يورنكو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مجموعة اليورنكو
[[File:Urenco GroupUrenco Group|280x330px|center|alt=صورة معبرة عن الموضوع يورنكو|صورة معبرة عن الموضوع يورنكو]]
معلومات
النوع شركة قابضة
تاريخ التأسيس 1971
المقر الرئيسي المملكة المتحدة
الشركات التابعة ألمانيا,هولندا,المملكة المتحدة ,الولايات المتحدة
الصناعة مفاعلات نووية
النشاط الوقود النووى
المنتجات اليورنيوم
الموقع الإلكتروني urenco.com

اليورنكو(بالإنجليزية: Urenco Group) هى شركة للوقود النووى تدير العديد من محطات تخصيب اليورانيوم في ألمانيا,هولندا,المملكة المتحدة والولايات المتحدة.[1] وهى تمد محطات الطاقة النووية بالوقود النووي في 15 بلد.استطاعت السيطرة على حصة 31% من سوق خدمات تخصيب اليورانيوم في عام 2013.[1] كما بدأت الشركةفي استخدام تقنية الآلات النابذة في تخصيب اليورانيو م في عام 2013.

التاريخ[عدل]

أسست في عام 1971 بعد نفاذ معاهدة ألميلو الذي وقعته حكومات ألمانيا وهولندا والمملكة المتحدة وتأسست باعتبارها شركة إنجليزية ذات مسئوليه محدوده خاصة في 31 أغسطس 1971. معاهدة ألميلو تحدد المبادئ الأساسية للإشراف الفعال على تكنولوجيا وتصنيع أجهزة الطرد المركزي وعمليات تخصيب اليورنيوم. عن طريق لجنة مؤلفة من ممثلين عن حكومات الدول الموقعة (في اللجنة المشتركة)، تمارس هذا الدور ولكن بدأ هذا الدور في العمليات يتقلص يوما بعد يوم.[2]

وتطرح اللجنة المشتركة جميع الأسئلة المتعلقة بنظام الضمانات (كما حددتها الوكالةالدولية للطاقة الذرية والوكالةالأوربية للطاقة الذرية)، وترتيبات التصنيف والإجراءات الأمنية، والصادرات من التكنولوجيا وإثراء اليورانيوم المنتج من أوربا، وغيرها من قضايا عدم الانتشار. وفي هذا الصدد ترى اللجنة المشتركة أيضا قضايا متصلة مع أي تغييرات في ملكية يورنكو ونقل التكنولوجيا. وتجتمع الإدارة التنفيذية ليورنكو مع اللجنة المشتركة بطريقة دورية.[2]

من أجل السماح الانتهاء في 2006 للمشروع المشترك مع شركة أريفا بشأن تكنولوجيا الأعمال لمجموعة شركات تكنولوجيا التخصيب (ETC) ،و لحاجة فرنسا إلى التمسك بمبادئ معاهدة ألميلو، من خلال معاهدة جديدة معاهدة كارديف التي تم التوقيع عليها في 12 يوليو 2005. وهناك شرط آخر لإتمام الصفقة هو الحصول على تصريح المنافسة من المفوضية الأوروبية. وقد منحت إياه في 1 يوليو 2006. شروط التخليص تتطلب التزامات معينة من يورنكو وأريفا لضمان أنهما سيبقيان المنافسين في مجال تخصيب اليورانيوم والذي ينص على ألا توجد معلومات حساسة تجاريا بين يورنكو وأريفا بحكم كونهما مساهمين مشتركين في مجموعة شركات تكنولوجيا التخصيب ETC .[2]

بالإضافة إلى ذلك، هناك اتفاقية بين ألمانيا وهولندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية (معاهدة واشنطن، وقعت في 24 يوليو 1992) من أجل السماح بإنشاء مصنع يورنكو لتخصيب اليورنيوم الرابع والذي هو حاليا قيد الانشاء في نيومكسيكو.[2]

المراجع[عدل]