رانجيت سينغ

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
رانجيت سينغ
(بالبنجابية: ਮਹਾਰਾਜਾ ਰਣਜੀਤ ਸਿੰਘتعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Ranjitsingh.gif 

معلومات شخصية
الميلاد 13 نوفمبر 1780[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
جوجرانوالا[2]  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 27 يونيو 1839 (58 سنة)
لاهور[3]  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن لاهور  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
أبناء دوليب سينغ  تعديل قيمة خاصية أبناء (P40) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي[4]  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
رانجيت سينغ
دولة السيخ تحت حكم سينغ

المهراجا رانجيت سينغ (1780 -1839) [5] هو زعيم إمبراطورية السيخ التي حكمت شمال غرب شبه القارة الهندية في النصف الأول من القرن التاسع عشر. نجا من وباء الجدري الذي أصابه وهو رضيع ولكنه فقد البصر في عينه اليسرى. خاض معركته الأولى إلى جانب مع والده في سن العاشرة. خاض عدة حروب لطرد الأفغان في سنوات مراهقته بعد وفاة والده، وأعلن أنه "مهراجا البنجاب" في سن الحادية والعشرين. [6] نمت إمبراطوريته في منطقة البنجاب تحت قيادته حتى وفاته عام 1839. [7][8]

كان منطقة البنجاب مكونة من عدة تحالفات متحاربة قبل ارتقائه العرش، كان اثنا عشر تحالفا منها تحت حكم السيخ وواحدة تحت حكم ملك مسلم. [9] نجح رانجيت سينغ في توحيد تحالفات السيخ تحت إمرته واستولى على الممالك المحلية الأخرى ليصنع إمبراطورية السيخ. هزم رانجيت سينغ عدة الغزوات قام بها الملوك المسلمين في أفغانستان وأقام علاقات ودية مع البريطانيين. [10]

أدخل رانجيت سينغ عدة إصلاحات وتحديثات واستثمارات في البنية التحتية والثروة العامة. [11] كان جيشه وحكومته يضمان السيخ والهندوس والمسلمين والأوروبيين. [12] ويشمل إرثه فترة من النهضة الثقافية والفنية في تراث السيخ، بما في ذلك إعادة بناء هارمندير صاحب في أمريتسار وكذلك الغوردوارا (معابد السيخ) الرئيسية الأخرى، بما في ذلك تخت سري باتنا صاحب في بيهار وحضور صاحب ناندد في ماهاراشترا. [13] كان يعرف بين العامة بلقب شير إي بنجاب، أو "أسد البنجاب".

وبعد موته خلفه ابنه مهراجا كهرك سينغ.

الإرث[عدل]

طباعة حجرية من إميلي إيدن تظهر إحدى الخيول المفضلة للمهراجا رانجيت سينغ ومجموعة من مجوهراته، بما في ذلك كوهينور

يذكر رانجيت سينغ بأنه وحد السيخ وأسس الإمبراطورية السيخ المزدهرة. كما أنه يذكر بغزواته وبنائه جيش خالسا حسن التدريب والمكتفي ذاتيا لحماية الإمبراطورية. [14] وقد جمع ثروة كبيرة، بما في ذلك حيازته ماسة كوهينور من شجاع شاه الدراني من أفغانستان، والتي تركها لمعبد جاغاناث في بوري في أوديشا في عام 1839. [15][16]

الغورودوارا[عدل]

قد يعتبر أهم إرث لسينغ هو ترميم وتوسيع معبد هارماندير صاحب، أكثر غوردوارا تبجيلا لدى السيخ، والذي يعرف الآن بين الناس باسم "المعبد الذهبي".[17] تم معظم الزينة الحالية التي كانت على شكل ذهب ورخام تم تقديمها برعاية سينغ، الذي مول أيضا بناء الجدران الحامية ونظام إمدادات المياه لتعزيز أمن ورفاهية في المعبد. [18] كما أمر أيضا ببناء معبدين مقدسين للسيخ، كونها مسقط رأس ومكان اغتيال الجورو غوبيند سينغ – تخت سري باتنا صاحب وتخت سري هازور صاحب، على التوالي.

تم تجديد هارمندير صاحب (المعروف أيضا باسم المعبد الذهبي) بالكامل من قبل مهراجا رانجيت سينغ.
تم تجديد هارمندير صاحب (المعروف أيضا باسم المعبد الذهبي) بالكامل من قبل مهراجا رانجيت سينغ.


