عادل هيكل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
عادل هيكل
عادل هيكل.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 23 مارس 1934  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
القاهرة
الوفاة 22 سبتمبر 2018 (84 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
القاهرة  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة مرض  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
الاسم الكامل محمد أحمد عادل هيكل
الجنسية Flag of Egypt.svg مصر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
اللقب الحارس الطائر أو بعبع الزمالك
المدرسة الأم جامعة القاهرة (–1966)  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
تخصص أكاديمي صحافة  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
الحياة المهنية
مركز اللعب حارس مرمى
معلومات النادي
النادي الحالي اعتزل في النادى الأهلى المصرى
المسيرة الاحترافية  تعديل قيمة خاصية عضو في فريق رياضي (P54) في ويكي بيانات
سنواتفريقمبارياتأهداف
1955–1965(Wikidata:Q79) الأهلي -
Wikidata-logo.svg [تعديل القيم في ويكي بيانات]

عادل هيكل (23 مارس 1934 - 22 سبتمبر 2018) اسمه بالكامل محمد أحمد عادل هيكل هو لاعب كرة قدم مصري في مركز حارس المرمى لعب كرة القدم للنادي الأهلي من عام 1947 وكان عمره وقتها 13 عاماً حصد الكثير من البطولات الدولية مع المنتخب المصري والكثير من البطولات المحلية مع النادي الأهلي ثم اعتزل في عام 1969 بعد اصابته بخلع في الكتف الأيمن فاضطر اعتزال كرة القدم.

نشأته[عدل]

ولد محمد أحمد عادل هيكل الشهير بعادل هيكل في محافظة القاهرة بالجزيرة ولد في 23 مارس عام 1934 وألتحق بروضة قصر ألدوبارة ثم بالجيزة ألثانوية ثم ألمعهد ألعلمى ثم ألسعدية ألثانوية ثم تخرج من كلية ألآداب جامعة ألقاهرة قسم ألصحافة عام 1967 وقد عمل بالصحافة بمجلة ألجيل ألجديد و مجلة الأنوار أللبنانية وجريدة ألوفد وذلك بدون مقابل،

قصة انتقاله للاهلي[عدل]

كان يمارس هيكل كرة القدم في مدرستي الجيزة الثانوية والسعدية وبرز بشدة في حراسة ألمرمى .وعندما شاهدة مدرب ألناشئين في الأهلي ألكابتن حسين كامل ضمة لناشئى ألنادى عام 1947 وكان عمره 13 عاماً ولسوء حظة أصيب بكسر مضاعف في ذراعه الأيمن وتولي الأهلي رعايتة وعالجة ألدكتور عبد ألحى ألشرقاوى رحمة الله ثم عاد هيكل للملاعب ولكن أصيب بمرض التيفود بعد ستة أشهر وكان الفنان نجيب الريحانى قد أصيب من قبل بهذا ألمرض وتوفى بعد أن تأخر ألدواء ألذى كان قد طلبة ألدكتور ألمعالج للريحانى من أمريكا ، وتدهورت صحة عادل هيكل ولكن وألدتة قامت بشراء هذا ألدواء الذي كان مخصصاً لعلاج نجيب الريحانى وتماثل هيكل للشفاء، عاد هيكل للأهلي بعد تماثله للشفاء ولعب مع فريق الأشبال لمدة عامين وفاز معة بالبطولة ولم تهتز شباكة بأي هدف كما حصل على كأس أحسن حارس مرمي في بطولة سداسيات ألزراعة والتي أشتركت بها جميع ألمدارس وألجامعات وأختاره ألمدرب بروشتش مدرب مصر ضمن ألفريق ألممثل لمصر

انتقال هيكل للفريق ألاول[عدل]

