هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

موقع القصف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

موقع القصف هو الحطام المتبقي بعد تدمير قنبلة لمبنى أو إنشاءات أخرى.

مواقع قصف الحرب العالمية الثانية[عدل]

في أعقاب الحرب العالمية الثانية، بقيت الكثير من المدن الأوروبية تعاني من الدمار البالغ جراء القصف بالقنابل. شوهت مواقع القنابل والمساحات الفارغة المغطاة بأنقاض المباني المدَمرة لندن والمدن البريطانية الأخرى التي تلقت ضربات القصف الخاطف، لذا يتقاسم الكثير من الأطفال الذين عاشوا في المناطق الحضرية في أعقاب الحرب ذكريات مشتركة عن ممارسة ألعابهم وقيادة دراجاتهم بين هذه الأطلال. كانت تنتشر في المنطقة ملاجيء القصف المهجورة من نوع "أندرسون".

ظلت هذه المواقع في لندن وليفربول وبريستول وغيرها من المدن وعبر القناة في برلين تذكرة دائمة بالموت والدمار الذي جلبته الحرب، كما كانت عاملاً مساهمًا في المنظور الاجتماعي والنفسي في أوروبا خلال الخمسينيات والستينيات من القرن العشرين.[1][2][3] عانت المدينة الألمانية دريسدن من ويلات دمار لم تشهدها أي مدينة حتى ذلك الوقت.[4]

مواقع القصف في الأدب ووسائل الإعلام[عدل]

تم الاستعانة بأنقاض مواقع القصف الفيتنامية وبقايا البنية التحتية للمدينة المقصوفة كخلفية لكثير من مشاهد الحركة في فيلم الرجل الثالث (The Third Man) تأليف جراهام جرين الذي عاد لفكرة مواقع القصف هذه مرة أخرى، عندما أشار إليها في قصته القصيرة "المدمرون (The Destructors)" عام 1954.

انظر أيضًا[عدل]

  • القصف الجوي على المدن
  • التجديد الحضري
  • مأوى من الغارات الجوية

المراجع[عدل]

  1. ^ Schofield، John؛ Johnson، William Gray؛ Beck، Colleen M. (2004). Materiel Culture: The Archaeology of Twentieth-Century Conflict. Taylor and Francis. ISBN 978-0-203-16574-4. 
  2. ^ Stephan، Hans (January 1959). "Rebuilding Berlin". The Town Planning Review (Liverpool University Press) 29 (4): 207–226. JSTOR 40102263. 
  3. ^ New society (New Society Ltd.) 59: 217–218. 1982. 
  4. ^ "Photo Gallery: Dresden's Postwar Ambitions Divide Architects". Der Spiegel. 

وصلات خارجية[عدل]

كتابات أخرى[عدل]