غشاء البكارة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-issue.svg بعض المعلومات الواردة هنا لم تدقق وقد لا تكون موثوقة بما يكفي، وتحتاج إلى اهتمام من قبل خبير أو مختص. ساعد بتدقيق المعلومات ودعمها بالمصادر اللازمة.


غشاء البكارة
الاسم اللاتيني
hymen vaginae
صورة معبرة عن الموضوع غشاء البكارة
رسم يوضح الأعضاء التناسلية الأنثوية مع غشاء البكارة.

جرايز موضوع 270 1264
ع.م.ط Hymen


غشاء البكارة (بالإنجليزية: Hymen) عبارة عن غشاء رقيق من الجلد يغلق فتحة المهبل وبه فتحة صغيرة جداً تسمح لخروج دم الحيض والغشاء عادة ما يكون رقيقاً وليس شفافاً وأحياناً قد يكون سميكاً ومطاطاً صعب الفض. والتسمية الإنجليزية للغشاء Hymen مشتقة من كلمة لاتينية قديمة وتشير إلى هيمينوس الذي وحسب الميثولوجيا اليونانية القديمة كان إله الزواج.

ويستعمل غشاء البكارة للاستدلال على عفة الفتاة في المجتمعات المحافظة مثل الدول الإسلامية والهند وبعض الدول الإفريقية رغم أن هذه الطریقة غير دقيقة في معرفة فیما إذا کانت الفتاة قد اتصلت جنسیاً برجل نتیجة إیلاج القضیب في مهبلها فهناك العدید من الفتیات یفقدن عذریتهن لأسباب لا علاقة لها بالاتصال الجنسي مع الرجل ولكنها تبقى الطريقة السريرية الوحيدة لتحديد وجود علاقة جنسية.

أنواع غشاء البكارة[عدل]

  • يختلف شكل الغشاء من فتاة لأخرى فقد تكون فتحتهُ دائرية أو بيضاوية الشكل أو هلالية، وهناك غشاء مشرشر أو مسنن الشكل، وآخر به فتحات متعددة ويسمى "الغشاء الغربالي".
  • وفى بعض الأحيان تولد الفتاة وغشاؤها مسدود تماماً مما يمنع نزول دم الحيض وهنا لابد من التدخل الجراحي بمعرفة أخصائي أمراض نسائية أو قابلة قانونية مؤهلة لإحداث ثقب صغير لتصريف دم الحيض المتراكم داخل الفتاة. هناك بعض الفتیات یولدن من دون غشاء البکارة.

وتزيد صلابة غشاء البكارة وعدم مرونته (قساوته) بتقدم السن، فإذا جاوزت الفتاة الثلاثين وهي عذراء لم تمس ازدادت بكارتها صلابة ومتانة وأخيراً يوجد "الغشاء المطاطي" الذي من الصعب أن يتمزق.

  • غشاء البكارة هو عبارة عن غشاء رقيق من الجلد يفصل بين الثلث الخارجي والثلث الأوسط من المهبل، مثقوب في وسطه كي يسمح لدم الدورة الشهرية بالنزول من الرحم إلى الخارج. لذلك تعددت أشكال غشاء البكارة حسب نوع الثقب وأطلقت تسميات وصفية مختلفة لتلك الأشكال: كالحلقي والهلالي والمثقب.
  • موضع ذلك الغشاء هو على بعد 2-2.5 سم من الخارج أي نهاية الثلث الخارجي محاطا ومحافظا عليه بالشفتين الصغرى والكبرى، أما فض غشاء البكارة عند الزفاف شيء يسير لا يسبب ألما كبيرا كما تتصور البنات ولا يحتاج لمجهود شاق كما يتصور الشباب وكل منهم يهول الأمور ويصعبها ثم يبقى أسيرا لتأثيرها النفسي ويحمل الأمور أكثر مما تحتمل، وكلما كبر سن الفتاة وقوي ذلك الغشاء سبب ألما أشد بالطبع، وليس ضروريا نزول كمية كبيرة من الدماء عند فض الغشاء بل أحيانا لا يحدث بالمرة وبمراجعة الشرح السابق فإن فض الغشاء لا يعدو كونه إحداث جرح بتمزيق قطعة من الجلد وإن رقت وتتناسب كمية الدماء الناتجة مع حجم الغشاء المتبقية وكيفية سده للمهبل فإن كان الموجود قليل ولا يسد الطريق أو كان من النوع المطاطي الذي يتمدد مع الضغط ثم يعود مرة أخرى ربما لم ينزل دم بالمرة والذي قد لا يتمزق إلا بعد الولادة الأولى

أسباب تمزق غشاء البكارة[عدل]

  1. حدوث جماع جنسي مهبلي والإيلاج.
  2. وقوع حادث أدى إلى إصابات بمنطقة الفرج ومن بينها غشاء البكارة وكمثال لهذه الحوادث:
  3. السقوط أو الوثب العنيف أو التصادم الجسدي الذي يشمل منطقة البكارة على جسم صلب.
  4. بعض أنواع الألعاب الرياضية الشديدة الجهدأو حتى امتطاء الخيل مثلاً.
  5. العادة السرية المستخدم فيها إدخال أجسام صلبة بما فيها الأصابع.
  6. توجيه تيار مائي قوي جداً إلى المنطقة.
  7. هناك بعض الأمراض التي إن لم تعالج في وقتها قد تتفاقم مثل أمراض الحساسية.

