محمد بازوم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
محمد بازوم
(بالفرنسية: Mohamed Bazoum)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Mohamed Bazoum (cropped).jpg
 

Minister of State for the Interior, Public Security, Decentralization and Customary and Religious Affairs
في المنصب
13 April 2016 – 29 June 2020
الرئيس محمد يوسفو
رئيس الوزراء بريجي رافيني
Minister for Foreign Affairs, Cooperation, African Integration
في المنصب
21 April 2011 – 25 February 2015
الرئيس محمد يوسفو
رئيس الوزراء بريجي رافيني
في المنصب
1995 – 1996
الرئيس ماهامان عثمان
رئيس الوزراء أحمد سيسيه
Member of the جمعية النيجر الوطنية
في المنصب
11 April 1993 – January 1995
الدائرة الإنتخابية Tesker (special)
تولى المنصب
December 2004
President of the Nigerien Party for Democracy and Socialism
تولى المنصب
30 December 2013
 Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 1 يناير 1960 (61 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Niger.svg النيجر  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب Nigerien Party for Democracy and Socialism
اللغات الفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

محمد بازوم (مواليد 1 يناير 1960) هو سياسي عربي نيجري شغل منصب رئيس الحزب النيجري للديمقراطية والاشتراكية (PNDS-Tarayya) منذ عام 2011.[2] عمل وزيرًا للخارجية في حكومة النيجر من 1995 إلى 1996 ومرة أخرى من 2011 إلى 2015. شغل منصب وزير الدولة في رئاسة الجمهورية من 2015 إلى 2016، وكان وزيراً للدولة للشؤون الداخلية بين 2016 وصيف 2020، عندما استقال للاستعداد للترشح للرئاسة حتى نُصِّب رئيسا للبلاد في أول أبريل 2021.

يؤدي اليمين لرئاسة الجمهورية في 2 أبريل 2021م.[3]

حياته السياسية[عدل]

شغل بازوم منصب وزير الدولة للتعاون في عهد وزير الشؤون الخارجية والتعاون في الحكومة الانتقالية لرئيس الوزراء أمادو شيفو من 1991 إلى 1993.[4][5] انتُخب لعضوية الجمعية الوطنية من الدائرة الانتخابية الخاصة لـ Tesker كمرشح للحزب الوطني الديمقراطي الاجتماعي في انتخابات خاصة أجريت في 11 أبريل 1993 ؛ جاء ذلك في أعقاب إلغاء الانتخابات الأولية في Tesker، التي أجريت في فبراير.[6]

بعد الانتخابات البرلمانية في يناير 1995، والتي فاز بها الائتلاف المعارض للحركة الوطنية لتنمية المجتمع والحزب الوطني الديمقراطي الاجتماعي، أصبح بازوم وزيرًا للشؤون الخارجية والتعاون في حكومة رئيس الوزراء حمة أمادو، في 25 فبراير 1995.[7] في البداية، أعيد تعيينه في هذا المنصب بعد أن استولى إبراهيم باري مناصرة على السلطة في انقلاب عسكري في 27 يناير 1996، ولكن جرى استبداله في الحكومة التي بدأت في 5 مايو 1996.[8] عارض الحزب الوطني الديمقراطي الوطني مناصرة، وفي 26 يوليو 1996، وُضِع بازوم تحت الإقامة الجبرية مع رئيس الحزب محمد يوسفو، بعد أسابيع قليلة من الانتخابات الرئاسية لعام 1996. أطلق سراحه مع يوسفو بأمر من القاضي في 12 أغسطس 1996.[9]

قُبض على بازوم مع اثنين من السياسيين المعارضين الرئيسيين الآخرين، بمن فيهم الأمين العام للحركة الديمقراطية من أجل الديمقراطية والتنمية حماه أمادو، في أوائل يناير 1998، بزعم مشاركتهم في مؤامرة لاغتيال مناصرة.[10][11][12] لم توجه إليه تهمة مطلقًا وأُطلق سراحه بعد أسبوع من اعتقاله.

