كينا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(مارس 2014)
أزهار الكينا

الكينا أو اليوكالبتس أو الكافور هو جنس من الأشجار يسمى ((باللاتينية: Eucalyptus)) ينتمي للفصيلة الآسيّة.

وصف[عدل]

الأوكالبتوس أطول الأشجار ذات الأخشاب الصلبة في العالم،فقد يصل ارتفاع أشجار رماد الجبل وأشجار الكاري إلى 100م، ومن أشجار الأوكالبتوس أيضا أشجار الملي، وهي أشجار قزمية متعددة السيقان، وتنتشر في المناطق الأكثر جفافا من القارة، وتتفاوت أشجار الأوكالبتوس من حيث الشكل ما بين أشجار مستقيمة عالية توجد في الغابات الكثيفة وبين أشجار الصمغ الثلجي الملتوية ذات العقد الكثيرة التي توجد على قمم الجبال المكشوفة. ومن أهم أشجار الأوكالبتوس ملساء القلف المعروفة أشجار الصمغ المبقع الساحلية وقريباتها أشجار الصمغ ذات الرائحة الليمونية. الأوكالبتوس أكثر أنواع الأشجار انتشارًا في أستراليا، وقد اشتق هذا الاسم من كلمة يونانية تعني مغطاة تمامًا، إشارة إلى شكل الثمرة،

والأوكالبتوس جنس كبير، به أكثر من 600 نوع. وموطنه الأصلي أستراليا، لكن القليل منه ينمو طبيعيا في الفلبين وماليزيا وجزر المحيط الهادئ، ولقد تمت زراعة أكثر من 200 نوع من الأوكالبتوس في بلاد أخرى، وذلك لأنها من أشجار الأخشاب سريعة النمو المقاومة للجفاف، ويعد الأوكالبتوس الآن من أبرز الملامح الشائعة في تنسيق المتنزهات في الولايات المتحدة الأمريكية والبرتغال وشرقي إفريقيا، وأجزاء مما كان يعرف بالاتحاد السوفييتي، على شاطئ البحر الأسود. وتشمل الأنواع الـشائعة في غرب أوروبا الصمغ الأزرق وصمغ السيدر في تسمانيا، ويشتق اسم الأخير من رائحة أوراقه عند فركها، كما تزرع أشجار الأوكالبتوس أيضًا في المتنزهات والحدائق في جميع أنحاء العالم، لجمال مجموعها الخضري وأزهارها وبذورها.

تسود أشجار الأوكالبتوس المشاهد الطبيعية في قارة أستراليا وتسمانيا، ولكنها تقل في المناطق الداخلية وفي الغابات المطيرة.

تسميات أخرى[عدل]

تسمى الكينا في تونس بالكَالَتُوس و في الجزائر كاليتوس وقد حرفت هذه التسمية عن الفرنسية أوكالبتوس. ومن الخطا تسميتها اوكالبتوس لانه اسم من أسماء شجره الكافور البعيده كل البعد عن شجره الكينا.

ويسمّي الأستراليون الأوكالبتوس أشجار الصمغ، لأن الثمار تفرز صمغًا راتينجيا لزجا، ومع ذلك يستخدم الناس هذا الاسم وبصورة خاصة للأوكالبتوس ذي القلف الأملس، ويسمّى في مصر وبعض البلاد العربية الكافور.

الموئل والتكيف[عدل]

الموطن الأصلي لهذه الأشجار هو أستراليا وتسمانيا. وقد وقع إدخال بعض أنواعها إلى مناطق أخرى من العالم في أوروبا وبلدان البحر الأبيض المتوسط ومن بينها بلدان المغرب العربي والمشرق العربي. كما استنبتت في مدغشقر وسريلانكا وجنوب إفريقيا وكاليفورنياو المملكة العربية السعودية.

تعرف بنموها في أماكن مجاورة للمجاري المائية أو في مناطق يكون فيها مستوى الماء الجوفي ضحلاً (قريباً من السطح) نظراً لاستهلاكها الكبير من الماء.

الوصف النباتي[عدل]

هي من الأشجار دائمة الخضرة. قد يصل ارتفاع أشجار الكينا إلى 60 متراً، وربما أكثر. ويمكن غراستها حتى ارتفاع ألف متر فوق مستوى سطح البحر.

هناك أكثر من ستمائة نوع من الكينا، إلا أن أشهرها ما نقل إلى أوروبا وإفريقيا وهو المسمى كلوبولوس ((باللاتينية: Eucalyptus globulus)).

الاستعمالات[عدل]

  • تستعمل هذه الأشجار في بعض البلدان للحصول على عجين الورق مثلما هو الحال في البرتغال.
  • استعملت في مناطق أخرى وخاصة في إفريقيا للحد من البعوض، وذلك لأنها تستهلك الكثير من الماء مما يؤدي إلى جفاف المستنقعات وبالتالي التخفيض في تكاثر البعوض.
  • لها استعمالات استطبابية وخاصة ما يتعلق منها بالجهاز التنفسي من سعال والتهاب الجيوب وزكام. كما يستعملها مربو النحل كمرعى خلال فترة الإزهار.

يوفر الأوكالبتوس أشكالاً عديدة من أخشاب البناء الصلبة، كما يوفر أيضًا الزيوت والتانين والرحيق اللازم للعسل، ويستعمل الأوكالبتوس في صناعة الورق أيضا، لكن أهم استعمالاته توفير الظل واستعماله كمصدات رياح أو لأغراض جمالية.

معرض صور[عدل]

Ferns02.jpg هذه بذرة مقالة عن نبات بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.