دفقة كبيرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دفقة كبيرة
A Bigger Splash
A Bigger Splash poster.jpg
ملصق دعائي للفيلم

الصنف إثارة نفسي
مأخوذ عن فيلم حوض سباحة
تاريخ الصدور 6 سبتمبر 2015 (2015-09-06) (مهرجان البندقية السينمائي)
25 نوفمبر 2015 (2015-11-25) (إيطاليا)
16 أبريل 2016 (2016-04-16) (فرنسا)
مدة العرض 124 دقيقة[1]
البلد إيطاليا
فرنسا
اللغة الأصلية لغة إنجليزية
لغة إيطالية
المخرج لوكا غواداغنينو
الإنتاج مايكل كوستيغان
لوكا غوادانينو
قصة ألين بيج
سيناريو ديفيد كايغانيتش
الراوي جاك ديراي
جان كلود كاريير
البطولة تيلدا سوينتون
داكوتا جونسون
ماتياس شونارتس
رالف فاينس
تصوير سينمائي يوريك لي سو
التركيب فارنسيي للإنتاج
كوتا للأفلام
سيزيليا للأفلام
ستوديو كانال
توزيع فوكس سيرش لايت بيكتشرز
ستوديو كانال
الإيرادات 7.54 مليون دولار أمريكي[2]
معلومات على ...
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات
allmovie.com v628105  تعديل قيمة خاصية عنوان أول موفي للأفلام (P1562) في ويكي بيانات
IMDb.com tt2056771  تعديل قيمة خاصية معرف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (P345) في ويكي بيانات
السينما.كوم 2037159  تعديل قيمة خاصية معرف السينما.كوم للأفلام (P3135) في ويكي بيانات

دفقة كبيرة (بالإنجليزية: A Bigger Splash) هو فيلم إثارة نفسي إيطالي فرنسي باللغة الإنجليزية تم إنتاجه في سنة 2015 وهو من إخراج لوكا غواداغنينو وبطولة تيلدا سوينتون و ماتياس شونارتس و رالف فاينس و داكوتا جونسون، اسم قصة الفيلم مأخوذ من اسم لوحة مشهورة لديفيد هوكني بدفقة كبيرة،[3] أما قصة الفيلم فمبنية على الفيلم الفرنسي حوض سباحة في سنة 1969،[4] وقد تم ترشيح هذا الفيلم لنيل جائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية السينمائي في سنة 2015.[5]

القصة[عدل]

تتكلم قصة الفيلم عن مغنية روك إسمها ماريان لين (تيلدا سوينتون) تذهب في رحلة سياحية مع عشيقها بول (ماتياس شونارتس) إلى جزيرة بانتليريا في إيطاليا ويفاجئون بزيارة غير متوقعة من صديقهم القديم هاري (رالف فاينس) وإبنته بينيلوبي (داكوتا جونسون).

الطاقم[عدل]

التقييم[عدل]

قيم الفيلم بنسبة 89% في موقع الطماطم الفاسدة بناءً على 139 مشاهدة وحصل على تقييم 7.3/10، وذكر أن الفيلم جذاب ومفهوم وأن الممثلين أدوار عالية وذكروا أن هذا هو النوع المفضل لعشاق أفلام الإثارة النفسية للبالغين.[6] على ميتاكريتيك حصل على تقييم 74% وحصل على 36 نقد معظمها كان إيجابي.[7]

جوائز[عدل]

حاز هذا الفيلم على جائزة أفضل أداء صوتي للنجوم وأفضل توازن مبتكر في مهرجان البندقية السينمائي.[8]

مراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]