انتقل إلى المحتوى

منظر من النافذة في لو غرا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
منظر من النافذة مأخوذ من لو غرا
خريطة
معلومات عامة
البداية
1827[1] عدل القيمة على Wikidata
العنوان
Untitled 'point de vue' (بالإنجليزية) [1] عدل القيمة على Wikidata
البلد
المكان
الإحداثيات
46°44′N 4°52′E / 46.73°N 4.86°E / 46.73; 4.86 عدل القيمة على Wikidata
إحداثيات نقطة المنظر
earth عدل القيمة على Wikidata
النوع الفني
الصانع
بلد المنشأ
اللون
المواد المستخدمة
يُصوِّر
المجموعة
مكان الصنع
العرض
20٫3 سنتيمتر عدل القيمة على Wikidata
الارتفاع
16٫7 سنتيمتر عدل القيمة على Wikidata
العمق
0٫15 سنتيمتر عدل القيمة على Wikidata
وقت التعرض
8 ساعة
قيمة مجهولة عدل القيمة على Wikidata
الصورة الأصلية (يسار) والنُسخة المُحسنة المُعاد تلوينُها (يمين). تم التعرف على موقع التقاط «نيسفور نپبس» للصورة، في منزله من نافذة غُرفة نومه من الطابق الثاني تواجه جهة الجنوب.[3]

مَنظر من النافِذة في لو غرا،[4] هي أوَّل صورة فوتوغرافيَّة ناجحة في التاريخ، التقطها المُخترع الفرنسي «نيسفور نپبس» سنة 1827، في سان لوب دي فارين، فرنسا.[5][6][7][8][9][10]

التكوين

[عدل]

التقط «نيبس» المشهد بكاميرا مظلمة مُسقطة على لوحة بيوتر مقاس 16.2 × 20.2 سم مُغطاة بقار من الإسفلت الطبيعي.[11] تصلب الإسفلت في المناطق ذات الإضاءة الساطعة، ولكن في المناطق ذات الإضاءة الخافتة، ظل قابلاً رطبًا ويمكن غسله بمزيج من زيت اللافندر والنفط الأبيض.[11] نظرًا لتعرُّضها للضوء طيلة ثماني ساعات، فإنَّ المباني تُنيرها الشمس من على اليمين واليسار فقط، والذي أصبح التقدير التقليدي. وجد الباحث الذي درس مُلاحظات «نيبس» وأعاد صياغة عملياته أن التعرض لابد أن يستمر لعدة أيام.[12]

التاريخ

[عدل]
كاميرا «نيبس» المُظلمة تَعود إلى عام 1820.

في أواخر عام 1827، زار «نيبس» المملكة المتحدة. عرض الصورة والعديد من العينات الأخرى من عمله لرسام النبات «فرانز باور». كان «مَنظر من النافِذة في لو غرا» هو المثال الوحيد لصورة فوتوغرافية؛ بقية العينات كانت نُسخًا مُكشوفة للتلامس من الأعمال الفنية. شجع «باور» «نيبس» لتقديم عمليته «التصوير الشمسي» للجمعية الملكية. كتب «نيبس» وقدم ورقة ولكنه لم يكن على استعداد للكشف عن أي تفاصيل مُحددة فيها، لذلك رفضتها الجمعية الملكية بناءً على قاعدة تحظر العروض التقديمية حول العمليات السرية غير المكشوف عنها. قبل عودته إلى فرنسا، أعطى «نيبس» أوراقه وعيناته إلى «باور». توفي «نيبس» فجأة في عام 1833 بسبب سكتة دماغية.

بعد الإعلان علنًا عن عمليات التصوير الفوتوغرافي الرائدة التي قام بها «لويس داجير» و«هنري فوكس تالبوت» في يناير 1839، دافع باور عن حق «باور» في الاعتراف به كأول مُخترع لعملية التقاط الصور الفوتوغرافية. في 9 مارس 1839، تم عرض العينات أخيرًا في الجمعية الملكية.[13] بعد وفاة «باور» في عام 1840 مروا بعدة أيادي عُرضت الصورة في بعض الأحيان فقط لكونها فضولًا تاريخيًا. تم عرض «مَنظر من النافِذة في لو غرا» علنًا آخر مرة في عام 1905 ثم سقطت في النسيان لما يقرب الخمسين عامًا.[14]

عودة الظهور

[عدل]
مَنظر من النافِذة في لو غرا (نُسخة مُحسّنة يدويًا).

