شحتة (لاعب)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
شحتة
الكابتن شحتة 2013-10-01 11-27.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 14 أبريل 1940(1940-04-14)
الإسماعيلية، Flag of Egypt (1922–1958).svg المملكة المصرية
الوفاة 5 يوليو 1996 (56 سنة)
بورسعيد،  مصر
الاسم الكامل محمد صديق ميرابكش
الجنسية مصر مصري
اللقب الكونت دى شحته
الحياة المهنية
مركز اللعب مهاجم
معلومات النادي
النادي الحالي الإسماعيلي
المسيرة الاحترافية1
سنوات فريق مشاركات (أهداف)
1957 - 1969 نادي الإسماعيلي
المنتخب الوطني
1962 - 1969 منتخب مصر لكرة القدم
الفرق التي دربها

1 عدد مرات الظهور بالأندية وعدد الأهداف تحسب للدوري المحلي فقط 2 عدد مرات الظهور بالمنتخب وعدد الأهداف

شحتة واسمه الحقيقي محمد صديق ميرابكش (1940 - 1996)، لاعب كرة قدم مصري دولي سابق كان يلعب كمهاجم، بدأ مسيرته الرياضية عام 1953 مع الإسماعيلي. شارك في الدورة العربية بالمغرب و دورة الأمم الافريقيه عام 1963 و دورة طوكيو الأولمبية 1964.

اعتزل اللعب عام 1969 وعمل في مجال التدريب، تولى تدريب نادي الإسماعيلي ، ثم ألتحق بتدريب المنتخب مصر الوطني كمدرب مساعد وحصل معه علي بطولة كأس الأمم الأفريقية 1986 ثم الميدالية الذهبية في دورة الالعاب الأفريقية التى اقيمت بكنيا عام 87 ، واستطاع أيضا الفوز ببطولة الدوري المصري الممتاز عام 1990 مع الإسماعيلي، وتوفي في 5 يوليو 1996.

يحتفظ شحته حتى الآن بالرقم القياسي (مناصفة مع علي أبو جريشة) في عدد الأهداف في مباراة واحدة في تاريخ بطولات الدوري العام في مصر برصيد 6 أهداف خلال مباراة واحدة،وذلك كان أمام فريق دمنهور في الدورى العام عام 63 /64.[1]

نشأته وحياته[عدل]

ولد شحته في 14 إبريل عام 1940 في أحد بيوت شارع وابور النور بحي المحطة الجديدة بالإسماعيلية. في مدرسة فؤاد الأول الإبتدائية، تم تكوين فريق من تلاميذ المدرسة، وكان على رأسه الصغير "شحته" وكانت المواجهة الأولى يبن التوأم الروحى "رضا و شحته" عندما التقت مدرسة فؤاد الأول مع فريق المدرسة الاميرية التى كان يلعب لها "رضا" و فاز فريق مدرسة فؤاد الأول بخمسة اهداف و يومها قال الجميع فاز فريق "شحته" على فريق "رضا" (5/0). وظلت العيون تتابع الشبلين الصغيرين ومن بينها عين المدرب "علي عمر" الذي كان يلعب للنادي الإسماعيلي في ذاك الوقت ويدرب في الوقت نفسه فريق مدرسة فؤاد الأول. وقام على الفور بضم الشبلين " شحتة ورضا " إلى ناشئى الإسماعيلي و لكن لعدم شعورهما بالرعاية الكافية قررا ترك النادي. عام 1953 أعادهما المدرب "على عمر" إلى الإسماعيلي مع "العربي" الذي كان الضلع الثالث في ثالوث الرعب الكروي الاسمعلاوى لفرق مصر كلها بعد ذلك. و بعدها بسنة واحده استقر حال فريق اشبال النادي الإسماعيلي و لعب شحته في الاشبال طوال عامى 1954م - 1955م.[2]

مشواره كلاعب[عدل]

مع الأندية[عدل]

في عام 1957م عندما فوجىء النادي الإسماعيلي بأكثر من نصف لاعبى الفريق يهربون من النادي و يذهبون إلى فريق أوليمبى القناة و لم يجد الإسماعيلي مفرا من اللجوء إلى اشبال النادي لانقاذ النادي ولكن بعد فوات الاوان حيث هبط النادي الإسماعيلي لدوري الدرجة الثانية من عام 1958م إلى عام 1962م و مر النادي بظروف ماديه سيئة فكانت خزينة النادي شبه فارغة تماما و أيضا لم تتوافر ادوات ومهمات التدريب، ورغم ذلك أستمر شحته مع الفريق ولعب كل المباريات التى خاضها النادي حتى خرج من دوري المظاليم وسجل "شحته" في سنة الصعود 25 هدفا و سجل رضا 20 هدفا من اصل 75 هدفا.

مع المنتخب الوطني[عدل]

لعب شحته دوليا لأول مرة ضد المجر عام 1962 و شارك في الدورة العربية بالمغرب و دورة الأمم الافريقيه عام 1963 و دورة طوكيو الأولمبية 1964 ، كما شارك مع المنتخب العسكرى.