في المؤتمر الرابع العادي لحزب PNDS، الذي عقد في – سبتمبر عام 2004، انتُخب بازوم نائبا لرئيس الحزب.[13] انتخب بازوم مرة أخرى لعضوية الجمعية الوطنية في الانتخابات البرلمانية في ديسمبر 2004،[14] وخلال الدورة البرلمانية التي تلت ذلك كان النائب الثالث لرئيس الجمعية الوطنية[15] ونائب رئيس المجموعة البرلمانية للحزب.[16]

كان بازوم واحدًا من 14 نائباً تقدموا بمذكرة لوم ضد رئيس الوزراء حما أمادو في 26 مايو 2007؛ هُزمت حكومة أمادو في التصويت اللاحق بحجب الثقة في 31 مايو، وأشاد بازوم بـ "نضج الطبقة السياسية في النيجر التي أنهت للتو تفويض الفريق المتخصص في نهب الأموال العامة."

بعد حث الناس على مقاطعة الاستفتاء الدستوري في أغسطس 2009، اعتُقِل بازوم لفترة وجيزة وجرى استجوابه لمدة ساعتين في 14 يوليو 2009.[17] أعيد انتخاب بازوم نائبًا لرئيس الحزب في المؤتمر العادي الخامس للحزب، الذي عقد في 18 يوليو 2009.[18] بعد نجاح الاستفتاء، وصفه بأنه "انقلاب" وقال إن الانتخابات البرلمانية في أكتوبر 2009 كانت "مهزلة انتخابية" تهدف فقط إلى إضافة "صقل ديمقراطي".[19]

أُطيح بالرئيس مامادو تانجا بانقلاب عسكري في 18 فبراير 2010. وقال بازوم: "هذا بالضبط ما كنا نخاف منه، حل عسكري. كان بإمكان تانجا تجنب هذا".[20] كواحد من الأعضاء البارزين في تنسيق القوى الديمقراطية من أجل الجمهورية (CFDR)، وهو ائتلاف معارض، قال في 23 فبراير إن المجلس يريد محاكمة تانجا بتهمة الخيانة العظمى لأنه ألغى دستور 1999 في بلده للبقاء في السلطة. وبحسب ما قاله بازوم، فإن مثل هذه المحاكمة كانت ضرورية لردع قادة المستقبل عن اتباع مسار مماثل. وقال إن المجلس العسكري يجب أن يحتفظ بتانجا حتى يتم إنشاء "مؤسسات ديمقراطية"، ومن ثم يجب محاكمة تانجا، رغم أنه قال أيضًا إنه يشعر أن عقوبة الإعدام لن تكون ضرورية.[21]

بعد فوز محمد يوسوفو في الانتخابات الرئاسية-2011، استقال يوسوفو من منصبه كرئيس PNDS في مارس 2011، وذلك قبل تنصيبه، وفقا للشرط الذي يقضي بأن رئيس الدولة لا يشارك في السياسة الحزبية. تولى بازوم منصب رئيس PNDS بالإنابة.[22] تولى يوسوفو منصبه كرئيس للنيجر في 7 أبريل 2011، وعُين بازوم في الحكومة كوزير دولة للشؤون الخارجية والتعاون والتكامل الأفريقي والنيجريين في الخارج في 21 أبريل 2011.[23][24]

انتقل بازوم إلى منصب وزير الدولة برئاسة الجمهورية في 25 فبراير 2015.[25][26] سمحت هذه الخطوة لبازوم بالتركيز على قيادة PNDS تحسبًا لمسعى يوسوفو لإعادة انتخابه في عام 2016

انتخب بازوم عضوا في المجلس التشريعي في الانتخابات النيابية في فبراير 2016.[27] بعد أن أدى يوسوفو اليمين الدستورية لولاية ثانية، عُين بازوم وزير دولة للداخلية والأمن العام واللامركزية والشؤون العرفية والدينية في 11 أبريل 2016.[28] تولى منصبه في 13 أبريل، خلفا لحسومي مسعودو.[29]

المراجع[عدل]