قام المؤرخان «هيلموت جيرنسهايم» وزوجته «أليسون جيرنسهايم» بتعقب الصورة في عام 1952 وأبرزوها إلى الصدارة، مما عزز الادعاء بأن «نيبس» هو مُخترع التصوير الفوتوغرافي. كان لديهم خبير في مُختبر أبحاث كوداك لعمل نسخة فوتوغرافية حديثة، ولكن ثبت أنه من الصعب للغاية إنتاج تمثيل مُناسب لكل ما يمكن رؤيته عند فحص اللوحة الفعلية. قام «هيلموت غيرنسهايم» بتنقيح إحدى النُسخ المطبوعة بشكل كبير لتنظيفها وجعل المشهد أكثر قابلية للفهم، وحتى أواخر سبعينيات القرن الماضي، سمح بنشر هذه النُسخة المحسنة فقط. اتضح أنه في وقت ما بعد النسخ في عام 1952، تعرضت اللوحة للتشوه واكتسبت نتوءات بالقرب من ثلاث من أركانها، مما تسبب في انعكاس الضوء بطرق تتداخل مع رؤية تلك المناطق والصورة ككُل.

خلال الخمسينيات وأوائل الستينيات، تجول «هيلموت غيرنسهايم» في الصورة في العديد من المعارض في أوروبا.[15] في عام 1963، اشترى «هاري رانسوم» معظم مجموعة صور «هيلموت غيرنسهايم» لجامعة تكساس في أوستن. على الرغم من أنه نادرًا ما يتم اعارة الصورة، فقد زارت مدينة مانهايم بألمانيا في الفترة 2012-2013، كجزء من معرض بعنوان ولادة التصوير الفوتوغرافي - أضواء على مجموعة «هيلموت غيرنسهايم». عادة ما يتم عرضها في الردهة الرئيسية لمركز هاري رانسوم في أوستن، تكساس.[11]

التحليل العلمي والحفظ

[عدل]
الصورة الأصلية معروضة في مركز هاري رانسوم في أوستن، تكساس، 2004.

خلال مشروع دراسة وحفظ أجري في 2002-2003، فحص العلماء في معهد جيتي للحفظ الصورة باستخدام التحليل الطيفي للأشعة السينية، والتحليل الطيفي للأشعة تحت الحمراء، وتقنيات أخرى.[16] وأكدوا أن الصورة تتكون من البيتومين وأن الصفيحة المعدنية عبارة عن بيوتر (قصدير مخلوط بالرصاص، بالإضافة إلى كميات ضئيلة من الحديد والنحاس والنيكل).[17] كما صمم المعهد وبنى نظام حالة العرض المُفصل الذي يضم الآن الصورة في بيئة مُستقرة وخالية من الأكسجين تخضع للمُراقبة المُستمرة.[18]

في عام 2007، نشر علماء من مُتحف اللوفر تحليلاً للصورة باستخدام تحليل الحزمة الأيونية،[19] مع البيانات التي تم التقاطها على مُسرعهم الكهروستاتيكي.[20] أظهر هذا تفاصيل عملية الأكسدة التي أدت إلى تآكل الصورة.

الأهمية

[عدل]

في عام 2003، أُدرجت «مَنظر من النافِذة في لو غرا» ضمن 100 صورة غيرت العالم.[21] في مقال لمجلة «فن على ورق»، قيل إن الصورة تحتوي على «مطالبة عادلة» كأول صورة فوتوغرافية.[22]

