتبارها كسياسات أو كإرشادات وهي غير مفيدة إطلاقًا، كما ذكر الزميل ميشيل فهي مسؤولية المجتمع بأكمله، ونأمل تعاون المجتمع والتطوع لتطوير السياسات والإرشادات، أعتقد بأن السياسات كما هي قبل 10 سنوات، لم يتغير شيء، وهذا أمر سلبي جدًا، الواجب تطوير السياسات كما يتم تطوير المقالات. تحياتي.--فيصل (راسلني) 15:54، 5 ديسمبر 2021 (ت ع م)[ردّ]