جزيرة تسوشيما

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جزيرة تسوشيما
Tsushima island en.png

Tsushima in Nagasaki Prefecture Ja.svg
 

الموقع 35
إحداثيات 34°25′00″N 129°20′00″E / 34.416666666667°N 129.33333333333°E / 34.416666666667; 129.33333333333  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات[1] [2]
المساحة (كم²) 708.7[3]
أعلى قمة  649
الحكومة
الدولة اليابان
المدينة الأكبر تسوشيما، محافظة ناغاساكي
التركيبة السكانية
التعداد السكاني 39,716 نسمة (تعداد 2006)
الكثافة 58.18
التوقيت ت ع م+09:00  تعديل قيمة خاصية المنطقة الزمنية (P421) في ويكي بيانات

جزيرة تسوشيما (باليابانية: 対馬) هي جزيرة ضمن الأرخبيل الياباني وتقع في مضيق كوريا بين اليابان وشبه الجزيرة الكورية.[4][5] كانت الجزيرة متصلة بالكامل حتى سنة 1671 عندما بنيت قناة أوفوناكوشيسيتو لتقسمها إلى قسمين ثم قسمت إلى ثلاث في سنة 1900 عندما بنيت قناة مانزيكيسيتو. هذه القنوات تُدفع إلى منتصف الجزيرة مكونة جزيرة تسوشيما الشمالية (كاميجيما) وجزيرة تسوشيما الجنوبية (شيموجيما). تضم تسوشيما أيضاً قرابة 100 جزيرة صغيرة، ولكن الاسم "تسوشيما" يشير في العموم لها كلها مع الجزيرة الكبيرة.

التاريخ[عدل]

العصور القديمة[عدل]

تتناقل الأساطير اليابانية قصص تحدثت عن انتماء تسوشيما للجزر الثمانية التي خلقتها آلهتي الشنتو إزاناغي وإزانامي. تشير الأدلة الأثرية إلى أن تسوشيما كانت آهلة بالمستوطنين الذين قدموا من الأرخبيل الياباني وشبه الجزيرة الكورية من فترة جومون حتى فترة كوفون. تذكر سجلات الممالك الثلاث وهي نص تاريخي صيني وصفاً لبلاد تدعى "ديهاي غو" (بالصينية المبسطة: 对海国؛ بالصينية التقليدية: 對海國؛ بالويد–جيلز: Tui-hai kuo، باليابانية: Tsuikai-koku) وعدد سكان هذه البلاد يزيد عن الألف وهو وصف ينطبق مع تسوشيما. وكانت من ضمن حوالي ثلاثين بلداً ألفت اتحاد ياماتاي.[6] بسطت هذه العائلات سيطرتها على جزيرة إيكي وأقامت روابط تجارية اليابان اليايوية. عمل السكان في صيد الأسماك والتجارة لعدم توافر أراضي زراعية على الجزيرة.

أصبحت تسوشيما مقاطعة يابانية منذ مطلع القرن السادس. وبقيت مقاطعة تحت نظام ريتسوريو. وارتبطت المقاطعة بكل من منطقة دازايفو التي شكلت مركزاً سياسياً واقتصادياً لجزيرة كيوشو وبحكومة اليابان المركزية. لعبت تسوشيما دوراً هاماً في صد عمليات الغزو القادمة من قارة آسيا التي استهدفت اليابان بسبب الموقع الاستراتيجي التي تتمتع به الجزيرة كما ساهمت في تنمية طرق التجارة مع مملكتي بايكتشي وشلا المنتميتان لممالك كوريا الثلاث. شيد حرس الحدود اليابانيين قلعة كانيدا على تسوشيما عقب انتصار قوات مملكة شيلا وسلالة تانغ على مملكة بايكتشي التي آزرتها اليابان في معركة هاكوسيكينو عام 663.

