باب الشمس-الرحيل والعودة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

باب الشمس-الرحيل والعودة فيلم يحكي تاريخ فلسطين من خلال قصة حب بين البطل الفلسطيني يونس الذي يذهب للمقاومة بينما تظل زوجته نهيلة متمسكة بالبقاء في قريتها بالجليل. وطوال فترة الخمسينات والستينات يتسلل من لبنان إلى الجليل ليقابل زوجته في مغارة "باب الشمس" وتنجب منه ويعود مرة أخرى لينضم إلى تنظيم المقاومة في لبنان. الفيلم مأخوذ عن رواية تحمل نفس الاسم للأديب إلياس خوري، جسد الأدوار نخبة من الممثلات والممثلين السوريين والعرب، وتم تصويره في سوريا ولبنان ويعد عودةً للأفلام الملحمية التي تسجل تاريخ الوطن العربي في القرن العشرين وحتى الآن. الفيلم من إخراج يسري نصر الله ومن إنتاج أونيون بيكتشرز وقناة ARTe الفرنسية.

البطولة: باسل خياط، نادرة عمران، عروة نيربية، حلا عمران، ريم تركي. واشترك في التمثيل باسم سمرة، محمد حداقي، طلال الجردي، عماد البيتم، فيفيان أنطونيوس، وغيرهم.

قالوا عن باب الشمس:

  • رفيق الصبان (الناقد السوري المعروف) :باب الشمس فيلم نفخر به وكنا ننتظره من سنين طويلة عن قضية حارة هي قضية عمرنا كله وقضية أولادنا من بعدنا، قضية عرف يسري نصر الله كيف يجعلها درة حقيقة على رأس السينما العربية.
  • نادر فرجاني: قد هزني في الفيلم (الملحمة) على وجه الخصوص الدور المركزي للمرأة الفلسطينية الذي نجح المخرج ومجموعة الممثلات المقتدرات في إبرازه بحنكة لا تبارى.

وفي 11/1/2013 استلهمت مجموعة شبابية فلسطينية اسم رواية باب الشمس وانشأت قرية باب الشمس رداً على الممارسات الاستيطانية الإسرائيلية الساعية إلى بناء 4000 وحدة استيطانية على أراضي الطور، شرقي القدس بما يعرف بمنطقة E1. وقد أعجبت الفكرة كاتب الرواية اللبناني الياس خوري وبعث لهم رسالة يحيهم فيها على الفكرة.