إرشاد الساري في شرح صحيح البخاري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إرشاد الساري في شرح صحيح البخاري هو كتاب من كتب تحقيق الحديث، ألفه الشيخ شهاب الدين القسطلاني (851-923)، يعتبر الكتاب مرجع في فقه الحديث وهو شرح على أصح الكتب بعد القرآن الكريم وهو صحيح البخاري، اعتمد فيه مصنفه على شرح السند والمتن، وهو يشرح المفردات ويبين ما يستنبط من الحديث أيضا معتمدا على أقوال وآراء أهل العلم والفقه [1]. أكبر ميزة له أن القسطلاني ضبط فيه متن البخاري حرفا حرفا وكلمة كلمة كما ذكر ذلك أبو الأشبال أحمد محمد شاكر في مقدمة كتابه النسخة اليونينية من صحيح البخاري.

فصول الكتاب التي ألفها شهاب الدين القسطلاني في كتابه [2]:

  1. فضيلة أهل الحديث، وشرفهم في القديم والحديث.
  2. ذكر أول من دون الحديث والسنن، ومن تلاه في ذلك سالكا أحسن السنن.
  3. نبذة لطيفة جامعة لفرائد فوائد مصطلح الحديث عند أهله، وتقسيم أنواعه، وكيفية تحمله ,وأدائه ونقله، مما لا بد للخائض في هذا الشرح منه، لما علم أن لكل أهل فن اصطلاحا يجب استحضاره عند الخوض فيه.
  4. فيما يتعلق بالبخاري في صحيحه من تقرير شرطه، وتحريره وضبطه، وترجيحه على غيره كصحيح مسلم ومن سار كسيره، والجواب عما انتقذه عليه النقاذ من الأحاديث، ورجال الإسناد، وبيان موضوعه، وتفرده بمجموعه، وتراجمه البديعة المثال، المنيعة المنال، وسبب تقطيعه للحديث واختصاره، وإعادته له في الأبواب وتكراره، وعدة أحاديثه الأصول والمكررة، حسبما ضبطه الحافظ ابن حجر العسقلاني وحرره.
  5. ذكر نسب البخاري ونسبته، ومولده وبدء أمره ونشأته، وطلبه للعلم وذكر بعض شيوخه ومن أخذ عنه ورحلت ه, وسعة حفظه وسيلان ذهنه، وثناء الناس عليه بفقهه، وزهده وورعه وعبادته، وما ذكر من محنته ومنحته, بعد وفاته.

المراجع[عدل]

Tazkarat al-Fuqaha.jpg هذه بذرة مقالة عن كتاب إسلامي تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.