المراجع

[عدل]
  1. ^ ا ب ج د وصلة مرجع: https://www.hrc.utexas.edu/niepce-heliograph/. الوصول: 18 أغسطس 2020.
  2. ^ وصلة مرجع: https://www.hrc.utexas.edu/niepce-heliograph/. الوصول: 8 أغسطس 2020.
  3. ^ "le point de vue du Gras de Nicéphore Niépce". www.niepce-daguerre.com. مؤرشف من الأصل في 2022-04-07. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-04.
  4. ^ "First photograph, View from the Window at Le Gras, Joseph Nicéphore Niépce, ca. 1827". جامعة تكساس في أوستن. مؤرشف من الأصل في 2021-02-25. اطلع عليه بتاريخ 2017-05-20.
  5. ^ Kaja Silverman, « The Miracle of Analogy : Or The History of Photography », vol. 1, Stanford University Press, 2015 (ISBN 978-0-8047-9327-8 et 978-0-8047-9399-5), p. 60–65.
  6. ^ Pierre-Georges Harmant et Paul Marillier, « Some Thoughts on the World's First Photograph », The Photographic Journal (en), vol. 107, no 4, avril 1967, p. 130–140, trad. « À propos de la plus ancienne photographie du monde », Photo-Ciné-Revue, mai 1972, p. 231–237.
  7. ^ Helmut Gernsheim, « The 150th Anniversary of Photography », « History of Photography », vol. 1, no 1, janvier 1977, p. 3–8 (DOI 10.1080/03087298.1977.10442876
  8. ^ 1827 is also mentioned p.14, in the chapter written by Paul-Louis Roubert and François Brunet on the specialized reference book « L'art De La Photographie - Des Origines À Nos Jours », directed by André Gunthert and Michel Poivert, published by Citadelles et Mazenod publisher, ISBN 9782850886805
  9. ^ (بالفرنسية: « La première photographie au monde », Études photographiques, no 3 « Frontières de l'image / Le territoire et le document », novembre 1997, where it is mentionned “(fig. 1. Nicéphore Niépce, "Point de vue du Gras", 1827, héliographie sur étain, 16,6 x 20,2 cm, encadrée). [p. 12]”)‏ "نسخة مؤرشفة". مؤرشف من الأصل في 2022-07-22. اطلع عليه بتاريخ 2022-09-29.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: BOT: original URL status unknown (link)
  10. ^ Some Thoughts on the World's First Photograph ", The Photographic Journal, vol. 107 (4), avril 1967, p. 130-140 ; cf. H. Gernsheim, The origins of Photography, Londres, New York, Thames and Hudson, 1982, p. 34. : in 1982, Gernsheim goes back on his dating, and validate the date of 1827, proposed by P.-G. Harmant et P. Marillier in 1967.
  11. ^ ا ب ج "The First Photograph". مركز هاري رانسوم. جامعة تكساس في أوستن. مؤرشف من الأصل في 2012-01-18. اطلع عليه بتاريخ 2012-01-14.
  12. ^ "Niépce and the Invention of Photography". Nicephore Niepce House Photo Museum. أكاديمية العلوم & de l'أكاديمية الفنون الجميلة. وزارة الثقافة الفرنسية. مؤرشف من الأصل في 2022-09-21. اطلع عليه بتاريخ 2016-05-05.
  13. ^ Lowry, Bates and Lowry, Isabel Barrett (1998). The Silver Canvas: Daguerreotype Masterpieces from the J. Paul Getty Museum. The J. Paul Getty Museum, Los Angeles. p. 213, note 51. نسخة محفوظة 2021-02-25 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ The Harry Ransom Center: The First Photograph: History. Retrieved 27 May 2013. نسخة محفوظة 2018-12-10 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ "The Harry Ransom Center: The First Photograph: Exhibition history". مركز هاري رانسوم. جامعة تكساس في أوستن. مؤرشف من الأصل في 2015-02-21. اطلع عليه بتاريخ 2015-03-06.
  16. ^ Analyzing the world's first photograph. Precious image studied at Getty Institute in Los Angeles. نسخة محفوظة June 15, 2012, على موقع واي باك مشين. National Public Radio, April 7, 2002. Retrieved August 26, 2008.
  17. ^ Brown، Barbara N. (نوفمبر 2002). "GCI/HRC Research World's First Photograph". Abbey Newsletter. ج. 26 رقم  3. مؤرشف من الأصل في 2019-08-03. اطلع عليه بتاريخ 2015-03-15.
  18. ^ Harry Ransom Center, The University of Texas at Austin. The first photograph: conservation and preservation. Retrieved August 26, 2008. نسخة محفوظة 2013-01-30 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ "Towards truly simultaneous PIXE and RBS analysis of layered objects in cultural heritage". Nuclear Instruments and Methods in Physics Research Section B: Beam Interactions with Materials and Atoms. ج. 261: 426–429. 31 أغسطس 2007. arXiv:0707.2448. Bibcode:2007NIMPB.261..426P. DOI:10.1016/j.nimb.2007.04.259.
  20. ^ 2 MV electrostatic accelerator
  21. ^ "100 Photographs that Changed the World". The Digital Journalist. مؤرشف من الأصل في 2022-01-24. اطلع عليه بتاريخ 2012-01-14.
  22. ^ "A New Look at the First Photograph". Art on Paper. ج. 7 ع. 1: 24–24. 2002. ISSN:1521-7922. مؤرشف من الأصل في 2022-02-05.