النصب التذكارية والمتاحف[عدل]

  • سمادهي رانجيت سينغ في لاهور في المكان الذي تم فيه حرق جثة سينغ، وأربعة من ملكاته وسبعة من محظياتة التي انتحرن في طقوس الساتي. [19][20]
  • في 20 أغسطس 2003، تم تثبيت تمثال برونزي يبلغ طوله 22 قدما لسينغ في برلمان الهند. [21]
  • متحف في رام باغ في أمريتسار يحتوي على الأشياء المتعلقة بسينغ، بما في ذلك الأسلحة والدروع واللوحات والنقود المعدنية والمخطوطات والمجوهرات. قضى سينغ أغلب وقته في القصر الذي يقع فيه المتحف حاليا، حيث بنيت حديقة في عام 1818. [22]

مصادر[عدل]

  1. ^ معرف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت: https://www.britannica.com/biography/Ranjit-Singh-Sikh-maharaja — باسم: Ranjit Singh — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Encyclopædia Britannica
  2. ^ وصلة : معرف ملف استنادي متكامل  — تاريخ الاطلاع: 14 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  3. ^ وصلة : معرف ملف استنادي متكامل  — تاريخ الاطلاع: 31 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  4. ^ وصلة : معرف ملف استنادي متكامل  — تاريخ الاطلاع: 30 مارس 2015 — الرخصة: CC0
  5. ^ Ranjit Singh Encyclopædia Britannica, Khushwant Singh (2015)
  6. ^ Kushwant Singh. "RANJIT SINGH (1780–1839)". Encyclopaedia of Sikhism. Punjabi University Patiala. اطلع عليه بتاريخ 18 أغسطس 2015. 
  7. ^ Encyclopædia Britannica Eleventh Edition, (Edition: Volume V22, Date: 1910-1911), Page 892.
  8. ^ Grewal، J. S. (1990). "Chapter 6: The Sikh empire (1799–1849)". The Sikh empire (1799–1849). The New Cambridge History of India. The Sikhs of the Punjab. Cambridge University Press. 
  9. ^ Khushwant Singh (2008). Ranjit Singh. Penguin Books. صفحات 9–14. ISBN 978-0-14-306543-2. 
  10. ^ Patwant Singh (2008). Empire of the Sikhs: The Life and Times of Maharaja Ranjit Singh. Peter Owen. صفحات 113–124. ISBN 978-0-7206-1323-0. 
  11. ^ Teja Singh؛ Sita Ram Kohli (1986). Maharaja Ranjit Singh. Atlantic Publishers. صفحات 65–68. 
  12. ^ Kaushik Roy (2011). War, Culture and Society in Early Modern South Asia, 1740–1849. Routledge. صفحات 143–147. ISBN 978-1-136-79087-4. 
  13. ^ Kerry Brown (2002). Sikh Art and Literature. Routledge. صفحة 35. ISBN 978-1-134-63136-0. 
  14. ^ Ian Heath (2005). The Sikh Army 1799–1849. Bloomsbury. صفحات 5–8. ISBN 978-1-84176-777-2. 
  15. ^ The Real Ranjit Singh; by Fakir Syed Waheeduddin, published by Punjabi University, (ردمك 81-7380-778-7), 1 January 2001, 2nd ed.
  16. ^ Isabel Burton (2012). Arabia, Egypt, India: A Narrative of Travel. Cambridge University Press. صفحة 168. ISBN 978-1-108-04642-8. 
  17. ^ Eleanor Nesbitt (2016). Sikhism: A Very Short Introduction. Oxford University Press. صفحات 64–65. ISBN 978-0-19-874557-0. 
  18. ^ Jean Marie Lafont (2002). Maharaja Ranjit Singh: Lord of the Five Rivers. Oxford University Press. صفحات 95–96. ISBN 978-0-19-566111-8. 
  19. ^ ‘Sati’ choice before Maharaja Ranjit’s Ranis, The Tribune, Jun 28, 2015
  20. ^ The Sikh Empire - Places & Architecture
  21. ^ Singh، Ranjit (20 August 2003). "Parliament to get six more portraits, two statues". Times of India. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2012. 
  22. ^ "Maharaja Ranjit Singh Museum, Amritsar". Punjab Museums. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2012.