لويس دي كامويس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
لويس دي كأمويس

لويس دي كامويس (Luís Vaz de Camões؛ 1524 - 1580) كاتب وشاعر برتغالي عاش في القرن 16. من أبرز مؤلفاته "اللوسياد" (بالبرتغالية: Os Lusíadas؛ كتب عام 1572) الذي يعتبر من أفضل الأعمال الأدبية البرتغالية. ولد وتوفي في مدينة لشبونة البرتغالية.[1] ولد لعائلة فقيرة وعاش 17 عاماً تقريباً في الهند. له تأثير كبير على الأدب البرتغالي والبرازيلي ويعد من شعراء البرتغال الوطنيين. له ديوان شعري مشهور يدعى "ريماس" (Rimas؛ كتب عام 1595)، كما كتب بعض الأعمال المسرحية مثل "فيلوديمو" و"الأمفيتريونان" (كلاهما عام 1587).

كان لويس فاز دو كامويس شاعراً قومياً كبيراً ، كتب الكثير عن المآثر البطولية الرائدة ، والاستكشافات في التاريخ . وكان هو شخصياً مغامراً ، واشترك في عدد من الحملات ، ففقد أحدى عينيه ، وقضى ردحاً من الزمن في السجن ، وأخيراً نَعِمَ بالخطوة في بلاط الملك سيباستيان . ولعل أشهر أعماله الأدبية هو ((لوسياديس)) ، وهو تاريخ شعري طويل للبرتغال خلَّد في جملة ما خلَّد ، رحلات المستكشف العظيم فاسكو دا جاما .

( كان لويس فاز دو كاموينس شاعراً قومياً كبيراً ، كتب الكثير عن المآثر البطولية الرائدة ، والاستكشافات في التاريخ البرتغالي . وكان هو شخصياً مغامراً ، واشترك في عدد من الحملات ، ففقد أحدى عينيه ، وقضى ردحاً من الزمن في السجن ، وأخيراً نَعِمَ بالخطوة في بلاط الملك سيباستيان . ولعل أشهر أعماله الأدبية هو ((لوسياديس)) ، وهو تاريخ شعري طويل للبرتغال خلَّد في جملة ما خلَّد ، رحلات المستكشف العظيم فاسكو دا جاما ) .[2][3]

المراجع[عدل]

  1. ^ "اللوسياد". World Digital Library. 1800-1882. اطلع عليه بتاريخ 2013-08-31. 
  2. ^ صانعو التاريخ - سمير شيخاني .
  3. ^ ١٠٠٠ شخصية عظيمة - ترجمة د.مازن طليمات .
Crystal Clear app Login Manager.png هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.