عطبرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 17°41′50″N 33°58′42″E / 17.69722°N 33.97833°E / 17.69722; 33.97833

عطبرة
Atbarah
مدينة
أحد أحياء مدينة عطبرة
أحد أحياء مدينة عطبرة
لقب: مدينة الحديد والنار
عطبرة is located in السودان
عطبرة
عطبرة
الموقع في السودان
الاحداثيات: 17°43′N 33°59′E / 17.717°N 33.983°E / 17.717; 33.983
جمهورية Flag of Sudan.svg السودان
ولاية نهر النيل
حكومة
 • معتمد فيصل موسى (2012)
ارتفاع 350 م (1,150 قدم)
عدد السكان (2010)
 • المجموع 139,264 نسمة
منطقة زمنية توقيت شرق أفريقيا (UTC+3)
 • توقيت صيفي توقيت شرق أفريقيا (UTC+3)
رمز المنطقة 211 (249)
موقع ويب http://www.atbara.net/
محطة قطار عطبرة

عَطْبَرَة مدينة تقع في ولاية نهر النيل بالسودان، على ارتفاع 350 متر فوق سطح البحر، وتبعد عن العاصمة الخرطوم بحوالي 310 كيلو متر وعن مدينة الدامر حاضرة الولاية بحوالي 10 كيلو متر وعن ميناء بورتسودان في الغرب 611 كيلو متر، وجنوباً عن وادي حلفا بحوالي 474 كيلومتر.

وتعتبر عطبرة مركزاً صناعياً مهماً ونقطة اتصال بارزة تربط شمال السودان بشرقه. وهي واحدة من مدنه الكبيرة وتعرف بمدينة الحديد والنار، حيث توجد بها رئاسة سكك حديد السودان وأهم وأكبر منشآتها الصناعية والإدارية. كما ترتبط بخلفية تاريخية نضالية ضد الاستعمار وكانت مهداً للحركة النقابية في السودان.

وعطبرة مدينة مقرن Confluence، تماماً كالخرطوم، حيث يلتقي عندها نهر عطبرة أو العطبراوي بنهر النيل، قبل أن يتجه بعدها النيل إلى مصر ليصب في البحر الأبيض المتوسط.

أصل التسمية ومعناه[عدل]

كان يطلق على عَطْبَرَة اسم أتْبَرَا (قبل استبدال حرف التاء بطاء). وأتبرا لفظ مشتق من الكلمة العربية تتبير، كما يذهب البعض، وهو لغةً يعني التدمير أو التحطيم أو الهلاك. يقول عزّ وجلّ:﴿وكلا ضربنا له الامثال وكلاً تبرنا تتبيراً﴾ (الفرقان:39). وسُميت عطبرة بهذا الاسم لهيجان نهر عطبرة عند فيضانه ودخوله إليها في الاتجاه الشمالي الغربي وانحداره بسرعة كبيرة في سهولها المنبسطة حيث يحطم ويجرف كل ما يقع في مجراه أو على حوافي ضفافه من شجر ودواب وعمران وبشر.

وهناك رواية أخرى وردت في كتاب الدكتور عون الشريف قاسم (قاموس اللهجة العامية في السودان) جاء فيها ان أصل الاسم (اتبرا) لفظ يوناني وهو إيس تبوراس Essetaboras(باليونانية σταβορασ) ويستدل بأول الكلمة إيس Esse إذ قيل انها من اللغة النوبية وتعني المساء، أما آخر الكلمة taboras فيعني العابدون شفاهة.

كذلك يقّر الدكتور عون الشريف قاسم، في مصدر آخر نقلا عن الدكتور عبد المجيد عابدين، بالأصل اليوناني للكلمة والمأخوذ من احدى اللغات النوبية القديمة وكان ينطق عَطْبَرا.

وثمة رواية ثالثة مصدرها الدكتور جعفر ميرغني تفيد بأن الكلمة تتركب من مقطعين هما «إد» و«وبارا»، حيث يرادف المقطع الأول «إد» لفظ البحر بلغة العنج، وأما المقطع الآخر «وبارا» فهو اسم مرويّ باللغة المَرويّة القديمة، وبذلك يصبح معنى المقطعين مجتمعين بحر مَرَوِي.