سيطر كوني نو ميياتسوكو (対馬国造) على مقاطعة تسوشيما حتى فترة نارا ومن ثم سيطرت عشيرة آبيرو على الجزيرة حتى منتصف القرن الثالث عشر. استفردت عشيرة شوني بحمل لقب "حاكم تسوشيما" وما خوله هذا اللقب من صلاحيات ومهام لأجيال متتابعة. ولكن بسطت عشيرة سو التابعة لعشيرة شوني سيطرتها على الجزيرة وذلك بسبب إقامة عشيرة شوني في كيوشو. واستمرت سيطرة عشيرة سو على تسوشيما حتى أواخر القرن الخامس عشر.

العصور الوسطى[عدل]

شكلت تسوشيما مركزاً تجارياً هاماً خلال هذه الفترة. أقيمت تبادلات تجارية خاصة بين غوريو وتسوشيما وإيكي وكيوشو عقب غزو توي ولكنها توقفت على أثر الغزوات المغولية لليابان من عام 1274 حتى عام 1281. يذكر نص غوريوسا الذي يؤرخ تاريخ سلالة غوريو عن قتل القوات الكورية من الجيش المغولي بقيادة كيم بانغ غيونغ لعدد كبير من الناس على الجزر.

غدت تسوشيما وإيكي وماتسورا إحدى القواعد الأساسية لقراصنة ووكو اليابانيين. عقدت سلالة غوريو وخليفتها سلالة جوسون بين حينٍ وآخر اتفاقيات تجارية لإسترضاء القراصنة ونتيجة تكرر غاراتهم، كما تفاوضت مع شوغونية آشيكاغا ومفوضيه في كيوشو، ولجأت تارةً إلى استخدام القوة بغية تحييد القراصنة. سعى الجنرال باك وي (朴威) من سلالة غوريو للتخلص من قراصنة ووكو على الجزيرة عام 1389، ولكن أجبرته انتفاضات كوريا على العودة لبلاده.

بعث الملك سيجونغ العظيم الجنرال إي جونغمو إلى تسوشيما في حملة تألفت من أسطول بلغ عتاده 227 مركباً و17,000 جندياً لطرد قراصنة الووكو منها بتاريخ 19 يونيو عام 1419، وتُعرف هذه الواقعة باليابانية باسم غزوة أوي. ولكن تفاوض الجيش الكوري لوقف إطلاق نار بعد تكبدهم لخسائر بشرية على أثر كمين نصبه لهم اليابانيين، وانسحب الجيش الكوري بتاريخ 3 يوليو عام 1419.[7][8] اقترح دايميو تسوشيما سو ساداموري معاهدة غهاي عام 1443، وحددت المعاهدة عدد السفن التجارية القادمة من تسوشيما إلى كوريا واحتكرت عشيرة سو حقوق التجارة مع كوريا.[9]

انتفض تجار يابانيين عام 1510 على سياسات جوسون الصارمة بحق التجار اليابانين من تسوشيما وإيكي القادمين إلى بوسان وألسان وجین‌هاي بهدف التجارة. ودعمت عشيرة سو الانتفاضة ولكنها قُمعت بعد فترة قصيرة من قيامها. وعُرفت الحادثة باسم حادثة الموانئ الثلاثة (باليابانية: 三浦の乱) في اليابان. استمرت التجارة بتوجيه من الملك جنغجونغ عام 1512، ولكنها جرت فقط وفقاً لشروط محددة بدقة ولم يُسمح سوى لخمسة وعشرين سفينة بزيارة جوسون سنوياً.[10]

وحد القائد الياباني تويوتومي هيده-يوشي لوردات الإقطاعيين (دايميو) تحت أمرته خلال أواخر القرن السادس عشر. وغزا تحالف هيده-يوشي مملكة جوسون سعياً لتوحيد جميع الفصائل على هدفٍ مشترك، وهو هجومٍ أدى إلى اندلاع حرب السبع سنوات. شكلت تسوشيما القاعدة البحرية الأساسية للغزو ونُقلت أعداد كبيرة من السجناء الكوريين إلى تسوشيما حتى عام 1603 استمراراً لدعم استمرارية الحرب.

أُعيد إقامة السلام بين البلدين بعد إخفاق محاولات اليابان في غزو كوريا، وعادت الجزر لمكانتها كموانئ بين التجار. وبعثت كل من سلالة جوسون ونطاق تسوشيما-فوشو ممثليها التجاريين إلى تسوشيما، حاكمةً بذلك التجارة حتى عام 1755.

