إعلان بوتسدام

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إعلان بوتسدام هو إعلان أعلنته قوات الحلفاء بعد مؤتمر بوتسدام وكان نصه أن تستلم اليابان استسلاماً كاملاً بدون أي شروط، إلا أن رئيس الوزراء الياباني سوزوكي رفض هذا التقرير وتجاهله، فكان مُحتماً أن يتم إسقاط القنبلتين الذريتين على ناغازاكي وهورشيما.[1][2][3] في 26 يوليو 1945، أصدر رئيس الولايات المتحدة هاري ترومان، ورئيس وزراء المملكة المتحدة ونستون تشرشل، ورئيس الصين شيانغ كاي شيك الوثيقة، التي حددت شروط الاستسلام لإمبراطورية اليابان، على النحو المُتفق عليه في مؤتمر بوتسدام. وذكر الإنذار أنه إذا لم تستسلم اليابان، فإنها ستواجه «تدميرًا فوريًا ومطلقًا».[1][4]

الشروط[عدل]

في 26 يوليو، أصدرت الولايات المتحدة وبريطانيا والصين الإعلان الذي أعلنت فيه شروط استسلام اليابان، مع تحذير كإنذار أخير: «لن نحيد عنها. لا توجد بدائل. لن نتحمل أي تأخير». بالنسبة لليابان، حُدِّدت شروط الإعلان:[5]

  • القضاء على «سلطة ونفوذ أولئك الذين خدعوا وضللوا شعب اليابان في جميع الأوقات للشروع في غزو العالم»
  • احتلال «نقاط في الأراضي اليابانية يٌحدّدها الحلفاء»
  • أن «تقتصر السيادة اليابانية على جزر هونشو، هوكايدو، كيوشو، شيكوكو، والجزر الصغيرة التي نحددها» كما أعلن في إعلان القاهرة عام 1943.
  • أن «يُسمح للقوات العسكرية اليابانية، بعد نزع سلاحها بالكامل، بالعودة إلى ديارها مع إتاحة الفرصة لعيش حياة سلمية ومنتجة».
  • أننا «لا نعتزم استعباد اليابانيين كعرق أو تدميرهم كأمة، ولكن يجب تحقيق العدالة الصارمة لجميع مُجرمي الحرب، بمن فيهم أولئك الذين ارتكبوا القسوة على أسرانا»

من ناحية أخرى، قدم الإعلان ما يلي:

  • «يجب على الحكومة اليابانية إزالة جميع العقبات التي تحول دون إحياء وتقوية الميول الديمقراطية بين الشعب الياباني. وسيتم إرساء حرية الكلام والدين والفكر، فضلاً عن احترام حقوق الإنسان الأساسية.»
  • «يُسمح لليابان بالحفاظ على مثل هذه الصناعات التي ستدعم اقتصادها وتسمح بالتعويضات العينية العادلة، ولكن ليس تلك التي من شأنها أن تُمكّنها من إعادة التسلح من أجل الحرب. وتحقيقاً لهذه الغاية، فإن الوصول إلى المواد الخام، بخلاف التحكم فيها، ويُسمح في نهاية المطاف بالمشاركة اليابانية في العلاقات التجارية العالمية».
  • «ستنسحب قوات الحلفاء المحتلة من اليابان بمُجرد تحقيق هذه الأهداف، ويتم إنشاء حكومة ذات نزعة سلمية ومسئولة، وفقًا للإرادة التي أعرب عنها بحرية الشعب الياباني.»

وجاء ذكر «الاستسلام غير المشروط» في نهاية الإعلان:[5]

  • «ندعو حكومة اليابان إلى إعلان الاستسلام غير المشروط لجميع القوات المسلحة اليابانية، وتقديم ضمانات مُناسبة وكافية لحسن نيتها في مثل هذا العمل. البديل لليابان هو التدمير الفوري والمُطلق.»

أُنظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب "Potsdam Declaration - Birth of the Constitution of Japan"، ndl.go.jp، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2015.
  2. ^ United States Department of State (1945)، "Foreign Relations of the United States: diplomatic papers: the Conference of Berlin (the Potsdam Conference)"، Foreign Relations of the United States، U.S. Government Printing Office، 2: 1376–1377، مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. {{استشهاد بدورية محكمة}}: Cite journal requires |journal= (مساعدة)
  3. ^ Department of State Memorandum, undated, but certainly from late July 1945, FRUS, Conference of Berlin, vol. 2, doc. 1254 نسخة محفوظة 07 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Milestones: 1937–1945 / The Potsdam Conference, 1945"، United States Department of State, Office of the Historian، مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2021.
  5. أ ب "Potsdam Declaration: Proclamation Defining Terms for Japanese Surrender Issued, at Potsdam, July 26, 1945"، National Science Digital Library، مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2020.