أما الرواية الرابعة فتنسب إلى الإعلامي التوثيقي الطيب محمد الطيب، وذكر فيها ان الكلمة نوبية الأصل ومركبة من لفظين هما «إد» ويعني أرض و«بارا» وهو الساحل، فيصبح معنى الكلمة أرض الساحل.

التاريخ[عدل]

الأمير محمود ود أحمد أسيراً

قامت عطبرة في قرية الداخلة التي إختارها الإنجليز لتصبح موقعاً حربياً لقواتهم بعد استعادة استعمار مدينتي أبو حمد و بربر في سنة 1898م، لموقعها الذي يحيط به نهري النيل وعطبرة من جهة الجنوب والغرب.

ويرتبط تاريخ عطبرة الحديث ارتباطاً وثيقا بتاريخ السكك الحديدية في السودان وتاريخ الحركة النقابية السودانية، حيث بدأت مرحلة نشوئها وتطورها كمدينة مع بداية تشييد خط السكك الحديدية من قبل القوات البريطانية المصرية عند غزوها للسودان لأستخدامه في نقل المؤن والعتاد الحربي من مصر وذلك في إطار استعداداتها للزحف نحو أم درمان عاصمة الدولة المهدية واسترداد السودان. وكان بناء الخط قد بدأ في منتصف تسعينيات القرن التاسع عشر عبر الصحراء حتى أبو حمد ومنها إلى عطبرة. وفي ابريل / نيسان 1898 انتصرت القوات الغازية بقيادة كتشنر على قوات المهدي التي كان يقودها الأمير محمود ود أحمد في معركة نخيلة شمال عطبرة واستمر بناء الخط حتى وصل عطبرة في 3 يوليو / تموز 1898 م وتم في تلك الفترة نقل 3 بواخر مدفعية إلى عطبرة والتي كان لها دوراً حاسماً في الانتصار على قوات المهدية.[1] وفي عام 1906م تم توصيل خط من عطبرة إلى ميناء بورتسودان لنقل قطن الجزيرة إلى مصانع لانكشير في بريطانيا، وبذلك أصبحت عطبرة حلقة وصل مهمة بين شمال السودان والعاصمة الخرطوم من ناحية، وبينها وبين ميناء بورتسودان في الشرق من ناحية أخرى.

وفي عام 1939 اختيرت عطبرة مركزاً رئيسياً لإدارة السكك الحديدية وورشها ومخازنها اللوجستية، والتي أصبحت أكبر صاحب أعمال بالمدينة يوظف في خدمته معظم سكانها حتى بلغ عددهم 120 الف عامل تقريباً. ونتيجة لسياسة التمييز ضد السكان الوطنيين وعدم مساواتهم بالبريطانيين قرر عمال السكك الحديدية تأسيس نقابة عمالية خاصة بهم كانت أول نقابة عمالية في السودان. وفي عام 1947 نظمت النقابة أضراباً عاماً تضامناً مع نقابات عمالية مصرية.

نمت نقابة العمال السودانية حتى صارت واحدة من أقوى وأكبر الحركات العمالية المناوئة للاستعمار في إفريقيا وأصبحت على علاقة قوية مع الحزب الشيوعي السوداني الذي كان يتبنى قضايا ما كان يصفها بالبروليتاريا السودانية.

في عام 1954 م، تمت سودنة السكك الحديدية وتم تعيين محمد الفضلي أول سوداني في منصب مدير سكك حديد السودان.

وبعد فشل الانقلاب العسكري الذي قاده ضباط موالون للحزب الشيوعي ضد الرئيس جعفر نميري في سبعينيات القرن الماضي، وقيام نميري بحلّ الحزب الشيوعي وتفكيك منظماته والتضييق على مناصريه تقلصت قوة اتحاد النقابات. وفي عام 1981 م وجه نميري ضربة قاضية للإتحاد بحلّه نهائياً وفصل آلاف العمال من الخدمة وإجلائهم من المنازل الحكومية التي كانوا يقيمون فيها مع الإبقاء على الورش الكبيرة للقيام بأعمال الصيانة فقط.[2] وبالتوسع في شبكة الطرق البرية تراجع دور السكك الحديدية وتقلصت أهمية عطبرة كحلقة وصل، لكن مشاريع تأهيل خطوط السكك الحديدية مؤخراً وتقاطع شبكات الطرق البرية الجديدة في عطبرة فضلا عن المشاريع الزراعية في المنطقة، ساعدت المدينة على استرداد أهميتها ودورها التاريخي كحلقة وصل للنقل والمواصلات ومركز تجاري وصناعي.