  1. ^ http://www.gouv.ne/cvministres/cvbazoum.pdf — تاريخ الاطلاع: 14 أغسطس 2020
  2. ^ "Niger's Bazoum offers stability over democracy". Emerald Expert Briefings. oxan-db (oxan–db). Jan 1, 2019. doi:10.1108/OXAN-DB243255. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2020 – عبر Emerald Insight. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "محمد بازوم أول رئيس عربي للنيجر". www.aljazeera.net. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 02 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Gouvernements de la transition de Cheffou Amadou" نسخة محفوظة 2007-09-27 على موقع واي باك مشين., Nigerien presidency website باللغة الفرنسية.
  5. ^ "De l'art d'utiliser les dettes", L'Humanite, 26 September 1992 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 25 يناير 2021 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ "Afrique de l'Ouest - Niger - Cour suprême - 1993 - Arrêt no 93-12/cc du 20 avril 1993" نسخة محفوظة 2007-04-22 at Archive.is, droit.francophonie.org باللغة الفرنسية.
  7. ^ "Gouvernements du President Mahamane Ousmane" نسخة محفوظة 2007-10-21 على موقع واي باك مشين., official web site of the Nigerien presidency باللغة الفرنسية.
  8. ^ "Gouvernements du President Ibrahim Maïnassara Barré" نسخة محفوظة 2007-09-27 على موقع واي باك مشين., official website of the Nigerien presidency باللغة الفرنسية.
  9. ^ "Niger: A major step backwards" نسخة محفوظة 2006-04-30 على موقع واي باك مشين., Amnesty International, 16 October 1996.
  10. ^ André Salifou, "Evolution du processus démocratique nigérien de 1991 à 1999", democratie.francophonie.org باللغة الفرنسية.
  11. ^ "Niger Police arrest three opposition leaders", BBC News, 3 January 1998. نسخة محفوظة 2016-04-25 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "U.S. Department of State Country Report on Human Rights Practices 1998 - Niger" نسخة محفوظة 2012-10-08 على موقع واي باك مشين., UNHCR.org, 26 February 1999.
  13. ^ "Comité Exécutif National issu du 4ème Congrès Ordinaire, Niamey du 04 au 05 Septembre 2004" نسخة محفوظة 2011-10-07 على موقع واي باك مشين., PNDS website باللغة الفرنسية.
  14. ^ List of deputies in the National Assembly, National Assembly web site (2005 archive) باللغة الفرنسية.
  15. ^ Page at the official website of the National Assembly of Niger باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2012-04-19 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Page on parliamentary groups at the official website of the National Assembly of Niger باللغة الفرنسية.
  17. ^ Peter Clottey, "Niger opposition leader briefly arrested" نسخة محفوظة 2009-08-08 على موقع واي باك مشين., VOA News, 15 July 2009.
  18. ^ "Comité Exécutif National issu du 5ème Congrès Ordinaire tenu à Niamey le 18 Juillet 2009" نسخة محفوظة 2016-03-31 على موقع واي باك مشين., PNDS website باللغة الفرنسية.
  19. ^ Boureima Hama, "Niger pushes ahead with polls", Sapa-AFP, 19 October 2009. نسخة محفوظة 22 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Adam Nossiter, "Soldiers storm presidential palace in Niger", The New York Times, 18 February 2010. نسخة محفوظة 20 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Peter Clottey, "Niger opposition leader says ex-President Tandja should face treason charges", VOA News, 23 February 2010. نسخة محفوظة 2010-03-15 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ Souleymane Lamine, "Mahamadou Issoufou quitte son poste de président du PNDS-Tarayya" نسخة محفوظة 2012-03-24 على موقع واي باك مشين., Medianiger, 22 March 2011 باللغة الفرنسية.
  23. ^ "Niger unveils new government", Agence France-Presse, 21 April 2011.
  24. ^ "Le Chef de l'Etat signe un décret portant composition des membres du premier gouvernement de la 7ème République", Le Sahel, 23 April 2011 باللغة الفرنسية.
  25. ^ "Remaniement ministériel : Bazoum Mohamed cède son fauteuil à Kane Aichatou Boulama", ActuNiger, 25 February 2015 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2015-07-08 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ "Bazoum back to basics at PNDS party", West Africa Newsletter, number 701, 4 March 2015. نسخة محفوظة 2016-03-04 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ "Arrêt n° 012/CC/ME du 16 mars 2016", Constitutional Court of Niger, 16 March 2016, page 50. نسخة محفوظة 2017-12-08 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ "Composition du gouvernement de la République du Niger : La Renaissance « acte 2 » en marche", ActuNiger, 11 April 2016 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2018-09-24 على موقع واي باك مشين.
  29. ^ "Passation de service au ministère en charge de l'Intérieur : Le ministre Massoudou Hassoumi passe le témoin au ministre d'Etat Bazoum Mohamed", ActuNiger, 14 April 2016 باللغة الفرنسية. نسخة محفوظة 2018-11-16 على موقع واي باك مشين.