غسل الأرجل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كاهن من كنيسة الأرمن الأرثوذكس يقوم بغسل أرجل المصلين في يوم خميس العهد.

تعود جذور طقوس غسل الأرجل في المسيحية إلى الكتاب المقدس، حيث قام يسوع بغسل أرجل تلاميذه خلال العشاء الأخير، وقد انفرد إنجيل يوحنا بتفصيل ذلك الحدث، ويضيف على لسان يسوع، أن سبب الذي دفعه للقيام بغسل أرجلهم هو تقديم مثال بالتواضع وتبيان أهمية خدمة الآخرين والمساواة بين جميع الناس،[1] وقد فسّر لهم ذلك بالقول: "ليس عبد أعظم من سيده ولا رسول أعظم من مرسله، فإن كنتم قد عرفتم هذا فطوبى لكم إذا عملتم به."[يو 13:17]

إستمرت ممارسة الطقس حتى بعد وفاة رسل المسيح الاثنا عشر أو نهاية ما يسمى العصر الرسولي. ويبدو أن الطقس مورس في القرون الأولى للمسيحية على سبيل المثال، يَذكر ترتليان (145-220) الممارسة في مؤلفاته دي كورونا، ولكنه لا يعطي أي تفاصيل عن الجهة التي تمارس أو الطريقة التي كانت تمارس. كما أن هناك بعض الوثائق تشير أن الجماعات المسيحية مارست الطقس في ميلانو حوالي سنة 380 للميلاد، كما تمت الإشارة إلى الطقس من قبل أوغسطين حوالي سنة 400 للميلاد.[2] واستمر ممارسة طقس غسل الأرجل في وقت المعمودية في شمال أفريقيا، وفرنسا، وألمانيا، وميلانو، وشمال إيطاليا وأيرلندا.[3]

وبناءًا على الحدث تبنّت العديد من الكنائس المسيحية ممارسة طقس غسل الأرجل،[4] اقتداء في يسوع. يرمز الطقس حسب التقاليد المسيحية إلى المحبة والتواضع ومبادئ العطاء، تمارس معظم الطوائف الطقس بشكل خاص في يوم خميس العهد. في كثير من الأحيان في هذه الخدمات، يقوم الأسقف أو رجال الدين أو رؤساء الأديرة في عملية غسل الأرجل.

تُمارس العديد من الكنائس المعمدانيّة طقس غسل الأرجل كفريضة دينية بشكل منتظم،[5] كما أنّ طقس غسل الأرجل من الفرائض الدينية في الرهبنة البندكتية.[6] تاريخيًا إشترك معظم ملوك أوروبا في طقوس الأرجل في البلاط الملكي في يوم خميس العهد، وهي ممارسة استمرت من قِبل إمبراطور الإمبراطورية النمساوية المجرية وملك إسبانيا والعائلة المالكة البريطانية.[6]

مراجع[عدل]

  1. ^ التفسير التطبيقي للعهد الجديد، مرجع سابق، ص.360.
  2. ^ Washing of the Feet on Holy Thursday. Catholic Online. March 29, 2006. نسخة محفوظة 18 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ [1]Logos, March 28, 2013.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 08 أبريل 2013 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Peter C. Bower. The Companion to the Book of Common Worship. Geneva Press. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2009. Maundy Thursday (or le mandé; Thursday of the Mandatum, Latin, commandment). The name is taken from the first few words sung at the ceremony of the washing of the feet, "I give you a new commandment" (John 13:34); also from the commandment of Christ that we should imitate His loving humility in the washing of the feet (John 13:14–17). The term mandatum (maundy), therefore, was applied to the rite of foot-washing on this day. 
  5. ^ Manual of Doctrine & Government of the Brethren in Christ Church (PDF). and Brethren in Christ Church. نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ أ ب  "Washing of Feet and Hands". الموسوعة الكاثوليكية. نيويورك: شركة روبرت أبيلتون. 1913. 

انظر أيضًا[عدل]