التخطيط العمراني[عدل]

بيوت عمال السكك الحديدية المخروطية السقف

تقسم السكة حديد المدينة إلى شطرين: شرقي وغربي. ففي الشطر الشرقي حيث الكثافة السكانية الكبيرة توجد المراكز التجارية والبنايات ذات الطابقين أو أكثر. وفي الشطر الغربي الذي يبعد عن مجرى نهر النيل بحوالي كيلو متر واحد حيث كان يسكن البريطانيون ونشأ حي ظليل الشوارع تنتشر فيه منازل البنجلو Bungalow وراء الأسوار والحدائق. وبالقرب من خط السكك الحديدية بنى البريطانيون منازل مخروطية السقف لعمال السكك الحديدية من المصريين. ويبعد نهر عطبرة عن وسط المدينة بحوالي 2 كيلو متر، وهناك يوجد جسر صغير يربط بين ضفتي النهر.

وفي الفترة التي أعقبت خمسينيات القرن الماضي شهدت المدينة أهم خطط عمرانية حيث تمت إعادة تخطيط معظم الأحياء والمناطق السكنية وتم تحديث شبكة إمدادات المياه والإنارة وتوسيعها، وتحولت قرية الداخلة إلى منطقة سكنية من الدرجتين الثانية والثالثة. وفي عام 1960 ظهرت امتدادات سكانية جديدة بالمدينة لاستيعاب النمو السكاني فيها.

الطوبغرافيا[عدل]

تقع عطبرة على الضفة الشمالية لنهر عطبرة والضفة الشرقية لنهر النيل على أرض شبه مستوية، ترتفع قليلاً في اجزائها الشرقية والشمالية وتنحدر تدريجياً نحو مجرى نهر النيل ومجرى العطبراوي، تتخللها بضعة خيران ومجاري مائية تمتلأ بالمياه في المواسم المطيرة، وتقع في غرب المدينة في منطقة الداخلة والسيالة، ينحدر بعضها من الشمال نحو الجنوب ليصب في نهر عطبرة بينما ينحدر البعض الآخر من الشرق نحو الغرب تجاه نهر النيل الذي يتجه شمالاً نحو مصر عابراً الصحراء دون أن يصب فيه بعد ذلك أي رافد، مما يجعل عطبرة أول مدينة تقع على نهر النيل بعد اقترانه بآخر روافده.

الموقع[عدل]

تتميز عطبرة بموقعها الإستراتيجي ليس فقط لأنها تحتل موضعاً بين التقاء نهرين كبيرين، بل لقربها من أهم مدن السودان وأكبرها، ولذلك تم اختيارها لتكون نقطة تلاقي خطوط السكك الحديدية التي تربط عاصمة السودان الخرطوم بموانئه الرئيسية مثل بورتسودان وسواكن ومدنه الحدودية مثل كسلا ووادي حلفا.

المناخ[عدل]

يسود عطبرة المناخ الصحراوي الجاف.

Nuvola apps kweather.svg متوسط حالة الطقس في عطبرة Weather-rain-thunderstorm.svg
الشهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر المعدل السنوي
متوسط درجة الحرارة الكبرى ب°ف 87 90 95 102 106 108 104 102 106 73 66 59 99
متوسط درجة الحرارة الصغرى ب °ف 55 59 64 70 77 79 79 77 79 73 66 59 71
هطول الأمطار ببوصة 0 0 0 0 0 0 0.03 0.06 0.01 0 0 0 0.11
متوسط درجة الحرارة الكبرى ب °م 30 32 35 39 41 42 40 39 41 23 19 15 37
متوسط درجة الحرارة الصغرى ب°م 13 15 17 21 25 26 26 25 26 23 19 15 21
هطول الأمطار ب مم 0 0 0 0.1 0.1 0.1 0.7 1.5 0.2 0.1 0 0 2.8
المصدر: Weatherbase [3] 2012

أحياء عطبرة[عدل]

تتكون عطبرة من عدة أحياء منها: الداخلة والسودنة والموردة شرق والموردة غرب وحي السوق والحصايا والامتداد الشرقي والامتداد الشمالي وامبكول والمربعات حي المطار السيالة القديمة والسيالة الجديدة خليوة والسكة حديد حي العمال والقلعة والدرجة والطليح والفكي مدني وحى العرب وحى الدرجة والمساكن الشعبية.

