موضوع هذه المقالة قد لا يحقق الملحوظية

أحمد العطار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
User-trash-full-question.png
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه المقالة عن موضوع ذو ملحوظية ضعيفة، وقد لا تستوفي معايير الملحوظية، ويحتمل أن تُحذف ما لم يُستشهد بمصادر موثوقة لبيان ملحوظية الموضوع.(نقاش) (أبريل 2019)
User-trash-full-question.png
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه المقالة عن سيرة شخصية ذات ملحوظية ضعيفة، وقد لا تستوفي معايير الملحوظية، ويحتمل أن تُحذف ما لم يُستشهد بمصادر موثوقة لبيان ملحوظية الشخصية.(نقاش)
السيّد
أحمد العطار
معلومات شخصية
الميلاد 23 سبتمبر 1713  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
بغداد  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 23 ديسمبر 1800 (87 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
النجف  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن العتبة العلوية  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the Ottoman Empire.svg الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
أخوة وأخوات
الحياة العملية
تعلم لدى جعفر كاشف الغطاء،  ومحمد مهدي بحر العلوم  تعديل قيمة خاصية (P1066) في ويكي بيانات
المهنة شاعر،  وفقيه  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

أحمد بن محمد الحسني البغدادي الشهير بـالعطّار (23 سبتمبر 1713 - 23 ديسمبر 1800) فقيه وشاعر عراقي في القرن الثامن عشر الميلادي/ الثاني عشر الهجري. [1] ولد في بغداد ونشأ بها وهاجر إلى النجف لدراسة العلوم الدينية، وعمره عشر سنوات وقرأ على محمد تقي الدورقي ومحمد مهدي الفَتّوني وجعفر كاشف الغطاء ومحمد مهدي بحر العلوم. له في الشعر منظومة في الرجال و ديوان في نحو خمسة آلاف بيت، ذكر فيه قصائداً في مدح ورثاء أهل البيت وأئمة الإثني عشرية. توفي في النجف ودفن في العتبة العلوية.[2][3][4]

سيرته[عدل]

ولد السيّد أحمد بن محمد بن علي بن سيف الدين الحسني البغدادي في بغداد يوم 4 رمضان 1125/ 23 سبتمبر 1713 ونشأ بها. كان والده (المتوفّى سنة 1171 هـ/ 1757 م) شاعراً وله ديوان صغير، وأعقب أربعة أولاد: أحمد ومصطفى وإبراهيم وحسين. هاجر أحمد إلى النجف سنة 1135 هـ/ 1723 م وقرأ على كبار العلماء المقدّمات الأدبية والشرعية، ثم حضر الأبحاث العالية في الفقه الجعفري وأُصوله على محمد تقي الدورقي ومحمد مهدي الفَتّوني وجعفر كاشف الغطاء ومحمّد مهدي بحر العلوم ولازمه واختص به مدّة طويلة.

وفاته[عدل]

توفي بالنجف في يوم 7 شعبان 1215/ 23 ديسمبر 1800 ودفن في العتبة العلوية بالصحن الشريف في إيوان الذهب قرب مقبرة العلاّمة الحلّي. أرّخ محمد رضا الآزري وفاته:

مقاعدُ صدقٍ عندَ ذي العرشِ مكّنتفلا مُلكها يُبلى ولا العيش ينفدُ
ولمّا نحا دار المقامة أرّخوا لهُ مقعدٌ في محفلِ الخُلدِ أحمدُ

حياته الشخصية[عدل]

أعقب بنتاً وأربعة أولاد: موسى وحسين وهادي ومحمد.

مؤلفاته[عدل]

  • التحقيق إلى ما به حقيق في أُصول الفقه
  • التحقيق في الفقه
  • الحجال عن حال الرجال: أرجوزة
  • ديوان شعره
  • الرائق من أشعار الخلائق
  • رياض الجنان في أعمال شهر رمضان

مراجع[عدل]

  1. ^ كاظم عبود الفتلاوي (2006). مشاهير المدفونين في الصحن العلوي الشريف (الطبعة الأولى). منشورات الإجتهاد. صفحة 50-51. ISBN 9649503757. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "السيد أحمد العطار". al-shia.org. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 13 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ مهدي الأصفهاني الكاظمي. أحسن الوديعة في تراجم مشاهير مجتهدي الشيعة. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 13 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ يحيى مراد (2006). معجم تراجم الشعراء الكبير. القاهرة، مصر: دار الحديث. صفحة 65. ISBN 9773001520. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)