وصف الباحث الياباني هاياشي شيهي الجزيرة في الكتاب المصور حول الدول الثلاث الذي يعود لعام 1785 بأنها جزء من الأراضي اليابانية.[11]

ألتقى ممثلون من شوغونية توكوغاوا بسفراء من ملك جوسون (جوسون تونغسينسا) في تسوشيما عام 1811 لبحث تخفيض التكاليف.[12]

ظل وضع تسوشيما حتى استعراش مييجي كحد فاصل بين اليابان وكوريا واعتمادها الكبير على التجارة مع كوريا بالإضافة إلى مؤسساتها ونظمها التجارية المشابهة للمؤسسات الكورية لدرجة كبيرة، فمثلاً يجري تحديد نظام قياس ضريبة الأرض في اليابان حسب إنتاج هذه الأرض للأرز (باستعمال وحدة كوكو)، أما تشوسيما فسمحت لها شوغونية توكوغاوا باتباع نظام وحدات فريد من نوعه يدعى كينداكا (間高) نظراً لضئالة كمية إنتاج الأرز.

امتلك هان تسوشيما مكان إقامة مساحته 330,000 متر مربع في بوسان وفقاً لما ذكره المؤرخ شوسوك موراي ومنح اليابانيون اللقب من سلالة جوسون ويدعى "الرجال الهامشيين" وكان مسؤولاً عن أمن المنطقة السكنية.[13][14]

المراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية معرف خريطة الشارع المفتوحة (P402) في ويكي بيانات "صفحة جزيرة تسوشيما في خريطة الشارع المفتوحة". OpenStreetMap. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2019. 
  2. ^   تعديل قيمة خاصية معرف خريطة الشارع المفتوحة (P402) في ويكي بيانات "صفحة جزيرة تسوشيما في خريطة الشارع المفتوحة". OpenStreetMap. اطلع عليه بتاريخ 24 أبريل 2019. 
  3. ^ (باليابانية) 市勢要覧(資料編) - Data about Tsushima
  4. ^ MapQuest on Tsushima Island's coordinates.
  5. ^ location of Tsushima. نسخة محفوظة 10 فبراير 2008 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ zhulang.com نسخة محفوظة 05 سبتمبر 2008 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "朝鮮王朝実録世宗4卷1年7月3日" Annals of the Joseon Dynasty Sejong the Great Vol.4 July 3 [1] نسخة محفوظة 05 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "朝鮮王朝実録世宗4卷1年7月9日" Annals of the Joseon Dynasty Sejong the Great Vol.4 July 9 [2] "세종 4권, 1년(1419 기해 / 명 영락(永樂) 17년) 7월 9일(임자) 5번째기사이원이 막 돌아온 수군을 돌려 다시 대마도 치는 것이 득책이 아님을 고하다" نسخة محفوظة 05 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Tsushima tourist Association WEB site [3]"1443 嘉吉条約(発亥約定)- 李氏朝鮮と通交条約である嘉吉条約を結び、歳遣船の定数を定める。これにより、宗家が朝鮮貿易の独占的な地位を占めるようになる。" نسخة محفوظة 29 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ dictionary.goo.ne.jp
  11. ^ Klaproth, Julius. (1832). San kokf tsou ran to sets, ou Aperçu général des trois royaumes, p. 96; excerpt, "... et vis-à-vis de l'île de Toui ma tao (Tsou sima) qui fait partie du Japon ...." نسخة محفوظة 29 يوليو 2016 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Walraven, Boudewijn et al. (2007). Korea in the middle: Korean studies and area studies, pp. 359–361 نسخة محفوظة 05 يناير 2014 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ Murai Shosuke
  14. ^ Lewis, J.B. Frontier contact between Chosŏn Korea and Tokugawa Japan, page 30. Lewis also cites the official preparations of So Yoshitoshi listing some 1,000 Koreans as guides in preparation for Hideyoshi's invasions of Korea to support a "zone of ambiguous boundary qualities" aspect of Tsushima. [4] نسخة محفوظة 31 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]