النقل والمواصلات[عدل]

السكك الحديدية[عدل]

ورش السكك الحديدية في عطبرة

عطبرة هي عاصمة السكك الحديدية في السودان وبها محطة تقاطع كبيرة تربط عطبرة بكافة أنحاء السودان شرقاً إلي ميناء بورتسودان وشمالاً إلي كريمة ودنقلا عن طريق خط عطبرة-كريمة، وإلي أقصي الشمال عن طريق خط عطبرة-وادي حلفا، وإلي العاصمة وأواسط السودان وجنوبه وغربه عن طريق الخرطوم.

الطرق البرية[عدل]

يربط طريق التحدي (الجيلي – عطبرة – هيا) بميناء بورتسودان والعاصمة الخرطوم، وهو يختصر مسافة الطريق الدائري بحوالي 400 كيلو متر، كذلك طريق عطبرة -الدامر، والضفة الغربية لنهر النيل بعد إنشاء جسر العكد- أم الطيور، طريق عطبرة -مروي، وطريق عطبرة - بربر، وطريق عطبرة -أبو حمد الذي سوف يمتد إلي مصر مما يجعل عطبرة ملتقي طرق برية أيضاً.[4]

الإتصالات والإعلام[عدل]

توجد بعطبرة رئاسة إقليم نهر النيل لشركات الاتصالات السودانية (سوداتل – زين– إم تى إن– سوداني وَكنار). وتوجد بالمدينة خدمات الهاتف الثابت والمحمول ورمز الهاتف هو 211 ومن خارج السودان 211-249

توجد في عطبرة إذاعة محلية تم تأسيسها في عام 1986 م ضمن المنحة اليابانية للسودان التي تم بموجبها إنشاء خمس اذاعات إقليمية في كل من دنقلا والأبيض وكسلا وود مدني بالإضافة إلى إذاعة عطبرة التي يطلق عليها اسم إذاعة نهر النيل. وقد سبق تأسيس الإذاعة، إقامة بث تلفزيوني في عام 1976 م، من تلفزيون عطبرة. ويعمل الجهازان الإعلاميان بالتكنولوجيا الرقمية.[4]

النقل الجوي[عدل]

يجري تأهيل مطار عطبرة ليصبح مطاراً دولياً يخدم الصادر، ويربطها بمدن السودان الرئيسية وفي مقدمتها العاصمة الخرطوم.ورمزه بإتحاد النقل الجوي الدولي إياتا ِATB وفي المنظمة الدولية للطيران المدني ايكاو هو HSAT.

السكان[عدل]

عطبرة نموذج للسودان بكل عرقياته واختلافاته الثقافية وعاداته وتقاليده، وقد ساهمت السكة حديد في تشكيلة المجتمع العطبراوي المتعدد الأثنيات والثقافات وفي تنمية تطوره السياسي والاجتماعي ووضع نواة اقتصادية له.

سنة عدد السكان [5]
1956 36.300
1973 66.116
1983 73.009
1993 87.878
2007 (تقديرا) 111.399
2010 (تقديرا) 139.264

النشاط الاقتصادي[عدل]

تعمل أغلبية كبيرة من السكان في مختلف اقسام هيئة السكك الحديدية الفنية والإدارية وغيرها من قطاع الخدمات كالصيرفة حيث توجد عدة فروع للمصارف منها بنك فيصل الإسلامي، بنك النيل (بنك التنمية التعاونيالإسلامي سابقاً)، وبنك العمال، وبنك الخرطوم وبنك الإدخار.

