الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي (كتاب)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي
الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي
المؤلف ابن قيم الجوزية
اللغة العربية
البلد بلاد الشام
النوع الأدبي كتب أهل السنة والجماعة
التقديم
نوع الطباعة ورقي غلاف عادي
المواقع
ويكي مصدر الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي  - ويكي مصدر
كتب أخرى للمؤلف

الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي أو الداء والدواء.[1][2] هو كتاب ألفه الإمام ابن قيم الجوزية ( 691هـ - 751هـ ).[3][4] يتناول في فصوله موضوع إصلاح النفس وتقويمها، وتهذيبها وفق المنظور الإسلامي، حيث يتنقل القاريء بين فصوله ماراً بالنصيحة والتوبيخ، ويعالج الكتاب آفات النفس الأمارة بالسوء، مظهرا عيوبها وزلاتها، ومبيناً سلطة الشهوات عليها، ومحذراً من مكايد الشيطان وحيله في إيقاع النفس بالمعاصي والذنوب، والركون للحياة الدنيا وزينتها.

وهو كتاب إسلامي يتناول علم النفس الإسلامي بأدلة عقلية ونقلية.

وكان سبب تأليفه هو توجيه سؤال لابن القيم مفاده:" ما تقول السادة العلماء أئمة الدين رضى الله عنهم أجمعين في رجل ابتلى ببلية وعلم أنها إن استمرت به أفسدت عليه دنياه وآخرته؟ وقد اجتهد في دفعها عن نفسه بكل طريق فما يزداد إلا توقدا وشدة فما الحيلة في دفعها؟ وما الطريق إلى كشفها؟ فرحم الله من أعان مبتلى والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه أفتونا مأجورين رحمكم الله تعالى".[5]

المصادر[عدل]

  1. ^ لم يسمه المؤلف في صدر الكتاب واختلف اسمه حسب الطبعة.انظر حول اسم الكتاب في كتاب ابن قيم الجوزية حياته آثاره موارده.تأليف بكر بن عبد الله أبو زيد.دار العاصمة.الطبعة الثانية.1423 هـ.( ص 244-246 ).
  2. ^ الداء والدواء.تحقيق محمد أجمل الإصلاحي.طبع دار عالم الفوائد.الطبعة الأولى 1429 هـ.مقدمة التحقيق.( ص 12-16 ).
  3. ^ الوافي بالوفيات.الصفدي.الطبعة الثانية سنة 1381 هـ ( 2/ 270 ).
  4. ^ الدرر الكامنة في أعيان المائة الثامنة.ابن حجر العسقلاني.طبعة المدني بمصر سنة 1387 هـ (4 /23).
  5. ^ الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي.تحقيق محب الدين الخطيب.دار الريان للتراث.المكتبة السلفية.الطبعة الرابعة.1407 هـ.( ص 7 ).
Book stub img.svg
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.