المشاكل الطبية المتعلقة بغشاء البكارة[عدل]

هناك بعض المشاكل الطبية المتعلقة بغشاء البكارة والتي قد تواجه طبيب أمراض النساء المتخصص منها :

  • في حالة وجود غشاء بكارة من النوع المطاطي المتمدد قد لا يحدث إلا ألم بسيط أثناء أول جماع بعد الزواج، وقد لا يحدث نزول دم إطلاقا وذلك لمرونة الغشاء وتمدده وعدم تمزقه. وقد يظن الزوج في هذه الحالة أن زوجته ليست عذراء وكذلك أهلها مما قد يؤدي إلى عواقب وخيمة إلا أن أقنعه الطبيب بالحقيقة.
  • عند بعض الفتيات يكون غشاء البكارة سميكا بدرجة كبيرة مما لا يمكن للزوج معه فضه رغم تكرار محاولاته.

في هاتين الحالتين يمكن للطبيب الأخصائي تشخيص الحالة وتطمين الزوج وأهل الزوجة إلى سلامة غشاء البكارة، ويقوم بإجراء جراحة بسيطة في الحالة الثانية لفض الغشاء السميك لإمكان بدء العلاقة الزوجية.

  • في بعض الأحيان تحضر فتاة إلى الطبيب وحدها أو مع والدتها لمعرفة حالة غشاء بكارتها لقرب زواجها.وعادة ما يساق العذر بأن الفتاة قد سقطت على الأرض على مؤخرتها أو من على دراجتها وهي طفلة وأن الأم تريد الاطمئنان على عذرية ابنتها في هذه الحالة يمكن للطبيب الأخصائي معرفة هل الغشاء سليم أم متمزق ودرجة تمزقه.
  • في حالة غشاء البكارة المصمت لا علاج له إلا إجراء جراحة حيث يقوم الطبيب بعمل فتحة في الغشاء لنزول دم الحيض المتجمع في المهبل والرحم. وفي المجتمعات المهتمة بغشاء البكارة يجب أن يتنبه الجراح إلى ترك جزء كاف من الغشاء حول الفتحة التي يفتحها ليفض عند الزواج.

عمليات رتق وإصلاح غشاء البكارة[عدل]

تعتمد عملية رتق الغشاء على :

  1. عدد التمزقات الموجودة وعمقها.
  2. ما تبقى من الغشاء.

فقد يمكن للطبيب رتق التمزقات الموجودة أو إصلاح غشاء البكارة أو عمل غشاء جديد في الحالات التي لا يجدي فيها الرتق والإصلاح ومن المهم جدا إبلاغ أهل الفتاة أن هناك دائما احتمالا قائما في فشل عمليات رتق أو إصلاح الغشاء. وفي حالة وجود تمزقات بغشاء البكارة في أطفال تعرضن لحوادث أو اغتصاب فإنه يفضل عدم إجراء عملية رتق أو إصلاح للغشاء فورا ولذلك لصغر أنسجة الأطفال ورقتها وسهولة إصابتها أثناء العملية مما يؤدي إلى فشلها في كثير من الأحيان. ومن الأفضل تأجيل العملية في هذه الحالة إلى أن تبلغ الطفلة سن الخامسة عشرة حيث تكون الأنسجة أكبر واسمك مما يزيد من فرص نجاح العملية.

ترقيع غشاء البكارة[عدل]

وهو يعني إصلاح الغشاء من طرف طبيب مختص (طبيب النساء أو عادة جراح التجميل) إما عن طريق الخياطة أو عمل غشاء صناعي بإضافة بعض الأنسجة من جدران المهبل وانتشرت هذه العملية انتشاراً كبيراً في الآونة الأخيرة لدرجة تخصّص بعض أطباء النساء في هذه العملية.

الأهمية الثقافية[عدل]

تهتم العديد من المجتمعات الشرقية بغشاء البكارة باعتباره "دليل على عذرية الفتاة" رغم أن هذا لیس دلیلاً قاطعاً على أن الفتاة قد أدخل قضیب رجل إلى مهبلها لأن أسباب تمزق هذا الغشاء عدیدة (انظر فوق) وبعضها لاصلة لهُ بالاتصال الجنسي بالرجل، بينما لاتهتم الکثیر من الشعوب الغربية بالمحافظة على هذا الغشاء لأنهم یعتبرونها من العادات البالیة التي عفا علیها الزمن عندهم، فارتباط مفهوم وتعریف الشرف بغشاء البكارة عند الغربي والشرقي یختلف کثیراً، حيث لا يهتم الغرب بتعدد العلاقات الجنسية قبل الزواج.

ومن العادات القديمة في بعض المجتمعات العربية التي كادت أن تختفي اليوم أن يورد الزوج في يوم الزفاف قطعة قماش بيضاء ويصدرها حمراء بدماء غشاء بكارة الزوجة، لطمأنة الأهل والأقارب حول عذريتها[1].

غشاء البكارة في الحیوانات الثديیة[عدل]

بالإضافة إلى الإنسان یوجد غشاء البکارة أیضا للحیوانات الثدیية التالیة:

  1. اللاما
  2. خنزير غينيا
  3. بقرة البحر
  4. الخـُلد
  5. الحیتان ذوات الأسنان (بالإنجليزية: Toothed whale)
  6. الشمبانزي
  7. الفیل
  8. الجرذ
  9. الليمور
  10. الفقمة
  11. الفرس

اقرأ أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]