مشواره كمدرب[عدل]

مع الأندية[عدل]

في نهاية الستينيات أعتزل شحته لعب كرة القدم و اتجه للتدريب ضمن الجهاز الفنى للناشئين بالإسماعيلي و سافر بعدها إلى ألمانيا ليدرس التدريب بمعهد ليبزج ثم سافر إلى الإمارات عام 1972 لتدريب نادي أهلى دبى و في وقت قصير استطاع "شحته" ان يطور من اداء الفريق و تجديد دماء لاعبيه. مما دفع اتحاد الكرة الاماراتى إلى الاستعانه به ليقود منتخب مدارس الإمارات في الدورة المدرسيه التى اقيمت في الإسكندرية . - وقبل انطلاق بطولة كأس الخليج في مارس 1972 استعان اتحاد الكرة الاماراتى "بشحته" لتأسيس منتخب الإمارات و المشاركة في البطولة و سجل التاريخ ان "شحته" هو مؤسس منتخب الإمارات و شارك بفريقه في البطولة و حصل على المركز الثالث لتظهر أولى بصمات "شحته" في التدريب . - عندما سافر الانجليزى " طومسون" عائدا إلى بلاده عام 1972 قامت إدارة الإسماعيلي بإستدعاء" شحته" لتولى مسئولية تدريب الإسماعيلي و لبى "شحته" النداء في أول تجربه داخل الجمهورية و استطاع "شحته" بفريقه ان يحقق نتائج طيبه حيث لعب الفريق 22 مباراة فاز في 11 و تعادل في 8 و هزم في ثلاثه فقط . - يتوقف الدوري المصري بسبب حرب أكتوبر و في عام 1974 و قبل انطلاق مباريات كأس الخليج مرة اخرى لم يفكر الاتحاد الاماراتى الا في "شحته" لتدريب منتخبها مرة اخرى و ظهر المنتخب بشكل لفت للانظار واشاد به النقاد و احتل المركز الرابع و كرمه الاتحاد الإماراتى . - تمر سنوات يعود فيها" شحته" لتدريب الإسماعيلي على فترات اعوام 76/77 . و 84/85 و اشرف على فريق القناة عام 82/83 ووصل معهم لمباراه فاصله للصعود للدوري الممتاز و لكنه خسر من الكروم بضربات الجزاء. - عاد شحته ليتغرب مرة اخرى و درب فريق نادي القادسية السعودي عام 87/88 ووصل به إلى المباراة النهائية في كأس ولى العهد و لكنه خسر 1/0 امام الهلال السعودي. و استطاع "شحته" ان يعيد الثقة بالمدرب المصري من جديد في دول الخليج. مع بداية عام 90/91 تولى "شحته" من جديد مسئولية تدريب الإسماعيلي يساعده "على ابوجريشه" و كانت أولى إهتماماته ممارسة هوايته في تجديد دماء الفريق فقام بالاستغناء عن معظم نجوم الفريق كبار السن و ضم عدد من الاعبين المغمورين و تصعيد عدد من الناشئين مسغلا اهتمام المحافظ عبد المنعم عماره بتدعيم الفريق و بالفعل صنع "شحته" جيل يضم / سعفان الصغير - فوزى جمال - عاطف عبد العزيز - احمد قناوى - فكرى الصغير - محمد صلاح ابوجريشه - احمد العجوز. و قام بتدعيم الفريق بعدد من لاعبى الفرق الاخرى امثال :- ياسر عزت من القناة - حماده مرزوق من طنطا - حمزه الجمل من غزل شبين - أيمن رجب السكه الحديد - عصام عبد العال كفرصقر - بشيرعبد الصمد شباب طوخ - ادهم السلحدار من النيل للادوية .

وفي موسم 90 - 91 استطاع ان ينتزع درع الدوري بعد غياب 24 عاما حيث حصل على بطولة الدوري عام1990 بعد مباراة مع الأهلى على ستاد المحلةوفاز الدراويش يومها 2 ـ صفر و استطاع أيضا خلق جيل جديد للدراويش. كعادته سافر بعد ذلك للخليج و درب نادي أحد السعودي و استطاع انقاذ الفريق من الهبوط و تثبيت الفريق في منتصف الجدول و لم يجدد عقده و تولى طه إسماعيل تدريب نادي أحد فهبط معه للدرجه الأولى . - عاد" شحته" للدراويش مرة اخرى عام 1992/1993 و كان النادي حافلا بالصراع بين جميع عناصر اللعبه و نجح "شحته" في اعادة الهدوء و قدم استقالته بعد ان شن عليه البعض حرب صحفيه .

عاد مرة اخرى إلى الخليج و فاز بكأس الاتحاد السعودي مع فريق أحد السعودي ، هنا تبدأ النهاية : حيث طلب مجلس إدارة الإسماعيلي عودة " شحته" لانقاذ الفريق من الانهيار الذي سببه الهولندى "لانجين" و عاد "شحته" تاركا باقى مستحقاته بالسعوديه التى بلغت 80 الف ريال بالفعل تولى" شحته" الفريق و نجح في الحصول على المركز الثالث في موسم 1995/1996 ووصل إلى الدور قبل النهائى لكأس مصر امام المحلة ووصلت المباراة إلى ضربات الجزاء و صعدت المحلة.[3]

مع المنتخب[عدل]

- تولى" شحته" تدريب منتخب مصر عام 1986 مع الالمانى مايكل سميث و حصل على بطولة كأس الأمم الأفريقية و استمر" شحته" في تدريب المنتخب خلال دورة الالعاب الافريقيه عام 1987. اختير "شحته" لتدريب منتخب مصر من جديد عام93 و بدون عدد من كبار النجوم فاز " شحته" بكأس دورة كوريا لأول مرة ولكنه قدم استقالته.

الإنجازات[عدل]

كلاعب[عدل]

كمدرب[عدل]

وفاته[عدل]

توفى "شحته" في صباح يوم الجمعة الموافق 5 يوليو 1996

مراجع[عدل]

  1. ^ "بوابة فيتو: كابتن شحته «الأسطورة»". مؤرشف من الأصل في 8 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2015. 
  2. ^ شحته - الموقع الرسمي للنادي الإسماعيلي نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "الموقع الرسمي للنادي المصري للألعاب الرياضية - في مثل هذا اليوم : المصري بقيادة شحتة يفوز علي الترسانة 0/1". مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2015.