نجم آر 126

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

</noinclude> </noinclude>

HD 37974
R 66 and R 126 disc illustration.png
رسم فني للنجم آر 126 ومقارنته بأبعاد المجموعة الشمسية ،(أحجام الشمس والكواكب ليست بنفس مقياس الرسم)
معلومات الرصد
حقبة J2000      اعتدالان J2000
كوكبة التنين
مطلع مستقيم 05سا 36د 25.843ثا[1]
الميل ‏55.90″ 22′ ‎–69°[1]
القدر الظاهري (V) 10.95[2]
الخصائص
نوع الطيف B0.5Ia+[3]
U−B مؤشر اللون −0.88[2]
B−V مؤشر اللون +0.15[2]
نوع التغير LBV?[4][5]
القياسات الفلكية
الحركة الخاصة (μ) -1.8[1]
التزيح (π) 0.22 د.ق
البعد 14825.29 س.ض
(4545.4545454545 ف.ف)
القدر المطلق (MV) −8.4[4]
تفاصيل[3]
ضياء 1,400,000 ض
درجة الحرارة 22,500 ك
تسميات اخرى
RMC 126, R 126, HD 37964, GSC 09167-00518, AL 361, GV 408, MSX LMC 890, CPD-69°420, MWC 123, LHA 120-S 127, LI-LMC 1413, LMC V3566[5]
قاعدة بيانات المراجع

نجم آر 126 أو إتش دي 37974 في علم الفلك (بالإنجليزية:HD 37974 أو R 126) هو أحد نجمين اكتشفهما مقراب سبيتزر الفضائي ب مجرة ماجلان الكبرى التي تتبع مجرتنا مجرة درب التبانة وتبعد عنا نحو 170.000 سنة ضوئية. النجم الثاني هو نجم آر 66 ، ويحيط كل من النجمين قرص غباري يدور حوله ويعتقد بعض الفلكيين النظريين بأن تلك الحلقات الغبارية بداية لتكوين كواكب. تبلغ كتلة النجم آر 126 نحو 70 كتلة شمسية.

أهميته[عدل]

يصنف كل من النجمين "آر 126" و"آر 66" بأنهما عملاقان عظيمان فائقان ويتبعان تصنيف نجمي نجم-أو (عظيم الكبر ،شديد الحرارة، وشديد الضياء). وقد أدهش القرص الغباري حول النجم منهما العلماء حيث كان في اعتقادهم أن أمثال تلك النجوم العملاقة لا تصلح لتكوين كواكب حولها بسبب إطلاقها المستمر رياح نجمية من سطحها مما لا يسمح بتجمع غبار لتكوين كواكبا .

ويقدر الفلكيون أن قرص الغبار حول النجم منزاحا بعيدا عنه على مسافة تعادل 60 مرة المسافة بين الشمس وبلوتو . كما يبدو أن القرص يحوي من الغبار نحو 10 أضعاف ما تحوية حزام كويبر الشمسي. ويعتقد العالم الفلكي كاستنر والباحثون العاملين معه أن تلك الحلقات الغبارية ربما تكون إما مرحلة أولي أو مرحلة أخيرة لتكون كواكب. فإذا كانت في مرحلة أخيرة من تكوين كواكب فيمكن اعتبار القرص نموذجا كبيرا من حزام كويبر.

ولا نعرف شيئا عن إمكانية تكوّن كواكب مثل تلك الموجودة في المجموعة الشمسية " حول نجوم عظيمة الكتلة ذات طاقة عالية في ظروف تحرك ودفع مستمر للغبار حول النجم ، ولكن إذا كان ذلك ممكنا فإن تواجد مثل تلك الكواكب يكون قصيرا ومصحوب بظروف شديدة " ، كما يقول تشارلز بيشمان ، أحد الفلكيين العاملين في معمل المحركات النفاثة التابع لناسا ويعمل أيضا في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا في باسادينا، كاليفورنيا.[6]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت Høg, E.؛ Fabricius, C.؛ Makarov, V. V.؛ Urban, S.؛ Corbin, T.؛ Wycoff, G.؛ Bastian, U.؛ Schwekendiek, P.؛ Wicenec, A. (2000). "The Tycho-2 catalogue of the 2.5 million brightest stars". Astronomy and Astrophysics. 355: L27. Bibcode:2000A&A...355L..27H. doi:10.1888/0333750888/2862. 
  2. ^ أ ب ت Ducati, J. R. (2002). "VizieR Online Data Catalog: Catalogue of Stellar Photometry in Johnson's 11-color system". CDS/ADC Collection of Electronic Catalogues. 2237. Bibcode:2002yCat.2237....0D. 
  3. ^ أ ب Kastner, J. H.؛ Buchanan, C. L.؛ Sargent, B.؛ Forrest, W. J. (2006). "SpitzerSpectroscopy of Dusty Disks around B\e] Hypergiants in the Large Magellanic Cloud". The Astrophysical Journal. 638: L29. Bibcode:2006ApJ...638L..29K. doi:10.1086/500804. 
  4. ^ أ ب Van Genderen, A. M.؛ Sterken, C. (2002). "Light variations of massive stars (alpha Cyg variables). XVIII. The B[e] supergiants S 18 in the SMC and R 66 = HDE 268835 and R 126 = HD 37974 in the LMC". Astronomy and Astrophysics. 386 (3): 926. Bibcode:2002A&A...386..926V. doi:10.1051/0004-6361:20020360. 
  5. ^ أ ب Samus, N. N.؛ Durlevich, O. V.؛ وآخرون. (2009). "VizieR Online Data Catalog: General Catalogue of Variable Stars (Samus+ 2007-2013)". VizieR On-line Data Catalog: B/gcvs. Originally published in: 2009yCat....102025S. 1. Bibcode:2009yCat....102025S. 
  6. ^ NASA's Spitzer Uncovers Hints of Mega Solar Systems, Nasa.gov, accessed 11 Feb 2006

وصلات خارجية[عدل]

انظر أيضا[عدل]