ألبداية كانت صعبة أمام فريق الترسانة حين أقترح مختار التيتش وهو أبرز نجوم ألنادي الأهلي أن يشارك هيكل لأول مرة مع ألفريق ألاول ولسوء حظة خسر الأهلي بنتيجة 6-2 ، وفكر هيكل في عدم ألعودة لكرة القدم مرة أخري وأعتبر نفسة مسئولاً عن هذة ألنتيجة وبعد ألمباراة أنتظرة مختار التيتش في حديقة ألنادى و قال له : أنت ستكون أفضل حارس مرمي في مصر ، ولعب هيكل في مباراة ألترام ألثانية وكان هذا ألفريق من أصعب ألفرق ألتى تواجه الأهلي بالرغم من خسارتة من أكثر فرق ألدوري ، وبدأت ألمباراة ولكن أهتزت شباكة بهدفين وقبل أنتهاء ألمباراة سمع صوت أحد ألمشجعين ألتمعصبين يهدده قائلا : ( لو الأهلي خسر هقتلك دي أول مرة الأهلي يدخل فيه 8 أجوال في أسبوع ، ولكن نجح الأهلي في إحراز ألتعادل ، ثم تفاني هيكل في ألتدريب بجدية حيث كان أمامة حراس عظماء في حجم براسكوس وعبد ألجليل وكاتو حتى لقب بالحارس ألطائر لقفزاتة ألعالية وقدرتة الفائقة علي ألسيطرة على ألكرة داخل منطقة ألجزاء ، وتميز بالمرونة وحسن ألتصرف وسرعة البديهة و ونظام لعب كرة القدم وقتها مختلف عن ألوقت ألحالي عن أنه كان يلعب أمامه ثلاثة مدافعين ويسدد عليه خمسة مهاجمين ورغم ذلك تميز وأجاد في كثير من هذه ألكراة وتعامل معها بكل تفوق وقد حصل مع ألنادي الأهلي على عشر بطولات دوري ممتاز وستة بطولات كأس مصر .

مواجهات خارجية مع الأهلي[عدل]

من أبرز ألمباريات التي خاضها هيكل مباراة بنفيكا ألشهيرة التي خاضها الأهلي عام 1963 وفاز بها الأهلي 3-2 ، وكان فريق بنفيكا في هذا ألوقت بطل أوربا وكان يضم نجوم كبار منهم إيزيبيو هداف كاس العالم 1966 ألذى أشاد به لتألقة ألشديد ومنعة من إحراز ألأهداف ، ولعب أيضا أمام برشلونة و ودوكلابراخ وفاز الأهلي 1-0 وكان هيكل نجم ألمباراة ،وأيضاً أمام ردستار أليوغسلافي و فلومينزا ألبرازيلى و إيرابواتو بطل المكسيك .

عروض الاحتراف[عدل]

عرض مدير نادى بنفيكا علي سكرتير الأهلي محمود لاشين (رحمه الله) ضم هيكل بمبلغ 50 ألف دولار مقابل ألتخلي عنة، كما تلقي من أندية أخري مثل جلطة سراي والذي عرض علية ألحصول على ألجنسية التركية ولكن هيكل فضل ألبقاء في الأهلي و مصر ورفض ألعروض ألكبيرة ألمغرية بشدة في ذلك ألوقت ، ونال هيكل إعجاب ألمدرب ألبرازيلى فيولا ألذى أعتبره أحد أفضل ألحراس ألعالميين مبديا إستعداده لضمة إلى فريق عالمى لو أراد هو ذلك مشيدا بقدراتة .

انضمام هيكل للمنتخب[عدل]

