كباريه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عرض ل"Wild Side Story" في كباريه بستوكهولم (ديسمبر 2004)

كباريه (بالفرنسية: Cabaret) هو شكل من أشكال الترفيه يضم الكوميديا، الغناء، الرقص، وفن المسرح، يتميز كون أن مكان الأداء في الأساس هو مطعم أو ملهى ليلي يقدم فقرات من الفنون سالفة الذكر في حضور الجمهور الجالس والذي غالباً ما تناول الطعام أو الشراب الذي يقوم بتقديمه مشرف خاص على الأداء وعادة مايكون نشاط الكباريه في فترة المساء لذا يعد شكلاً من أشكال الحياة الليلية.

الكاباريه الفرنسي[عدل]

شعر الناس براحة في التصرف أثناء تواجدهم في الكاباريه، حيث لم يكن عليهم خلع قبعاتهم، كما كان بإمكانهم الحديث وتناول الطعام، والتدخين وقتما شاؤوا وما إلى ذلك، أي أنه لم يكن عليهم التمسك بالقواعد المتبعة في المجتمع.

افتتح أول كاباريه في فرنسا بدائرة مونمارتر "Montmartre" احدى دوائر باريس وذلك في عام 1881 باسم كاباريه أرتيستيك "cabaret artistique"، بعد وقت قصير أعيد تسميته باسم القط الأسود "Le Chat Noir" ليصبح مكاناً يقوم فيه الفنانون الجدد بعرض أعمالهم.

مولان روج "Moulin Rouge" بني في عام 1889 في منطقة بيغال "Pigalle" وهي منطقة تعرف بأنها "المنطقة الحمراء" في باريس. ويشتهر بأضوائه الحمراء وبطاحونته المضيئة على سطح البناء.

لوحة تصور كباريه (1892-1895) للرسام الفرنسي هنري دو تولوز لوترك.

فولي برجيي "Folies Bergère" وهي قاعة رقص باريسية اجتذبت العديد من الرواد رغم أنها كانت الأكثر كلفة بين الكباريهات. كذلك ضمت استعراضات يقوم بها مغنون وراقصون وبهلوانيون ومهرجون.

لو ليدو "Le Lido" وهو كاباريه تم انشاؤه في الشانز ليزيه كان مسرحاً لأرقى العروض وضم أشهر الأسماء التي قامت بأداء عروضها به مثل: إديث بياف، مارلينه ديتريش، إلفيس بريسلي، داليدا، جوزيفين بيكر، لوريل وهاردي، شيرلي ماكلين، ألتون جون وموريس شيفالير.

كذلك توجد أشكال مشابهة من الكاباريه تواجدت في العالم بأشكال متنوعة منها في الولايات المتحدة الأمريكية، هولندا، ألمانيا، كوبا وسويسرا.

في أربعينيات وخمسينيات القرن العشرين تواجدت في بعض مدن الشرق الأوسط كمدينة القاهرة في مصر والتي ضمت ألواناً متنوعة من الثقافات، عدد من الكباريهات التي كانت تقدم عدداً من العروض الغنائية والرقصات المختلفة والفقرات الكوميدية لفنانين مصريين وأجانب. تقلصت أعداد الكباريهات في أعقاب ماوصفه البعض "موجة تيار ديني محافظ" اجتاحت مصر منذ أواسط السبعينيات كذلك بسبب تغييرات جغرافية وسكانية في البلاد بداية الثمانينيات.[1] كما تم تصوير عروض الكباريه في عدد من الأفلام المصرية الكلاسيكية من قبيل غزل البنات وسيدة القطار.

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Culture Cabaret revives Cairo’s 50s’ nightclub scene Daily News Egypt - First Published: June 25, 2009