يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

هيكاتونكاريز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2016)

الـهيكاتونخيريس (بالإنجليزية: Hecatoncheires أو Hecatonchires أو Centimanes)، (بالإغريقية: Εκατόγχειρες)، (مفرد: هيكاتونخير) هي شخصياتٌ وُجدت في عهدٍ قديمٍ من الأساطير اليونانية، وهم ثلاثة عمالقة ذوو بأس وقوة عارمة، حيث فاقوا بقوتهم باقي الجبابرة وتغلبوا عليهم بها. يرجع أصل التسمية من الكلمة الإغريقيّة κατόν (هيكاتون بمعنى مئة) وχείρ (خير بمعنى يد) فيعني الاسم ذو المئة يد، وقد كان لكل منهم مئة يد وخمسون رأسًا[1]. وذُكِرَ أنّ الهيكاتونخيريس الثلاثة أصبحوا حراساً لأبواب سجن تارتاروس[2]. وهم يعتبرون عمالقةَ الأعاصير الضخمة والزوابع.

وفي الإنياذة لفيرجيل، حيث قورِن أينياس بأحد الهيكاتونخيريس (وهو برياريوس، يُعرف هنا بآيغايون)، ذُكِرَ أن الهيكاتونخيريس قاتلوا بجانب الجبابرة بدل آلهة أوليمبوس[3]؛ ويستند فيرجيل بهذا على قصيدة الحرب العظمى الملحمية الكورنثية الضائعة بدل الأثر المشهور عن هسيود.

رسم تخيلي للهيكاتونخيريس


وفي آثار أخرى، يظهر برياريوس (آيغايون) كأحد خصوم آلهة أوليمبوس، وبعد مصرعه، دُفِنَ تحت جبل إتنا[4] (جبل النار).

ميثولوجيا[عدل]

هسيود[عدل]

وفق هسيود، فإن الهيكاتونخيريس هم أطفال غايا (الأرض) وأورانوس (السماء)[5][6] ولم يكن لهم دور معروف في العبادة[7]. وهم:

  • برياريوس (Βριάρεως)، بمعنى "قويّ"[8] ويُعرَفُ أيضاً باسم آيغايون (Α γαίων).
  • كوتوس (Κόττος)، بمعنى "ضربة، أو لكمة"[9].
  • غايغِيس (Γύγης)، أو غايِيس (Γύης)، بمعنى "فرع الشجرة" أو "متقوّس"[10].

وفي حرب الجبابرة، قاتل الهيكاتونخيريس ضد الجبابرة، برمي أحجار عليهم، وكل حجارة تناهز حجم جبل، مئة حجارة في الوقت نفسه مما سحقت عدة جبابرة في آن واحد. وبعد أحداث الحرب، عُيّنَ الهيكاتونخيريس كحرّاسٍ في تارتاروس. وزوّج الإله بوسايدون ابنته كيموبوليا للهيكاتونخير برياريوس، ليصبح صهره[11].

باوسانياس[عدل]

في أسطورةٍ كورنثية تعود إلى باوسانياس في القرن الثاني بعد الميلاد، يُذكَرُ أنّ برياريوس كان الحكم في نزاعٍ حصل بين بوسايدون وهيليوس، بين البحر والشمس. قضى بموجب حكمه بأن يكون برزخ كورنث لبوسايدون، وأكروبول (حصن) كورنث لهيليوس مقدَّسًا[12].

آخرين[عدل]

وفي تعليقةٍ على أبولونيوس الرودسي، ذُكِرَ فيها أن آيغايون (برياريوس) كان ابناً لغايا (الأرض) وبونتوس (البحر)، ويظهر أنه يحكم بحر إيجة الرائع في جزيرة وابية، وكذلك يظهر أنه خصم لبوسايدون وصانع السفن البحرية[13]. وفي كتاب التحوّلات لأوفيد، وكتاب حياة بليناس الحكيم لفيلوستراطوس، يُذكَرُ أنّ آيغايوس كان إلهًا بحريًّا[14].

مراجع[عدل]

  1. ^ Bibliotheca of Pseudo-Apollodorus 1.1
  2. ^ قصيدة ثيوغونيا المنسوبة لهسيود (624، 639، 714، 734-35)
  3. ^ Virgil's Aeneid (10.566–67)
  4. ^ Callimachus, Hymn to Delos, 141
  5. ^ Hesiod calls them the "Ouranids" (Theogony 502).
  6. ^ A scholia on Apollonius Rhodius 1.1165c notes "Eumelos in the Titanomachy says that Aegaeon was the son of Earth and Sea, lived in the sea, and fought on the side of the Titans"; noted in M.L. West "'Eumelos': A Corinthian Epic Cycle?" The Journal of Hellenic Studies 122 (2002, pp. 109–133) p 111.
  7. ^ Kerenyi 1951:19
  8. ^ Liddell, Scott & Jones, A Greek–English Lexicon, sv.Βριάρεως & βριαρός
  9. ^ Liddell, Scott & Jones, A Greek–English Lexicon, sv. κόσσος
  10. ^ Beekes, Etymological Dictionary of Ancient Greek, sv.γύης
  11. ^ Hesiod, Theogony 817.
  12. ^ Pausanias, Description of Greece 2.1.6 and 2.4.7
  13. ^ Apollonius, Argonautica 1,1165
  14. ^ Ovid, Metamorphoses 2.10; Philostratus, Life of Apollonius 4.6
Midori Extension.svg
هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.