لعب هيكل أمام منتخب إيطاليا في دورة ألعاب ألبحر ألمتوسط عام 1957 بإيطاليا ببسكارة حيث كان إحتياطيا للحارس براسكوس (اليونانى الأصل)شارك في ألمبارة بعد صاية ألحارس براسكوس و تألق هيكل بشدة ثم لعب ألمباراة ألثانية أساسيا أمام تركيا بإسطنبول ، لعب هيكل مباراة كبيرة أمام منتخب تشيكوسلوفاكيا (الذي لعب ألمباراة ألنهائية ضد ألبرازيل في كأس العالم 1962 بتشيلى) ، وأجاد هيكل بشدة في هذة ألمباراة ألتى كادت أن تفز بها مصر لكن حسم منتخب تشيكوسلوفاكيا ألمباراة لصالحه بنتيجة 2-1 وسميت بالمباراة ألحزينة . وبعدها أستدعاه مجلس ألثورة وعلي رأسة ألمشير عبد ألحكيم عامر ووعدوة بتأمين مستقبله من حالة تألقة وكان هدفهم جعل حارس المنتخب من أصول مصرية بدلا من براسكوس الذي كان من أصول يونانية ، ولعب هيكل مع منتخب مصر ضد ألفريق الذهبي للمجر كما لعب مباراة العمر ضد اليونان وتألق و حافظ على فوز مصر 1/0 وتأهلت مصر إلى نهائيات بطولة كأس العالم العسكرية بالأرجنتين ، ولعب في بطولة ألدورة ألعربية سنة 1961 بالمغرب وفازت مصر 13/صفر علي السعودية ، ثم 8/صفر علي الكويت، ثم 5/صفر على لبنان<، ثم 2/1 على ليبيا ، وفي ألمباراة ألنهائية كان ألفريق ألمصري متقدما على المغرب 2/صفر ولكن لم تكتمل ألمباراة بدواعي ألشعب ، ولعب ضد النمسا التي كانت بطلة أوربا سنة 1961 وفازت مصر 1/صفر كانت بطلت أوربا وألذين لقبوا هيكل بأبو الهول الثاني ، وكذلك أمام تركيا خمسة مباريات دولية في أسطنبول وأنقرة و مصر و إيطاليا والبرتغال ، وأمام يوغسلافيا بطلة روما ألأوليمبية مباراتين دوليتين حيث خسرت مصر ألمباراة الأولى 1/صفر بملعب الزمالك وتعادلت في ألمباراة ألثانية صفر/صفر بملعب الأهلي ، ولعب تصفيات بطولة إفريقيا ألمؤهلة لنهائيات ألدورة ألأولمبية التي فازت فيها مصر بالمركز ألأول على جميع الدول الإفريقية بعد تغلبها علي نيجيريا 6-2 في لاغوس ثم 3-0 في القاهرة ، وعلي تونس 3-1 علي ملعب ألنادى الأهلي ، والتعادل مع غانا 2/2 ثم علي السودان 1/صفربالسودان و 3- صفر بملعب نادي الزمالك ، وهو بين أفضل 10 حراس مرمي أفارقة أختارت مجلة الألعاب الإفريقية التي تصدر في باريس عادل هيكل ضمن أحسن عشرة حراس مرمي أنجبتهم القارة الإفريقية من عام 1958 إلى 1983 ، وأختير هيكل أيضا أحسن حارس مرمي في بطولة إفريقيا 1959 التي أقيمت بمصر وحتى 1961 ،أختير أيضاً من أفضل حراس ألمرمي في بطولة البحر المتوسط 1963 في نابولي .

البطولات التي أحرزها[عدل]

حصل على بطولات مع الأهلي على المستوي المحلى 10 دوري ممتاز و 6 كأس مصر وأحرز مع المنتخب المصري علي بطولة كاس الأمم الأفريقية الثانية عام 1959 ، وحصل على بطولة أفريقيا ألمؤهلة لنهائيات الدورة الأولمبية ، و لعب في بطولة ألدورة ألعربية سنة 1961 بالمغرب ولكن لم تكتمل ألمباراة بدواعي ألشغب ألجماهيري .

اعتزاله[عدل]

أصيب هيكل بخلع في كتفة ألأيمن فاضطر ألاعتزال حراسة ألمرمي بالرغم من محاولاتة للعودة ولكن أنهي مسيرته ألرياضية الناجحة عام 1969 .

دخول هيكل عالم التمثيل[عدل]

قام عادل هيكل بالتمثيل في ثلاثة أفلام هي إشاعة حب عام 1960 مع الفنانين يوسف وهبي، وعمر الشريف، و سعاد حسني، و مذكرات تلميذة عام 1962 مع الفنانين أحمد رمزي، ونادية لطفي، وحسن يوسف، وحديث المدينة عام 1964 مع الفنانين سميرة أحمد، وشويكار.

وفاته[عدل]

توفي في يوم السبت الموافق 22 سبتمبر 2018 بعد صراع طويل مع المرض عن 84 عامًا.[2]

مصادر[عدل]

مراجع[عدل]