كما يستحوذ القطاع الزراعي نشاط جزء مقدر من السكان خاصة بعد إنشاء مشروع الأمن الغذائي شمال المدينة وبعض المشاريع الصغيرة على ضفاف نهر النيل والعطبرواي، إضافة إلى مشاريع إنتاج وتسويق الأعلاف والبرسيم المضغوط والذي يصدر إلى دول كالمملكة العربية السعودية. وتشمل المحاصيل الزراعية في عطبرة إلى جانب البرسيم، القمح والفول السوداني والذرة.

ويمثل القطاع الصناعي صناعة الأسمنت، حيث شهدت المدينة إنشاء أول مصنع للأسمنت في السودان في عام 1947. ويوجد الآن مصنعان للأسمنت هما مصنع اسمنت عطبرة ومصنع السلام للأسمنت. وقد وبلغ إنتاج الأسمنت العطبراوي في عام 2002م حوالي 154,300 طن. وهنالك أيضا مصنعان دخلا دائرة الإنتاج هما مصنع بربر للاسمنت المملوك لمجموعة الراجحي ومصنع الاحكام للاسمنت بالضفة الغربية لنهر النيل كما تساهم ورش السكك الحديدية في تطوير القطاع الصناعي، والتي تعتبر الأكبر من نوعها في القارة الإفريقية، ولكنها عانت في الآونة الأخيرة الكثير من المشاكل خاصة فيما يتعلق بتوفر قطع غيار الآلات.

وتوجد في عطبرة واحدة من أقدم محطات توليد الكهرباء بالسودان، تقع بجوارها المحطة الرئيسية لتوزيع الطاقة الكهربائية علي مستوي السودان بعد اكتمال سد مروي.

التعليم[عدل]

هناك العديد من المدارس على مختلف المراحل إلى جانب جامعة عطبرة الأهلية التي تضم كليات الزراعة والتمريض والتجارة والعلوم الثقافية والدراسات الإسلامية.

الرعاية الصحية[عدل]

توجد في عطبرة ثلاثة مستشفيات هي:

  • مستشفى عطبرة التعليمي
  • المستشفى العسكري
  • مستشفى الشرطة

الرياضة[عدل]

عرفت عطبرة النشاط الرياضي منذ عام 1921م حيث تم تأسيس استاد المدينة. وتضم اليوم عدة أندية رياضية لكرة القدم على مختلف الدرجات تتبع لإتحاد كرة القدم السوداني.

من أهم الشخصيات العطبراوية[عدل]

  • عوض الله دبورة، مراسل صحفي سوداني.
  • المطرب السوداني الشهير حسن خليفة العطبراوى.
  • قاسم أمين.
  • المدرب القومى عبد القيوم حسن طه.
  • د.جمال الدين الفندي، من رواد علم الفلك.
  • المصور السينمائي الرشيد المهدي، مصور فيلم آمال وأحلام، السوداني، 1968م.
  • المؤرخ السوداني الطيب محمد الطيب.
  • الشفيع احمد الشيخ، نقابي سوداني درس في عطبرة.
  • إسماعيل الأزهري، أول رئيس وزراء سوداني، عمل معلماً لمادة الرياضيات بالمدرسة الأميرية الوسطى في عطبرة.
  • محمود محمد طه، زعيم الأخوان الجمهوريين عمل في عطبرة.
  • الشاعر المهندس علي محجوب فتح الرحمن سعد
  • محمد الطاهر الشيخ, من مؤسسي نادي الأهلي بالداخلة وسكرتير ورئيس نقابة موظفي السكة الحديد لعدة دورات في الستينات.
  • محمد أحمد رحمة سكرتير سابق لإتحاد كرة القدم بعطبرة وعضو سابق الإتحاد العام لكرة القدم السوداني.

مراجع[عدل]

  1. ^ Edward M. Spiers (Hrsg.): Sudan. The Reconquest Reappraised. Routledge, New York 1998, S. 62
  2. ^ Ahmad Alawad Sikainga: City of Steel and Fire. A Social History of Atbara, Sudan's Railway Town, 1906-1984. Heinemann,
  3. ^ "معلومات عن المناخ عطبرة، السودان" (باللغة الإنجليزية). Weatherbase. 
  4. ^ أ ب http://www.atbara.net
  5. ^ ورلد غازيتيير - عطبرة رقم 19 - تقدير عدد السكان لعام 2010 تاريخ الولوج 9 يونيو 2010