نيورومانسر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
نيورومانسر
(بالإنجليزية: Neuromancer تعديل قيمة خاصية العنوان (P1476) في ويكي بيانات
المؤلف ويليام جيبسون  تعديل قيمة خاصية المؤلف (P50) في ويكي بيانات
تاريخ الإصدار 1 يوليو 1984  تعديل قيمة خاصية تاريخ النشر (P577) في ويكي بيانات
عدد الصفحات 451   تعديل قيمة خاصية عدد الصفحات (P1104) في ويكي بيانات
الجوائز
جائزة هوغو لأفضل رواية (1984)
قائمة الراديو الوطني العام لأفضل 100 كتاب فانتازيا وخيال علمي  تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات
المواقع
OCLC 10980207
817151282  تعديل قيمة خاصية معرف مركز المكتبة الرقمية على الإنترنت (P243) في ويكي بيانات

نيورومانسر (بالإنجليزية: Neuromancer) هي رواية خيال علمي شهيرة ألفها ويليام جيبسون صدرت عام 1984، وهي أولى رواياته.[1][2][3] فازت الرواية بعدد من الجوائز، ونالت شهرة واسعة كأحد أشهر أوائل روايات السيبربنك. تتحدث الرواية عن مفاهيم من قبيل الذكاء الصناعي، والواقع الافتراضي، وهندسة الجينات، وهيمنة الشركات متعددة الجنسيات بحيث بات لديها نفوذ يفوق الدول الوطنية التقليدية، وقد تحدثت الرواية عن كل تلك المفاهيم في حقبة الثمانينات، أي قبل وقت طويل من شيوع تلك المفاهيم في ثقافة الناس كما هو الحال اليوم.

الكاتب ويليام جبسون

قصة الرواية تدور حول هاكر يستأجره شخص غامض للقيام بعملية قرصنة حاسوبية هامة. الهدف النهائي كان ربط جهازي حاسوب فائقين يتمتعان بذكاء صناعي عالي، لينتج عن ذلك جهاز حاسوب جديد بمستوى ذكاء صناعي يتجاوز الحدود المسموح بها وفق القوانين في الرواية. مساعي الاندماج هذه قادها أحد الحاسوبين رغبةً منه في الاندماج مع الحاسوب الثاني.

Books-aj.svg aj ashton 01b.svg
هذه بذرة مقالة عن رواية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.

وصلات خارجية ومصادر[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Books to Look For", F&SF, April 2005, p.28 نسخة محفوظة 08 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Gibson, William (January 28, 2003). "The Matrix: Fair Cop". williamgibsonbooks.com. تمت أرشفته من الأصل في 01 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ August 13, 2012. 
  3. ^ Couch، Aaron. "'Deadpool' Director Tim Miller to Adapt 'Neuromancer' for Fox". Hollywood Reporter. تمت أرشفته من الأصل في 16 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2017.