فانكوفر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
فانكوفر، كولومبيا البريطانية
صورة معبرة عن الموضوع فانكوفر
تقسيم إداري
البلد علم كندا كندا
Flag of British Columbia.svg كولومبيا البريطانية
خصائص جغرافية
المساحة (كم²) 114.7133
السكان
التعداد السكاني 578041 نسمة (في سنة 2006)
الكثافة السكانية 5039
معلومات أخرى

إحداثيات: 49°15′N 123°06′W / 49.25°N 123.1°W / 49.25; -123.1

مدينة فانكوفر

فانكوفر (بالإنجليزية: Vancouver) مدينة كندية تقع جنوبي غرب ولاية كولومبيا البريطانية، سميت على اسم القبطان جورج فانكوفر, أكبر مدينة في ولاية كولمبيا البريطانية تعداد سكانها 2.180.737 نسمة حسب إحصاء 2006. تشكل جزئا من تجمع حضري ضخم يشمل عدة مدن تسمى ب فانكوفر الكبرى.

الجغرافيا[عدل]

تقع فانكوفر في جنوب غربي كولومبيا البريطانية على بعد نحو 40 كم شمالي الحدود الفاصلة بين كندا والولايات المتحدة كميناء طبيعي يقع على مدخل بورارد، الأمر الذي يجعل للمدينة أهمية خاصة. ويمكن للسفن أن تستخدم الميناء طوال العام لأن مياهه لا تتجمد. وتعتبر فانكوفر مدخل كندا إلى المحيط الهادئ.

موقع فانكوفر في الولاية

تغطي فانكوفر مساحة 115 كم² من الساحل الجنوبي لمدخل بورارد. وللمدينة وضع متميز حيث تقع بالقرب من الجبال الساحلية والمحيط. ساعدت الجبال المحيطة بها والرياح الدافئة الآتية من المحيط في أن يكون لها طقس لطيف معتدل بالرغم من أنها تقع في أقصى الشمال. ومتوسط درجات الحرارة في فانكوفر 2°م في يناير و17°م في يوليو. وتسمى منطقة فانكوفر الحضرية فانكوفر الكبرى، وتحتل 2,786 كم²، وهي ثالثة كبرى المناطق الحضرية في كندا بعد مونتريال وتورونتو بالنسبة لعدد السكان.[1]

التاريخ[عدل]

بدأ أول استيطان دائم في الموقع الذي هو حاليًا فانكوفر بالقرب من المنجرة (المنشرة) التي بنيت في عام 1865. كان لوجود مصادر الأخشاب الغنية أثره في سرعة الاستقرار بالمدينة. وفي عام 1884 اختارت السكك الحديدية الباسيفيكية الكندية هذا الموقع ليكون الطرف الغربي الأخير لخطوط السكك الحديدية الكندية الأولى عبر القارة.

الاقتصاد[عدل]

تعتبر فانكوفر أكبر مركز لتجارتي الجملة والتجزئة في غربي كندا. ويعمل حوالي 100,000 عامل في فانكوفر الكبرى في الشركات التجارية. وتوجد بها المكاتب الرئيسية لمعظم الشركات العاملة في كولومبيا البريطانية. وتعتبر السياحة من أكثر الأنشطة المتطورة والمستوعبة للعمالة.[1]

يرتكز اقتصاد المقاطعة علي مواردها الطبيعية، وبالدرجة الأولي علي غاباتها الشاسعة والتي تغطي قرابة ال 56% من إجمالي مساحة المقاطعة. تغطي منتجات المقاطعة من ورق وأخشاب ما يقارب النصف من احتياجات كندا كلها. يعتبر قطاع السياحة ثاني أكبر مورد لاقتصاد المقاطعة. يزور المقاطعة كل عام قرابة 15 مليون سائح. وتبلغ مساحة المنتزهات بالمقاطعة إجمالا 5 ملايين فدان، وتبقي سلسلة جبال الروكي أكبر معلم سياحي بالمقاطعة. أما ساحل المقاطعة بشواطئه، وطرق رياضة المشي علي الأقدام، ومستعمرات الفنانين، والحيوانات البرية، ومشاهدة الحيتان، يعتبر أيضا من أبرز المعالم السياحية.

في عام 1995 حصلت مدينة فانكوفر علي الميدالية الفضية للمرتبة الثانية من بين 118 دولة علي أساس الحياة المعيشية والبيئة، جاء ذلك في إصدار لمنظمة Corporate Resources Group السويسرية في جنيف. [2] وكذالك من المدن الأكثر غلاءاً. سوف تقيم فيها ألعاب أولمبية عام 2010.

المراجع[عدل]